فيس كورة > أخبار

الشاطئ والصداقة يلتقيان على قاعدة المحبة في الدوري الممتاز

  •  حجم الخط  

افتتاح الجولة "10" لدوري "الوطنية موبايل" الممتاز

الشاطئ والصداقة يلتقيان على قاعدة المحبة

غزة/وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 24/11/2017 - تنطلق اليوم منافسات الجولة العاشرة من دوري "الوطنية موبايل" للدرجة الممتازة, بلقاء يجمع الشقيقين خدمات الشاطئ والصداقة على ملعب فلسطين في ديربي المخيم.

حيث تتجه أنظار جماهير وعشاق الكرة الغزية صوب ملعب فلسطين والذي يحتضن واحدة من أقوى "الديربيات" على مستوى غزة, عندما يلتقي الشقيقين خدمات الشاطئ والصداقة متصدر الترتيب, في أول لقاء رسمي للمدرب الجديد ربحي سمور الذي تولى تدريب الشاطئ خلفاً للكابتن حمادة شبير المستقيل من منصبه الأسبوع الماضي.

اللقاء وبعيداً عن مكانة الفريقين على جدول الترتيب إلا أنه دوماً يحظى بالقوة والندية الكبيرة, خاصة مع المتابعة الجماهيرية الكبيرة التي يحظى بها "ديربي المخيم" منذ سنوات طويلة.

ويضع خدمات الشاطئ نُصب عينيه ضرورة تحقيق الفوز من أجل استعادة الثقة بقدرة الفريق على المنافسة بعدما ابتعد بشكل ملحوظ بسبب تردي النتائج التي حققها البحرية في الجولات التسعة الماضية من البطولة, مما جعل الفريق يتواجد في المركز السابع برصيد 11 نقطة.

في المقابل فإن الصداقة يأمل في مواصلة تفوقه على جاره الشاطئ بعدما تمكن من تحقيق الانتصار على حسابه في آخر مواجهتين جمعتهما في الموسم الماضي, مما يجعل كفة المدفعجية ترجح خاصة وأن الفريق يتربع على صدارة الترتيب برصيد 20 نقطة وبفارق الأهداف عن شباب خانيونس صاحب نفس الرصيد.

مدرب البحرية "القديم الجديد" ربحي سمور يدرك صعوبة المهمة خاصة وأن بداية مشواره مع الفريق جاءت في الديربي الذي يسعى الفريق من خلاله لمصالحة جماهيره وتقديم النقاط الثلاثة هدية لهم, في ظل أن الفريق لم يحقق الفوز في الدوري سوى في مرتين وتعادل في خمسة مباريات وخسر مرتين.

في المقابل فإن الصداقة يدخل اللقاء بثقة عالية من أجل الحفاظ على الصدارة بعد تعثره في الجولة الماضية بالتعادل أمام شباب رفح, مما سيجعل الفريق يعمل من أجل التعويض خاصة وأنه سيواجه خدمات رفح في الجولة الحادية عشر والأخيرة من مرحلة الذهاب.

الفريقان يملكان الأسلحة الكافية من أجل تحقيق الفوز في هذا اللقاء حيث يعول سمور بشكل كبير على هداف البحرية سليمان العبيد الذي تحوم الشكوك حول مشاركته بشكل أساسي نظراً لمعاناته من حمى على مدار الأيام الماضية, لكن الصداقة سيكون بصفوف مكتملة وسيعول على ثنائي الهجوم محمد بركات وعمر أبو عبيدة لقيادة الفريق لحصد الانتصار.



 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني