Deprecated: Function split() is deprecated in /home2/facekooora/public_html/phpcache/cache_start.php on line 4
الوطنية موبايل .. جولة بثلاثة متصدرين
فيس كورة > أخبار

الوطنية موبايل .. جولة بثلاثة متصدرين

  •  حجم الخط  

الوطنية موبايل .. جولة بثلاثة متصدرين

غزة/سماح أحمد (فيس كووورة) 15/1/2018 - مع بداية مرحلة الإياب من دوري الوطنية موبايل للدرجة الممتازة وفي جولته الثانية عشر، أطاح شباب خانيونس بالصداقة بطل دوري النسخة السابقة والمتصدر السابق لدوري النسخة الحالية، عصر الأحد على ملعب فلسطين واعتلى الصدارة ب 25 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن المتصدر السابق "بطل الشتاء"، عندما ألحق به خسارة قاسية بثلاثة أهداف لهدف، في لقاء شهد ركلتي جزاء، الأولى للشباب هزت شباك فادي جابر، والثانية أضاعها بركات الشباب سابقاً.

ركلة جزاء ضائعة كانت كفيلة بقلب الموازين وإعادة الصداقة لأجواء المباراة بهدفين لثلاثة، وكان من الممكن أن تؤثر إيجابياً لتسجيل هدف تعادل، أو حافز لهدف رابع للشباب.

السؤال: هل أصاب بركات عندما تم القرار بتنفيذه لركلة الجزاء أمام حارس يعرفه جيداً وهو الذي لعب معه لسنوات ويخبُر أسراره ومهاراته، أم أن الغاية كان إظهار الولاء للفريق بتسجيل هدف تقليص الفارق ورفع الروح المعنوية للاعبي الفريق الجديد للعودة في اللقاء ؟، خاصة أن ما ضاع كاد أن يكون نقطة تحول للصداقة، ولكن ضياعها أهدى الفوز للشباب الذي خسر سابقاً على أرضه وبنفس النتيجة من نفس الفريق في الموسم السابق، وفي ظل وجود نجوم النشامى السابقين (محمد بركات وعمر أبو عبيدة).

جولة خارج الحسابات وخاصة في المربع الذهبي، فقد اعتلى الصدارة فريقان وكان من المتوقع ظهور متصدر ثالث لو غزة الرياضي فاز على القادسية متذيل ترتيب الجدول، بفارق هدفين، أو الإطاحة بالصداقة من جديد عن الوصافة واحتلال المركز الثالث في حال التعادل.

الدوري لا زال في الملعب وعلى الأرض، ولكن كيف ستسير حسابات عماد هاشم أمام منافسين مباشرين، شباب خانيونس والذي يمتلك الاكتفاء الذاتي من جهاز تدريبي ولاعبين، وهو الفريق الذي نادراً ما نراه يعزز صفوفه بالصفقات، وأمام عميد الأندية العائد بقوة للمشهد الكروي الغزي بقيادة غسان البلعاوي، والذي قدم نصف موسم بأرقام ونتائج كبيرة وصفقات عديدة وجديدة.

وفي الوقت نفسه كيف سيحافظ شباب خانيونس على تقدمه الصامت البعيد عن الأضواء والضجة، وتسلله لأولى المراكز بهدوء، خاصة أن فوز العميد على القادسية لم يطيح بالشباب بفارق الأهداف وتساوي الرصيد من النقاط.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني