فيس كورة > أخبار

نهائي كأس الضفة : كلاكيت ثاني مرة

  •  حجم الخط  

الكلاكيت الثاني لنهائي الكاس

اللقب باثنين لاسود العاصمة ومزدوج الفائدة للغزلان، صراع خط الوسط والركلات الثابتة، الانضباط التكتيكي والاعداد النفسي والبدني تعتبر مفاتيح الفوز، خيارات متنوعة لابي الطاهر ومحدودة لعبيد

 

كتب عبد الفتاح عرار

تقام في الخامسة من مساء هذا اليوم مباراة القمة لنهائي الكاس الغالية والتي يحتضنها استاد بلدية نابلس الدولي وتجمع بين بطل الدوري وحامل اللقب نادي هلال القدس وشباب الظاهرية غزلان الجنوب ثالث ترتيب الدوري وحامل لقب بطولة كاس الشهيد ابو عمار. وتعتبر هذه المباراة بمثابة نهاية للموسم الكروي الحالي بعد انتهاء دوري جوال للمحترفين ودوري الدرجة الاولى والثانية والثالثة. وهذا هو النهائي الثاني على التوالي بين الفريقين في نفس البطولة اذ كانا قد التقيا في نهائي الكاس الموسم الماضي على استاد الشهيد فيصل الحسيني وفاز فيها هلال العاصمة بهدف دون رد.

النهائي والاسرى

احتفال جماهيري حاشد بنهائي موسم كروي وبطولة غالية تتزامن مع معركة الامعاء الخاوية التي يخوضها اسرانا البواسل في سجون الارهاب الصهيوني المتغطرس. وبما ان هذا هو نهائي احد المشاريع الوطنية التي سعى الاتحاد لتقويضها دوما ولا زال فاننا اسرة رياضية وحشود جماهيرية نقدم هذا الحفل الوطني لجنود الامعاء الخاوية متصامنين رافعين صوتنا عاليا باننا معكم حتى النصر من قدس العروبة ومن خليل الرحمن وفي جبل النار ومن الشمال الصامد والوسط الثائر والجنوب المرابط. نقول لكم جمهور ومسؤولين ولاعبين واجهزة فنية وامنية وطواقم طبية وحكام ومناصرين ولجان قلوبنا معكم وعرسنا يوم انتصاركم.

الاتحاد الفلسطيني

نرفع القبعات احتراما لاتحاد الكرة رئيسا ومجلس ادارة ودوائر ولجان الذين وصلوا بالسفينة لبر الامان على مستوى الدوري والكاس وانتظام المسابقات وربطها بالاجندة الدولية لكافة الفئات والدرجات ولكلا الجنسين. هذا النجاح يعتبر نجاح للمشروع الوطني وتنفيذا للخطط المدروسة التي ساهمت في تطوير اللعبة وربطها بالضوابط والمعايير القارية والدولية وربما يكون اللقاء النهائي هو تتويج لنجاح جهود الاتحاد من ناحية والاسرة الرياضية التي التزمت بالضوابط من ناحية اخرى وساهمت في نجاح المشروع الوطني والان جاء دور التمنية وتوسيع الافق.

الحضور الرسمي

بما انه نهائي الكاس الغالية فقد تعودنا في مثل هذه المناسبات ان يكون هناك حضور رسمي الى جانب الحضور الشعبي المعتاد مما يشير الى مدى اهتمام القيادات والمستوى السياسي بمشروع التمنية الرياضية مما يمنح حافزا على مواصلة العمل من اجل تنفيذ برامج اوسع وتشجيع المنافسة الشريفة والسعي للوصول لمنصات التتويج والاحتفالات الوطنية. امنية تتمناها كافة الادارات والسواد الاعظم من اللاعبين وكل من يسعى لتحقيق انجاز والاحتفال به من الاجهزة الفنية.

الجماهير الغفيرة

يتوقع ان تزحف جماهير غفيرة لاستاد بلدية نابلس من اجل مشاهدة النهائي المثير منها جماهير الغزلان العاشقة التي ستزحف كعادتها خلف فريقها اينما حل وارتحل فكيف سيكون الزحف اذا كان الفريق سيلعب على نهائي الكاس والحال نفسه لجماهير اسود العاصمة التي تزايدت في الفترة الاخيرة بشكل ملحوظ مع صعود فريقها لمنصات التتويج وهذا ما ظهر جليا في الفترة الاخيرة اضف الى ذلك جماهير المحافظات الشمالية التي يقام النهائي عندها لاول مرة وستاتي بغزارة من جنين وقلقيلية وطولكرم ونابلس للاستمتاع بنهائي يتوقع له ان يكون مثيرا. وبكل تاكيد ستقوم هذه الجماهير بتشجيع فريقيها دون كلل او ملل وما نتمناه ان يكون التشجيع ملتزما يعطي صورة ايجابية عن جماهير الكرة الفلسطينية ويعكس مدى حبها لفرقها وللعبة بشكل عام.

تلفزيون فلسطين

رغم قلة الامكانيات ووجود صعوبات تواجه عمل الدائرة الرياضية في تلفزيون فلسطين كونه التلفزيون الرسمي وغير متخصص في الانشطة الرياضية الا ان كادر العمل يعمل كل ما بوسعه من اجل التواجد في مثل هذه الاحداث باذلا جل ما يستطيع لمنح الفرصة للاسرة الرياضية لمشاهدة اللقاء وخاصة في المحافظات الجنوبية. وقد اصبح دور تلفزيون فلسطين واضحا في الفترة الاخيرة رغم انه لا يلبي الطموح والسبب معروف ومقرون بقلة الامكانيات وعدم الاختصاص لكن رمانة وعلوي والترتير وبراهمة وبقية الكادر يبذلون كل ما بوسعهم من اجل التواجد وها هم سيكونون اول الحضور لنقل الحدث الوطني المثير.

لقاءات الفريقين

لا شك ان المتتبع للقاءات الفريقين عادة يرى الندية والمنافسة الشريفة حاضرتان بقوة عند لقاء الغزلان بالاسود وخلال الموسم الحالي كان التفوق هلاليا في منافسات الدوري بحيث فاز الهلال ذهابا في دورا بهدفين لهدف وايابا في فيصل بثلاثة اهداف لهدف وفي كاس ابو عمار الذي توج الغزلان بلقبها التقى الفريقان على استاد الخضر وفاز الغزلان بهدفين لهدف. وفي دوري القدس للمحترفين التقى الفريقان ذهابا في الاسبوع الثامن على استاد الخضر وانتهى اللقاء بالتعادل الايجابي بهدف لمثله وايابا على استاد فيصل بالتعادل السلبي. وفي نهائي الكاس للموسم الماضي فاز الهلال بهدف وحيد أي انهما التقيا خلال الموسمين الاخيرين ست مرات فاز الهلال ثلاث مرات والظاهرية مرة واحدة وحدث التعادل في مناسبتين.

مشوار الفريقين

وصول الفريقين للنهائي لم يكن سهلا بحيث لعب كل فريق مع فرق منافسة فقد بدأ الهلال مشواره في دور 32 بلقاء بيت لقيا وفاز بسباعية نظيفة ومن ثم تخطى ثقافي طولكرم في دور 16 بركلات الترجيح 65 بعد التعادل في الوقت الاصلي بهدف لمثله وتابع مشواره في دور الثمانية بالفوز على البيرة بركلات الترجيح 53 بعد التعادل الايجابي بهدف لهدف وفي الدور نصف النهائي اجتاز وادي النيص بصعوبة بهدفين لهدف. اما مشوار الغزلان فقد بدا بلقاء بالفوز على ابناء القدس في دور 32 بخمسة اهداف لهدف ومن ثم بثلاثة اهداف لهدف على سلوان في دور ال 16 ليعود ويتفوق على بلاطة بثلاثية ادارية في الدور ربع النهائي وفي الدور نصف النهائي اجتاز الاهلي بخمسة اهداف لهدفين وبذلك يكون الغزلان قد سجلوا 16 هدفا في اربع مباريات في حين ان الهلال سجل 11 هدفا.

ثلاثية للهلال

لقب ان تحقق سيمنح ثلاثية للهلال لان الهلال احرز لقب الدوري وان احرز لقب الكاس فسيتوج طبقا للوائح الداخلية بلقب كاس السوبر وبذلك يكون قد حقق ثلاثية تاريخية هذا الموسم بعد ثنائية العام الماضي ليكون قد جمع خمسة القاب في موسمين مما يعني انه حقق في عامين ما لم يحققه منذ تاسيسه. وهذه تعتبر فرصة لن تتكرر لاسود العاصمة والتفريط فيها لن يكون سهلا مما سيعطي النهائي طابعا خاصا من حيث الاثارة.

ثنائية للغزلان

ان استطاع الغزلان خطف اللقب فسيكون الثاني لهم هذا الموسم بعد لقب كاس ابو عمار وسيكون مدخلا للمنافسة على لقب ثالث لان بطل الكاس سيلتقي مرة اخرى بالهلال بطل الدوري في كاس السوبر وبهذا سيتم انقاذ الموسم بثلاثية تاريخية ويثأر من خسارته امام الهلال في نهائي الكاس الموسم الماضي والخسارتين اللتان الحقهما الهلال بالغزلان في دوري جوال للمحترفين. فالمباراة للهلال بلقبين وللغزلان بلقب يمثل فرصة للمنافسة على لقب ثالث هذا الموسم. وقد يكون الفريق اعد العدة من اجل استغلال الفرصة وتقديم اداء يمنحه فرصة بان يحقق اكثر عدد القاب هذا الموسم.

الجهاز الفني

الجهاز الفني لكلا الفريقين متمرس وحقق العديد من الانجازات، فسعيد ابو الطاهر يقود الغزلان منذ موسمين في الموسم الماضي حل ثالثا في الدوري ووصيفا للكاس وهذا الموسم ايضا حل ثالثا في الدوري وخطف لقب كاس الشهيد ابو عمار وها هو يصل للمباراة النهائية للكاس وقد استطاع ان يصل مع الغزلان لحالة من الاستقرار الفني بعد ان استقر على تشكيلة ثابتة وصلت لاعلى درجات الانسجام. على الجهة المقابلة فان خضر عبيد استلم مهام منصبه كمدير فني للهلال قبل ثلاث جولات من نهاية الدوري وفي دور ربع النهائي من بطولة الكاس ومنذ تسلمه مهام منصبه لم يخسر اية مباراة من المباريات الخمسة التي لعبها وتعادل في مباراة الكاس امام البيرة قبل ان تحسمها ركلات الترجيح وهو الان يسعى لان يتوج بلقب بطل الكاس الى جانب بطل الدوري. وكان ابو الطاهر وعبيد قد التقيا مرتين من قبل الاولى في لقاء الهلال والظاهرية وفاز عبيد بثلاثة اهداف لهدف وفي اللقاء الثاني التقيا في نصف نهائي الكاس عندما كان عبيد مدربا لاهلي الخليل وتفوق ابو الطاهر بخمسة اهداف لهدفين وهذه هي المواجهة الثالثة بينهما.

حراسة المرمى

يدافع عن عرين هلال العاصمة الحارس عبد الله الصيداوي حارس المنتخب الوطني والذي كان له دور كبير في المساهمة بتتويج الهلال بلقب الدوري ويعتبر من الحراس المميزين على مستوى الوطن ويمتاز بطول القامة والبراعة في التصدي لركلات الترجيح. اما وليد قيسية فهو من الحراس المميزين ايضا وهو قائد الغزلان وتطور مستواه بشكل ملحوظ في هذا الموسم وانقذ فريقه من عدة خسائر حتمية رغم انه ليس طويل القامة كما هو الصيداوي ولم يلعب للمنتخب الوطني. وبما ان الحارس يعتبر نصف الفريق فبكل تاكيد سيكون لكليهما دور كبير في المساهمة بتحقيق الانتصار ولا شك ان أي خطئ لحارس المرمى قد يكون قاتلا ولا اعتقد ان حارسي الخبرة من السهل ان يرتكبا اخطاءا فادحة.

خط الدفاع

خلال دوري جوال كان دفاع الهلال بالشراكة مع دفاع شباب الخليل هو الاقوى بعشرة اهداف طول الموسم في ما جاء دفاع الغزلان ثانيا بعد تلقيه 16 هدفا وقد مني الغزلان بخسارة كبيرة بعد اصابة المدافع محمد المصري الا ان الجهاز الفني قد عوض غيابه بخالد سالم ليلعب بجانب ضياء عايدية وهلال الصانع ومصعب البطاط وسماحة الجبارين مما يعني ان خط الدفاع الغزلاني جاهز والبدلاء في لخط ايضا على اهبة الاستعداد ولا توجد مشاكل في هذا الخط وخاصة بعد العودة المتوقعة لضياء عايدية. الهلال مني بانتكاسة في الدور نصف النهائي اثر غياب هيثم ذيب على امل العودة في النهائي الا ان هذا الغياب اصبح قسريا بعد نيل ذيب البطاقة الحمراء وقد يتاثر دفاع الهلال ايضا بغياب صلاح زبيدة الذي نال البطاقة الحمراء في لقاء وادي النيص لتتواصل مأساة الهلال في الخط الخلفي بعد غياب ذيب وزبيدة وعد تواجد عبد السلام السويركي وايهاب ابو جزر ليبقى فقط رائد فارس من الخط الاساسي واذا كان عبيد قد استعاظ عن ذيب بمراد اسماعيل على حساب خط الوسط فقد تفاقمت المشكلة بغياب البقية وتبقى الخيارات نحدودة لعبيد في هذا الخط اضافة لضيق الوقت من اجل الوصول لحالة من الانسجام بين الخيارات المتوفرة. من هنا نجد ان استقرار الخط الخلفي للغزلان سيكون اكثر اتزانا منه لدى الاسود وتبقى الحلول تخضع لنوع من المغامرة.

خط الوسط

بكل تاكيد فان الاستقرار الفني الذي تحدثنا عنه بالنسبة للغزلان يشمل كافة الخطوط ومنها خط الوسط الذي يعتبر من افضل خطوط الوسط في الدوري بوجود المايسترو اسماعيل قاسم الذي ان كان بيومه فسيكون العلامة الفارقة وبجانبه احمد علان واحمد ماهر وهاني ابو بلال وتبقى خيارات الصانع وواكد حاضرة وما يميز هذا الخط ان لاعبي وسط الغزلان يمتازون بنزعة هجومية وخاصة احمد علان واحمد ماهر مما يجعلهم يزيدون القوة الهجومية للفريق. هلال العاصمة وان كان يمتاز خط وسطه في الدوري بالخط الذي يخلق الفرق بوجود افضل صانع العاب وهو مراد اسماعيل وايضا هشام الصالحي وميعاري فجميعهم من افضل صانعي الالعاب اضافة لانطلاقات معن جمال من الميسرة وابو داوود من الميمنة او ربما العكس ولكن هذا الخط تاثر بعودة اسماعيل للخط الخلفي واصابة الصالحي في اخر مباراة وبعد ميعاري عن التشكيلة الاساسية ويبقى الاتكال على محمود صلاح وابو داوود وميعاري ومعن جمال في هذا الخط المهم وقد يكون ذلك الانسب لعبيد ان اراد الاعتماد على اسماعيل في الخط الخلفي كما فعل امام وادي النيص ويبقى اندفاعه للامام في الركلات الثابتة. ومن هنا فقد تغيب خبرة اسماعيل وقد يستعيظ عنها بميعاري الا اذا كان الصالحي جاهزا. وستكون جبهة معن جمال هي الاخطر في خط الوسط وربما قدتغيب العرضيات عن الفريق في هذه الحالة ويبقى الحل في الاختراق من العمق او التسديد من مسافات بعيدة.

خط الهجوم

هجوم الظاهرية المتعارف عليه والمكون من السباخي وعاطف ابو بلال اذ عادة ما يلعب ابو الطاهر بطريقة 4-4-1-1 بوجود السباخي في عمق دفاعات الهلال ومن خلفه ابو بلال كلاعب حر اذ يمتاز السباخي الصغير بالتسديدات القوية والتمركز الجيد داخل الصندوق فيما يلعب ابو بلال كلاعب حر يعتمد على المراوغة ولسع الشباك من انصاف الفرص علاوة عن مهارته المعهودة في الركلات الثابتة اذ يتوقع ان يفرض عبيد رقابة على عاطف ابو بلال كما فعل في لقاء الاهلي. اما الهلال فهو يعاني من غياب هدافه وهداف الدوري مراد عليان الذي اقصي بالبطاقة الحمراء في لقاء نصف النهائي امام وادي النيص وقد يشكل ذلك ضربة للهلال كون عليان يمتلك موهبة في التسجيل داخل الصندوق بقدميةه وبراسه وكان الفريق يعتمد عليه في تنفيذ الركلات الثابتة وبالتالي سيعتمد الهلال على فادي لافي ومحمد خويص ولاعبا الويط اصحاب لنزعة الهجومية محمد ابو داوود ومعن جمال. من هنا نجد ان القوة الهجومية لكلا الفريقين حاضرة بقوة كما كانت في الدوري الذي سجل فيه الهلال 43 هدفا والظاهرية 36 هدفا كاقوى خطي هجوم في الدوري.

دكة البدلاء

تميز الهلال خلال الدوري بوجود دكة بدلاء جاهزة بمستوى الاساسيين ولولا ذلك لكان قد وصل لوضع صعب جراء الغيابات التي تحدث معه اما المشكلة الان فتكمن في دكة البدلاء البديلة لهذه المباراة بعد غياب ستة لاعبين مؤثرين. في الجانب الاخر فلا تعاني دكة بدلاء الغزلان من اية غيابات وخيارات المدرب مفتوحة بالاعتماد على العديد من الاسماء في كافة الخطوط وهو ما قد يعطي افضلية للغزلان خاصة ان المباراة ستحتاج لمجهود بدني كبير في جميع الخطوط مما قد يعطي افضلية لفريق على الاخر حسب الاعداد البدني المسبق لكليهما وحجم الاصابات التي من الممكن ان تحدث.

الركلات الثابتة قد تكون الحسم

في مثل هذه المباريات عادة ما يكون الاعتماد بشكل مباشر في عملية الحسم على الركلات الثابتة خاصة ان الشد العصبي والضغط النفسي وانخفاض منسوب اللياقة يؤدي عادة الى ارتكاب العديد من الاخطاء وبالتالي فان براعة تنفيذ هذه الاخطاء قد تكون كلمة الفصل وهذا ما حصل مع الهلال الذي كان متاخرا بهدف امام الواد وسجل هدفين من ركلات ثابتة براعة عليان واسماعيل ولكن مهندس الركلات الحرة في الهلال سيكون غائبا وربما يقوم مراد اسماعيل بالتنفيذ. هو الحال عند الكتيبة الغزلانية فعاطف ابو بلال من افضل من ينفذ الركلات الحرة وسجل امام الاهلي في الدور نصف النهائي من ركلات ثابتة. ومن هنا فان الفريق الذي لا يرتكب اخطاء على مشارف الصندوق قد يحمي نفسه من براعة المنفذين ومن يستغل اخطاء المنافس في هذا الجانب فسيحقق التفوق. كما ان المباراة قد تذهب لركلات الترجيح وبالتالي فان براعة التنفيذ سيكون لها دور اكبر في حسم اللقاء وهنا فلم يختبر الغزلان انفسهم لانهم فازوا في جميع مبارياتهم بالوقت الاصلي واخر ركلات ترجيح لعبوها كانت في نهائي كاس ابو عمار امام الامعري واثبتوا تفوقهم فيها. اما الهلال فقد حسم لقائه مع الثقافي ولقائه مع البيرة بركلات الترجيح وعاش اجواء هذا النوع من المنافسة.

الاعداد النفسي والبدني

مباراة نهائي بكل تاكيد هي بحاجة لنوع خاص من الاعداد النفسي حين التاخر بهدف وعند ضغط المنافس من اجل عدم الارتباك وارتكاب الاخطاء وايضا من اجل التحكم بالاعصاب عند التقدم والتعرض لضغط المنافس وهذا الاعداد يكون ضروريا عند بداية المباراة بشكل خاص لان فترة جس النبض قد تكون لصالح الفريق الاكثر تحكما باعصابه كما ان عملية الاعداد النفسي ضرورية في موضوع البطاقات والوصول لحالة من  الانضباط السلوكي واما الجزء الاهم في جانب الاعداد النفسي والتحكم بالاعصاب فهو في نهاية المباراة سواء عند التقدم او التاخر الذي ان كان جيدا فقد يعيدك الى المبارة ان كنت متاخرا وان لم يكن بالشكل الجيد فقد يجعلك تفقد تقدمك ولا تستطيع المحافظة عليه. اما الاعداد البدني فهم الاهم لان من يتفوق بدنيا ومن يمتلك لاعبوه المنسوب الاعلى من اللياقة سيستطيعون خلق الفارق والتفوق عند تراجعها لدى المنافس وقد ظهر الفريقان بطريقة بدنية مرضية خلال اللقاءات الاخيرة وقد تكون متقاربة.

الانضباط التكتيكي

الانضباط التكتيكي من حيث الانتشار الجيد وتوظيف اللاعبين والسرعة في الاداء والالتزام بالمواقع والحركة بدون كرة وتبادل المراكز وتقارب الخطوط وتنفيذ التعليمات وتضييق المساحات والضغط على المنافس والهدوء يساعد في توفير وتوزيع مخزون اللياقة البدنية على مدار الشوطين مما يخفف الضغط النفسي ويساعد على ان يكون الاداء جماعيا مما يربك المنافس ويمنح الاداء صيغة جمالية قد تكلل بتنفيذ الجمل التكتيكية الاكثر ارباكا للمنافس والاسهل وصولا للمرمى.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني