فيس كورة > أخبار

جبل المكبر بطل النسخة "18" لبطولة أمير الشهداء للشباب

  •  حجم الخط  

برعاية صندوق الاستثمار

جبل المكبر بطل النسخة "18" لبطولة أمير الشهداء للشباب

 

القدس / من ياسين الرازم  - 30/4/2012 - خطف فريق نادي جبل المكبر لقب بطل بطولة امير الشهداء ابو جهاد الثامنة عشرة للشباب بكرة القدم من حامل لقب النسخة الماضية وابرز واقوى المرشحين لنيل البطولة والمنظم انصار القدس الذي اكتفى بمركز الوصيف وحل الموظفين ثالثا وسلوان رابعا وجرت مباريات الدور الرباعي والنهائي  اول امس على ارض استاد فيصل الحسيني بحضور الدكتور جهاد الوزير نجل الشهيد محافظ سلطة النقد الفلسطينية وهاني الحلبي ممثل اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم و عبد الله   صيام  نائب محافظ القدس والمحامي احمد الرويضي مستشار ديوان الرئاسة ومحمد زياد صب لبن مدير مديرية القدس في المجلس الاعلى للشباب والرياضة واحمد سرور رئيس رابطة اندية القدس والحاج اسماعيل القواسمي رئيس الهيئة التأسيسية لنادي الانصار ورئيس واعضاء الهيئة الادارية والدائرة الرياضية في النادي وخالد الصياد وعماد قراعين عضوا اتحاد الوسط .

الدور الرباعي /

جبل المكبر + سلوان

وكانت مباراتي الدور الرباعي قد انطلقت بلقاء جبل المكبر وسلوان الرياضي الذي كان الافضل مطلع الشوط الاول واهدر له لاعبوه فرصة التقدم قبل ان يتقمص فضل عبيدية دور المنقذ ويسجل الهدف الاول بعد مراوغته للدفاع والحارس وفي الشوط الثاني  وامام تراجع عطاء لاعبي سلوان واصل لاعبو المكبر بحثهم عن هدف الامان وكان لهم ما ارادوا اثر هجمة منظمة انهاها علي جعابيص في شباك حارس سلوان عبادة الغول وكان بمقدورهم اضافة المزيد لولا رعونة التهديف ويقظة الغول وفي الدقيقة الاخيرة من عمر القاء قلص صلاح الاعور الفارق لسلوان لينتهي اللقاء بفوز جبل المكبر 2/1 وتأهله للمباراة النهائية .

الموظفين + انصار القدس

وفي اللقاء الثاني تقابل  حامل لقب النسخة الماضية والمنظم انصار القدس مع الموظفين في نهائي مبكر نظرا للخامات الجيدة في صفوف الفريقين والعرض الممتع الذي قدمه  كل طرف في هذا اللقاء فاعتمد مدرب الموظفين نهاد الزغير على اغلاق المنافذ امام لاعبي الانصار وتلامذة مدرب انصار القدس فراس العباسي  ونجح محمود السمان في الحد من خطورة جمال ظاهر وابدع حارس الموظفين صالح صندوقة في انقاذ مرماه من ثلاثة كرات خطرة من اقدام مهدي العموري وعلي القواسمي  فيما لم يختبر حارس الانصار شادي كتناشو وفي الشوط الثاني واصل الفريقان بحثهما عن هدف التقدم ولكن دون جدوى لصلابة خطي الدفاع  وقبل نهاية اللقاء بعشرة دقائق تصدى القائد مهدي العموري لكرة ثابتة  على حافة الجزاء ولعبها باتقان فوق السد  محرزا هدف الفوز للانصار الذي تأهل بموجبه للنهائي لملاقاة المكبر .

اللقاء النهائي

اعتمد مدرب المكبر محمود القمبر  خطة دفاعية بحته للحد من هجمات لاعبي الانصار سيما وانهم الحقوا بفريقه هزيمة وبخماسية نظيفة  في لقاء الافتتاح  وسيطر  لاعبو انصار القدس على مجريات اللعب ونشط العموري وحمزة عبيسان والقواسمي والرجبي  في منطقة المناورة ومونوا مالك الشويكي وجمال ظاهر بفرص عديدة اخطرها الكرتين اللتين وصلتا ظاهر داخل صندوق الجزاء  الا انه اهدرهما بغرابة شديدة وحاول فضل عبيدية وعلي جعابيص شن هجمات مضادة على مرمى حارس الانصار شادي كتناشو ولكن دون خطورة تذكر وفي الشوط الثاني واصل لاعبو الانصار السيطرة الميدانية   البحث عن هدف التقدم فيما استبسل لاعبو المكبر امام حارسهم هيثم قمبر وبعد طرد لاعب الانصار حمزة عبيسان لنيله الانذار الاصفر الثاني تحسن اداء  لاعبي المكبر وخرجوا من مواقعهم الخلفية وقبل نهاية القاء بخمسة دقائق استثمر المهاجم فضل عبيدية تقدم مدافعي الانصار وراوغ المدافع والحارس قبل ان يسدد بالمرمى هدف الفوز الغالي  والبطولة العزيزة  وسنحت لعلي القواسمي فرصة للتعديل الا انه سدد رأسية ارتدت من الحارس وابعدها المدافع بالوقت المناسب لتنتهي المباراة بفوز جبل المكبر 1/0

ادار اللقاءات : امين الحلبي وعبد الرحيم ادريس وربيع الحشيم

حفل  الختام والتتويج : القى  عريف الحفل  ياسين الرازم كلمة ترحيبه بالضيوف وقدم شكر ادارة النادي لكل من ساهم بانجاح البطولة من اندية ومدربين ولاعبين و اتحاد وحكام واعضاء لجنة فنية ،وخص بالشكر الدكتور جهاد الوزير واللواء جبريل الرجوب والامانة العامة  للاتحاد واتحاد الوسط  وصندوق الاستثمار الفلسطيني راعي البطولة مشيرا الى ان الاستثمار الحقيقي يكون بالشباب لاقامة الدولة ومؤكدا ان ادارة النادي ستبقى على عهدها الذي قطعته على نفسها للشهيد ابو جهاد واسرته عام 1995باقامة هذه البطولة السنوية ، وختم حديثة بتقديم الشكر لنادي جبل المكبر على المشاركة  والتهنئة لاحراز  اللقب المستحق ، اما الدكتور جهاد الوزير فعبر عن عظيم شكره وتقديره لنادي الانصار المقدسي واصراره على اقامة البطولة سنويا وشكر كل من ساهم باقامة وتنظيم البطولة وختم حديثة  بالدعاء بأن يمن الله بالفرج العاجل عن اسرانا الابطال سيما وانهم يخوضون معركة الامعاء الخاوية في هذه الايام ،وبدوره نقل هاني الحلبي مسؤول الاتحادات في اللجنة الاولمبية تحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الاولمبية واتحاد الكرة والذي اعتذر عن الحضور لامر طاريء وقال ان تصدي الانصار لتنظيم هذه البطولة طيلة السنوات السابقة دليل واضح على الوفاء بالعهد لامير شهداء فلسطين وان النجاح الباهر الذي تلاقيه سنويا هذه البطولة يدل على درجة المهنية العالية التي تتمتع بها ادارة الانصار واللجان الفنية المشرفة عليها ،ومن ثم تم توزيع الدروع والجوائز حيث قدمت ادارة الانصار دروعا تقديرية لكل من اللواء جبريل الرجوب والدكتور جهاد الوزير والدكتور محمد مصطفى رئيس مجلس ادارة صندوق الاستثمار الفلسطيني ولاعضاء اللجنتين الفنية والمشرفة على البطولة خالد الصياد ،عماد قراعين ،فراس ابو هلال ،حسن صوان ، اسامة ابو الحلاوة ، موسى دجليلي ، فراس العباسي ، علي ابو سنينة ، امجد الزعتري ، حكام البطولة وادارة استاد فيصل الحسيني ، اما الجوائز فكانت على النحو التالي :

كأس وميداليات المركز الاول ، نادي جبل المكبر / كأس وميداليات المركز الثاني، انصار القدس  / درع المركز الثالث ، نادي الموظفين / درع المركز الرابع ،نادي سلوان / افضل لاعب في البطولة فضل عبيدية من المكبر / هداف البطولة برصيد اربعة اهداف جمال ظاهر من انصار القدس / افضل حارس مرمى شادي كتناشو انصار القدس / اللاعبون المميزون في البطولة علي جعابيص من المكبر واحمد ابو نجمة من انصار القدس ومحمود السمان من الموظفين .




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني