فيس كورة > أخبار

منتخب الشباب يُكثف استعداداته للتصفيات الآسيوية

  •  حجم الخط  

منتخب الشباب يُكثف استعداداته للتصفيات الآسيوية

 

الرام _ دائرة الاعلام بالاتحاد _ 7/5/2012 _  كثف منتخبنا الوطني للشباب تمريناته الاستعدادية للتصفيات الاسيوية التي تقام في السعودية في الفترة بين 23 /6 حتى 3/7 ويشارك فيها الى جانب السعودية وسوريا وباكستان وقرغيزستان وسيرلانكا .

وقاد تمرينات الوطني الكابتن عبد الناصر بركات ومساعده امين غرسي ومدرب الحراس مامون دبدوب بمشاركة 17 لاعب الى جانب 9 لاعبين يشاركون في معسكر المنتخب الاول استعدادا لبطولة النكبة التي تقام في الرابع عشر من الشهر الحالي ، وتستمر التمرينات التي تواصلت منذ 10 ايام بواقع تمرينين يوميا حتى يوم الخميس القادم على ان يتجدد التجمع يوم السبت ويستمر حتى الخميس القادم .

وقال الكابتن عبد الناصر بركات ان الهدف من التمرينات المكثفة والمعسكرات المتواصلة للاعبين هو زيادة اللياقة البدنية عند اللاعبين خصوصا وان عددا منهم مضت عليهم فترة طويلة بلا لعب او تمارين ، معتبرا ان قوة البطولة القادمة توجب زيادة التمرينات من اجل الخروج بنتائج جيدة خصوصا وان الوطني سيخوض 5 مباريات في فترة قليلة وهذا يعتبر ضغط على اللاعبين من النواحي النفسية والبدنية لذلك لا بد من الاعداد الجيد .

واضاف ان مشكلات تواجه المعسكر تتمثل في خضوع عدد من اللاعبين لامتحانات

في الجامعات الى جانب عدم التحاق بعض اللاعبين في الفترة الحالية .

واشاد بركات بالوضع العام للاعبين خلال العشرة ايام الاولى من المعسكر مؤكدا ان انضباطا والتزاما كبيرن من اللاعبين الذي سوف يتم اختيار 25 لاعبا منهم للمشاركة في التصفيات الاسيوية اواخر يونيو حزيران القادم .

واعتبر بركات ان مشاركة بعض المنتخبات امثال باكستان وسيرلانكا والتي تشارك في بطولةالنكبة بمنتخب تحت 22 سنة هي فرصة مواتية للجهاز الفني واللاعبين لمعرفة هذين المنتخبين والعمل على ايجاد حلول في المباريات الرسمية التي سوف يلعبونها معهم في السعودية .

واكد بركات ان الهدف من الاهتمام الكبير الذي يوليه اللواء الرجوب لوجود منتخب وطني تحت 22 سنة هو من اجل وجود فريق بديل في ظل الظروف الكبيرة التي تواجهها المنتخبات الوطنية الفلسطينية في التجمع والمشاركة في الاستحقاقات العربية والدولية .

وتابع بركات ان مشكلة اللياقة البدنية عند اللاعبين تتمثل في عدم وجود برامج تدريبية واضحة ومنظمة لدى الاندية التي يلعب فيها هؤلاء اللاعبين حيث ان عدم الانتظام في التمرينات في النوادي وانخراطهم في معسكرات طويلة مع الوطني تمثل مشكلة اخرى على الجانب البدني تتطلب عمل متواصل من اجل السيطرة عليها .

من جانبه اعتبر لاعب نادي الموظفين زيد ابو دلو (19 ) عاما والذي يشارك في معسكر منتخب الشباب للمرة الثانية بعد المرة الاولى له 2010 ان وضع اللاعبين اكثر من جيد وان هناك احساس كبير لدى اللاعبين بتطور الرياضة الفلسطينية واداء المنتخبات الوطنية ممثلا في النظام الكبير الذي يشهده المعسكر والدور الكبير الذي يقوم به الكابتن عبد الناصر بركات من اجل وجود منتخب فلسطيني شاب قادر على المشاركة من اجل النجاح والتفوق وليس مشاركة اسمية لفلسطين.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني