فيس كورة > أخبار

كأس غزة : "العميد" ينصب "السيرك" لـ"الزهراء"

  •  حجم الخط  

كأس غزة : "العميد" ينصب "السيرك" لـ"الزهراء"

 

غزة / غسان محيسن (صحيفة فلسطين) 4/5/2012 - حقق غزة الرياضي أعلى نتيجة حتى الآن في بطولة كأس غزة، عندما تغلب على فريق الزهراء بنتيجة (13/0)، في اللقاء الذي جمعهما أمس على ملعب فلسطين في دور الـ 64 للبطولة، حيث نصب السيرك لمنافسه الذي يخوض أول مباراة رسمية له منذ تأسيسه قبل فترة قصيرة.

وبهذا الفوز، تأهل غزة الرياضي (حامل اللقب) إلى دور الـ 32، لملاقاة الفائز من مباراة اليوم التي ستجمع بين فريق اتحاد دير البلح ونماء.

وتألق سعيد السباخي، في أول ظهور له مع الرياضي وافتتح التسجيل في مباراة من طرف واحد، تحرك خلالها الرياضي بدون عوائق، أحرز أهداف الرياضي سعيد السباخي (4) أهداف (20، 24، 30، 56)، ومهند الطهراوي (5) أهداف (37، 52، 59، 80، 85)، ومحمد أبو غواش "هدفين"  (25، 45)، وأحمد طينة "هدف" (40)، ومحمد أمن هدف (65).

وكانت المباراة شهدت ربع ساعة أولى هادئة، مع تحركات الأطراف أبو غواش وفادي قزعاط، وفي المقدمة السباخي والطهراوي، التي أثمرت عن انطلاقة نحو مرمى الزهراء وسط حالة من الارتباك وعدم القدرة على السيطرة، فنجح السباخي في استلام الكرات وتمريرها لزملائه داخل منطقة الجزاء، وتناوب اللاعبون على تسجيل الأهداف فكان نصيب الشوط الأول (7) أهداف، وفي الشوط الثاني لم يضطر الرياضي لبذل أي مجهود في التحكم بمجريات اللقاء، وبعد إحراز السباخي الهدف التاسع لفريقه، فضل المدير الفني عاهد زقوت إراحة مهاجمه المتألق، ودخل بلال أبو ريدة مكانه.

وكانت الخاتمة مع الطهراوي الذي أحرز الهدفين (12) و(13)، منهياً مهرجان الأهداف.

حكم اللقاء للساحة محمود الجيش وساعده محمد الشيخ خليل وحسام الحرازين، والرابع حازم معروف.

تشكيلة الفريقين

غزة الرياضي:" عماد أبو عبيدة، محمد صالح، محمد مهنا، عماد مصلح، إبراهيم أبو عبيدة، هاني المصدر، أحمد طينة، فادي قزعاط (حسن سكيك "70")، مهند الطهراوي، محمد الغواش (محمد أمن "69")، سعيد السباخي (بلال أبو ريدة "79")".

الزهراء:" أحمد الخطيب، أحمد الشطلي، أحمد الصيفي، أحمد أبو حسنى، محمد الترابين (محمود أبو حسنة "59")، عادل أبو سبحة، مجدي كلان (خالد هارون "46")، محمد زكري (عمرو أبو جلال "46")، رأفت حسين، عبد الله الشيخ، حسام ماضي".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني