فيس كورة > أخبار

بلاتر يُطالب إسرائيل لإنهاء معاناة الأسير السرسك

  •  حجم الخط  

بلاتر في رسالة عاجلة إلى الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم :

يجب التحرك الفوري لإنهاء معاناة اللاعب الأسير السرسك

 

رام الله – دائرة الإعلام بالإتحاد - وجه ظهر الثلاثاء 12-6-2012 جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" رسالة عاجلة إلى الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم أعرب فيها عن عميق قلقه واستنكاره لاستمرار اعتقال السلطات الاسرائيلية للاعبين الفلسطينيين، وقال بلاتر "بأن اعتقال هؤلاء اللاعبين وما وصلت اليه حالة اللاعب السرسك هو انتهاك لحقوق الإنسان في ظل عدم تقديمهم للمحاكمة" وقد عممت الرسالة على مختلف الاتحادات الوطنية والقارية والدولية.

وحث بلاتر الإتحاد الإسرائيلي لكرة القدم لمخاطبة الحكومة الإسرائيلية بشأن مسألة اعتقال اللاعبين الفلسطينيين وتبعات ذلك، مطالبا إسرائيل بتأمين سلامتهم الجسدية، كما طلب بلاتر من الاتحاد الإسرائيلي التحرك بأقصى سرعة ممكنة لوضع حد لمعاناة اللاعب محمود السرسك.

وكان رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب قد توجه مجددا وبشكل عاجل إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم الـ "فيفا" والى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والى الرابطة الدولية للاعبي كرة القدم المحترفين وغيرها من الاتحادات الدولية والإقليمية والقارية  شارحا الحالة الخطيرة التي بلغتها ممارسات حكومة الاحتلال بحق الرياضة والرياضيين الفلسطينيين وما وصلت إليه حالة اللاعب الأسير السرسك، مطالبا إياهم بالعمل والتدخل الجاد لإطلاق سراح الأسير السرسك .

وقال اللواء الرجوب في عدد من الرسائل التي وجهها لمسئولي هذه الاتحادات "إن اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على اللاعبين الفلسطينيين هي مسلسل بلا نهاية، وآخر هذه الاعتداءات هي ضد لاعب فريق المنتخب الوطني الفلسطيني محمود السرسك المعتقل من قبل دولة الاحتلال منذ 3 سنوات دون محاكمة، وقد بلغ يومه الثامن والثمانون من الإضراب الأسطوري ودون أدنى مستوى من الرعاية الطبية والإنسانية من قبل سلطات السجن مما يهدد حياته في أي لحظة".

كما أضاف اللواء الرجوب في مراسلاته " أن السرسك ليس اللاعب الوحيد الذي تعتقله إسرائيل بهذه الطريقة فحارس مرمى الفريق الاولمبي الفلسطيني عمر خالد أبو رويس اختطف من قبل وحدة عسكرية إسرائيلية خاصة من مكان عمله في الهلال الأحمر الفلسطيني في أوائل شباط 2012 ولا زال معتقلا دون توجيه تهم له وكذلك الامر بشأن  زميله لاعب منتخب الشباب الفلسطيني نادي الامعري محمد سعدي نمر الذ ي اعتقلته قوات الاحتلال في نهاية شباط 2012 ولا يزالا معتقلين دون محاكمة لهما"، مما يشكل خروجا صارخا من قبل حكومة الاحتلال على المواثيق والقوانين والتعهدات الدولية الملزمة للجميع في هذا الشأن.

هذا ويواصل الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اتصالاته ومساعيه الحثيثة مع مختلف الجهات المحلية والعربية والدولية ذات العلاقة من اجل تأمين إطلاق سراح الأسير الفلسطيني لاعب كرة القدم محمود السرسك الذي يدخل إضرابه عن الطعام يومه الـ  89 احتجاجا على استمرار اعتقاله منذ 22/7/2009 دون محاكمة او توجيه تهم له.

ويؤكد الاتحاد الفلسطيني مجددا أنه لن يدخر جهدا ولن يترك وسيلة في سبيل ضمان إنهاء معاناة هذا اللاعب خاصة وما تتعرض له الرياضة الفلسطينية عامة  وبشكل إجرامي من قبل حكومة الاحتلال الإسرائيلي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني