فيس كورة > أخبار

سلة الأولى : فوزان للفارعة والطائفة السامرية على طوباس وشباب نابلس

  •  حجم الخط  

بحضور طوباسي ودراغمة وذياب

اتحاد كرة السلة يطلق دوري الدرجة الأولى

فوزان للفارعة والطائفة السامرية على طوباس وشباب نابلس

 

طوباس- وجدي الجعفري الناطق الإعلامي للاتحاد- افتتح الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة، مساء الخميس، دوري الدرجة الأولى للموسم الرياضي 2011-2012 بمشاركة 14 فريقا.

جاء ذلك بحضور العديد من الشخصيات تقدمهم محافظ طوباس مروان طوباسي، ورئيس بلدية طوباس عقاب دراغمة،  ورئيس اتحاد اللعبة خضر ذياب، وأعضاء الاتحاد أمجد الخضيري، سالم سماعنة، أحمد عيد، وماجد بنورة، وفؤاد ربيع ومدير دائرة المخيمات في شمال الضفة الغربية ياسر ابو كشك،  ورئيس لجنة الحكام المركزية ناصر البدرساوي ورؤساء الاندية المشاركة وجماهير غفيرة غصت بهم مدرجات صالة الفارعة التي احتضنت الحدث.

وبعد عزف السلام الوطني الفلسطيني، وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء، ألقى محافظ طوباس مروان طوباسي كلمة ثمن فيها دور الاتحاد بالنهوض بكرة السلة في الأعوام السابقة، حيث أكد ان كرة السلة أصبحت الأكثر شعبية في فلسطين بعد كرة القدم.

وأشاد طوباسي بدور الاتحاد بتطوير كرة السلة خاصة في منطقة الشمال، معربا عن سعادته للحضور الجماهيري المميز الذي تمثل بامتلأ مدرجات صالة الفارعة عن بكرة ابيها بالمشجعين.

وفي كلمته رحب رئيس الاتحاد خضر ذياب بالحضور مثمنا خطوة محافظ ورئيس بلدية طوباس لمتابعة لقاء الافتتاح.

وأكد ذياب على أهمية انطلاق دوري الدرجة الأولى الذي يعتبر المرحلة الثانية من مسابقات الاتحاد لهذا الموسم مشيدا بالفرق المشاركة ومطالبا بتقديم عروض سلوية ممتعة تليق بسمعتها وعراقتها.

وحيا ذياب الجماهير وطالبهم بالتشجيع الحضاري لفرقهم التي ستتنافس على الصعود إلى مصاف أندية الدرجة الممتازة.

ولفت ذياب إلى أن الدوري ينطلق هذا العام بشكل اخر نظرا لعدم توفر رعاية خاصة به على عكس السنوات السابقة مطالبا الشركات الخاصة ورجال الاعمال بمواصلة دعم النشاط الرياضي وخاصة كرة السلة التي تشهد تطورا ملحوظا على مدار الأربع سنوات الأخيرة من خلال انتظام البطولات والدورات التدريبية.

وتطرق ذياب إلى دوري الدرجة الممتازة الذي يشرف على نهايته والذي شهد اداء رفيعا من معظم الفرق ويعتبر الأكثر تميزا على مدار الأعوام السابقة سواء على المستوى الفني او الحضور الجماهيري وتنظيم المباريات.

بعد ذلك التقطت الصور التذكارية للفريقين مع رجال منصة الشرف، وجاءت مباراة الافتتاح التي جمعت الفارعة وطوباس كالتالي:

بدأت المباراة بارتباك واضح من الفريقين، خاصة الفارعة الذي لعب تحت ضغط جماهيره التي زحفت من مخيم الفارعة القريب على الصالة، وساعد ذلك طوباس على التقدم أكثر من مرة خلال الربع الأول لكن الفارعة سرعان ما دخل أجواء اللقاء وحسم الربع بنتيجة 25-17.

وفي الربع الثاني حافظ الفارعة على أفضليته إلا انه لاقى منافسة قوية من طوباس الذين قدموا ربعا جيدا لكن الفارعة تمكن من إنهاء الربع     بنتيجة 18-15.

وجاء الربع الرابع الأكثر إثارة خاصة بعد استراحة الفريقين وتكافأ فيه الفريقان حيث سار نقطة بمثلها حتى استطاع أبناء طوباس حسمه بنتيجة 17-16.

وحسم الفارعة الربع الأخير عن طريق اللعب على الكرات المرتدة واللعب السريع الذي أرهق لاعبي طوباس نتيجة نقص اللياقة البدنية ما ساعد الفارعة على توسيع الفارق بنتيجة 26-14.

وأنهى الفارعة اللقاء لصالحه بنتيجة 85-63.

وتميز من الفارعة:  عمارة تايه، محمد ابراهيم، سامر عبد القادر ومن طوباس: بركات دراغمة، شادي عبد الوهاب، ياسر ابو ثائر.

الحكام: مفيد عبد الله، نصر عورتاني، سمير ترابي.

سجها محمد جوابرة، ووقتها رجا السامري، 24 ثانية خالد السمحان، ورائد جعايصة.

المراقب الفني: انيس سماعنة.

الطائفة السامرية - شباب نابلس

المباراة بدأت دفاعية من الفريقين ومر أكثر من دقيقتين حتى افتتاح الطائفة التسجيل، في الوقت الذي حاول فيه فريق شباب نابلس الذي قدم اداء رفيعا البحث عن طريقة ليخترق بها دفاعات الطائفة لمعادلة النتيجة.

ومع مرور الوقت دخل الفريقان أجواء المنافسة وسار الربع سجالا نقطة هنا وأخرى هناك مع أفضلية هجوما ودفاعا للطائفة الذين انهوا الربع لصالحهم بنتيجة 16-12

وخلال الربع الثاني نشط الطائفة أكثر واعتمد على نجومه  عدلي شاهين ونعيم ترابي في توسيع الفارق الى 23-15.

وفي الربعين الثالث والرابع اشتدت المنافسة بين الفريقين نتيجة تقارب المستوى وتصميم نابلس على تقليص الفارق فيما كانت خبرة الطائفة هي الأكثر واستطاعوا حسم المباراة بنتيجة  78- 71

وتميز خلال اللقاء: عدلي شاهين، نعيم ترابي، قاسم ترابي، إسماعيل عبد، وإسحاق حسني، فيما تميز من شباب نابلس عمار حماد،  خالد سلمان، عمر سلالمة.

الحكام:  مفيد عبد الله، خالد السمحان، سمير ترابي.

سجلها: نصر عورتاني، ووقتها: رجا السامري، 24 ثانية رائد جعايصة، محمد جوابرة.

المراقب الفني: أنيس سماعنة.

وشكر الاتحاد نادي الطائفة السامرية على تعاونه الدائم وسماحه باستخدام ساعة التوقيت الخاصة بالنادي خلال المباريات في صالة الفارعة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني