فيس كورة > أخبار

حامل اللقب والصاعد حديثاً في مواجهة مجهولة اليوم

  •  حجم الخط  

في افتتاح الجولة الخامسة للدوري الممتاز

حامل اللقب والصاعد حديثاً في مواجهة مجهولة اليوم

غزة/ إبراهيم عمر (صحيفة فلسطين) 20/10/2017 - تنطلق اليوم منافسات الجولة الخامسة للدوري الممتاز بإقامة مباراة تجمع الصداقة حامل اللقب مع القادسية على ملعب فلسطين.

ويسعى الصداقة للابتعاد في الصدارة وتحقيق فوز جديد حين يستقبل الصاعد حديثًا القادسية على ملعب فلسطين، في مواجهة تبدو سهلة على الورق بالنسبة لحامل اللقب، لكنه يدرك جيدًا أن لا شيء مضمون في كرة القدم، وأن القادسية قادر على مباغتته.

وتبدو بداية الصداقة للموسم الحالي مثالية بعدما حقق 3 انتصارات، وتعادل واحد، في الجولات الأربع الماضية، وهو مع جاره خدمات الشاطئ الفريقان الوحيدان الذين لم يتذوقا مرارة الهزيمة لحد الآن في الدوري.

الصداقة بقيادة المدرب عماد هاشم بدأ رحلة الدفاع عن لقبه بالتعادل مع مضيفه شباب خانيونس، قبل أن يحقق 3 انتصارات متتالية أولها على الأهلي بهدفين مقابل هدف، ثم على غزة الرياضي بهدف نظيف، وأخيرًا على اتحاد خانيونس بنفس النتيجة.

وينتهج الصداقة في سعيه للتتويج باللقب للمرة الثانية على التوالي فلسفة بسيطة تقتضي بالفوز وحصد أكبر عدد من النقاط بغض عن أي اعتبارات أخرى، وما يدلل على ذلك أنه فاز بفارق هدف فقط في المباريات الثلاثة التي انتصر فيها.

هذه الوضعية وإن كانت تؤتي ثمارها حاليًا فإنها قد لا تنجح في ذلك مستقبلًا، وهو ما يحتم بحسب المراقبين اللعب بنسق هجومي أكبر وتسجيل عدد كبير من الأهداف، وذلك ما قد يحاول الفريق تطبيقه في مباراة اليوم أمام القادسية.

لكن مهمة الصداقة قد لا تكون سهلة، فالقادسية يريد هو الآخر العودة بنتيجة ايجابية بغية تحسين موقعه في جدول الترتيب، حيث يملك حاليًا 3 نقاط فقط، ويحقق لحد الآن نتائج تبدو مقبولة قياسيًا على قلة الخبرة للاعبيه، إذ لم يخسر في المباريات الثلاث الماضية.

القادسية بقيادة المدرب نادر النمس، استهل مشاركته في الدوري بالخسارة على ملعبه أمام غزة الرياضي، لكنه تعادل في المباريات الثلاث الماضية دون أهداف مع اتحاد خانيونس وشباب جباليا وبهدف لمثله مع اتحاد الشجاعية، وما زال يبحث عن فوزه الأول.

ويعول النمس على حماس لاعبيه للخروج بنتيجة طيبة أمام حامل اللقب، فضلًا إمكانية ترك الصداقة مساحات له في ظل رغبة الأخير بالفوز، وهو ما يمكن استثماره والخروج بتعادل رابع ولم لا فوز أول.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني