فيس كورة > أخبار

وزيرة شؤون المرأة تستقبل الرياضيات المعاقات

  •  حجم الخط  

وزيرة شؤون المرأة تستقبل الرياضيات المعاقات

 

غزة – (إعلام نادي الجزيرة) 10/6/2012 - أكدت وزيرة شؤون المرأة أ.جميلة الشنطي أن الوزارة تسعي لتفعيل  قانون الخدمة المدنية لفئة المعاقات بنسبة 5% حسب القانون الفلسطيني، وذلك عبر عقد سلسلة لقاءات مع الجهات المختصة بهذا الشأن،  معتبرةً أن هذا حق لهذه الفئة يجب على الشعب الفلسطيني أن يمنحهم إياه، وأن وزارة المرأة بدورها تقوم بواجبها اتجاه النساء الفلسطينيات.

جاء ذلك خلال لقاء وزارة المرأة بعدد من اللاعبات المعاقات حركياً واللواتي مثلن فلسطين في المحافل الدولية والمنتسبات لنادي الجزيرة ، حيث أبدت الوزارة استعدادها  لتقديم كل التسهيلات اللازمة لهذه الفئة في سبيل الارتقاء بالرياضة النسائية وتحديداً لفئة المعاقات حركياً ، معتبرةً أن وجود فتيات من ذوي الاحتياج الخاص  لديهن العزيمة والإرادة لئن يمثلن فلسطين في المحافل الرياضية المحلية و الإقليمية والدولية أنما هو  إنجاز جديد يضاف للنساء الفلسطينيات اللاتي يقفن على كل بوابات البطولة وأنهن يمثلن درجة جديدة من درجات التحدي في هذا الواقع الفلسطيني  ، مجددة ثقتها بكل فلسطيني يمثل فلسطين في كل مكان.

تعزيز دور المرأة

وأشادت وزيرة شؤون المرأة بجهود الأندية الرياضية التى تهتم بالنساء وتحديداً ذوي الاحتياج الخاص منهم، مقدمةً شكرها لنادي الجزيرة كأول نادي يهتم بهذه الفئة من النساء كما تحتضن كل المؤسسات النسائية التى تساهم في بناء وتعزيز مكانة  و دور المرأة الفلسطينية ، مشيرةً إلى أن اهتمام وزارة المرأة لا يقف عن فئة محددة من النساء بل هي تهتم بكل النساء الفلسطينيات لترتقي بهن وتعزز صمودهن، قائلة": وزارة المرأة   تعني بالفكر وبتوعية المرأة حتى تحمل الهم الوطني لأنها ثابت من الثوابت الفلسطينية وهي التى حملت الثوابت لتنقلها من جيل لأخر" ، معبرةً عن   سعادتها الكبيرة للقاء هذه الفئة التى تقع في سلم أولويات اهتمام وزارة المرأة ، واعدةً إياهن بدمجهن في مختلف البرامج والمشاريع التى تعقدها الوزارة.

 

نادي الجزيرة

في السياق ذاته تحدث أ. على النزلى رئيس مجلس ادارة نادي الجزيرة الرياضي عن اهتمام النادي بفئة المعاقات حركياً ، مؤكداً أن من بين 75 لاعب معاق في النادي يوجد 15 فتاة جميعهن شاركن في بطولات محلية وعربية وحصدن جوائز و ميداليات متعددة ، داعياً إلى تكاثف الجهود بين الأندية الرياضية والجهات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني لدعم هذه الفئة  .

وأشار النزلي إلى  أن النادي يقوم بعقد العديد من الدورات التدريبية للنساء الفلسطينيات حيث عقد خلال الفترة الماضية دورة متقدمة في رياضة السباحة التحق فيها نحو "120" سيدة من مختلف مناطق قطاع غزة ممن تراوحت أعمارهن ما بين العاشرة وحتى الأربعين عاماً ،إضافة إلى عقد المخيمات الصيفية المتنوعة التى تستهدف النساء بشكل خاص.

من جانبهن طالبن المعاقات حركياً  بضرورة أن تخصص لهن الجهات المعنية برامج توعية وتثقيف تساعدهن على نخطي صعوبات الحياة ، إضافة إلى توعية المجتمع والأهل بضرورة تقبل المعاق مهما كانت إعاقته .

تجدر الإشارة إلى  أن وزارة المرأة تنوي عقد لقاء مفتوح مع فئات المعاقات يوم الأربعاء القادم، وأن هذا اللقاء سيكون باكورة سلسلة لقاءات تنوي الوزارة عقدها من أجل تحسين حياة هذه الفئة من النساء.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني