فيس كورة > أخبار

عماد زعترة : أصبح لنا منتخب قادر على المنافسة

  •  حجم الخط  

مهمتنا في كأس العرب ليست مستحيلة

عماد زعترة : أصبح لنا منتخب قادر على المنافسة

 

صنعاء – الموفد الاعلامي للاتحاد – 13/6/2012 – اكد لاعب المنتخب الوطني المحترف الفلسطيني عماد زعترة (27سنة) ان كرة القدم الفلسطينية قفزت في السنوات الثلاث الماضية قفزة نوعية وتطورت بشكل كبير على كل المستويات الفنية والمهارية والانضباطية والتنظيمية معتبرا ان اتحاد كرة القدم الفلسطيني برئاسة اللواء الرجوب وفر الظروف والاجواء المناسبة لذلك التطور من كل النواحي .

واضاف زعترة ان المنتخب الفلسطيني مؤخرا اصبح يمتلك طريقة واضحة للعب واصبح كل لاعب يعرف واجباته الفنية والمهارية والبدنية وذلك سببه الانتظام في التدريبات والنجاح الكبير في انتظام دوري المحترفين الفلسطينين للسنة الثانية على التوالي حيث ان التطور في اداء اللاعبين اصبح واضحا بشكل كبير معتبرا ان النتائج التي حققها الوطني خلال بطولة التحدي والدورة العربية وبطولة النكبة والفوز على اذربيجان والتعادل الايجابي مع قطر هو خير دليل على كل تلك التطور في المهارات رغم الامكانيات المادية المتواضعة في فلسطين الى جانب العقبات الكبيرة التي تواجه تطور الرياضة وعلى راسها الاحتلال الاسرائيلي الذي يعيق تنقل اللاعبين ويحد من حركتهم وسفرهم للخارج.

وتابع بالقول انه عند انضمامه للمنتخب الوطني للمرة الاولى في 2003 ومعاينته واقع الفريق واللاعبين في تلك الفترة ومقارنته بالوضع الحالي وما يتوفر للاعبين فيه من اجواء ومعسكرات وطواقم تدريبية وفنية وايجاد الحلول لكل المشاكل التي تواجه اللاعبين فان ذلك يجعل كل من يحب الرياضة الفلسطينية يشعر بالفخر لما الت عليه الكرة الفلسطينية معتبرا مرة اخرى ان تقدم فلسطين خلال سنوات قليلة ما يقارب العشرين درجة خلال 3 سنوات هو خير دليل لحجم تلك التطور.

واعتبر زعترة ان تجربته الاحترافية في ايران اضافت اليه الكثير كاول تجربة احترافية في اسيا بعد اللعب لسنوات طويلة في الاندية السويدية والهنغارية والفرنسية مؤكدا ان الكرة الايرانية اضافت اليه خلال موسم واحد القدرة على التركيز في الكرة وزادت عنده الانسجام بشكل كبير مقارنة بالحاجة الكبيرة الى القوة البدنية في الاندية الاوربية.

وتابع زعترة قوله بان عقده انتهى مع فريقه نفط ابادان الايراني الذي سجل له هدف خلال الموسم مبديا امله الكبير ورغبته للعب في احد الاندية الخليجية معتبرا ان امنيته اللعب تحت اشراف المدرب العالمي ارماندو مارادونا الذي يدرب في الوصل الاماراتي .

واقترح زعترة على اتحاد كرة القدم الفلسطيني بالعمل على اعداد وتنظيم معسكرات تجريبية اختبارية لعدد كبير من اللاعبين الفلسطينين الذين يلعبون في اوروبا وامريكا الجنوبية مؤكدا بان هناك الكثير منهم يمتلك مهارات عالية ويتمنى اللعب للمنتخب الوطني الفلسطيني مستشهدا بالمهارات العالية التي بدأ يظهرها الوجه الجديد في الوطني اليكسس نصار الذي يلعب في الدوري البولندي اضافة الى مشاركة عمر جعرون وعودة روبيرتو كاتلون ونيته الاحتراف في فلسطين .

وقال زعترة ان المنتخب الوطني تنظره مهمة صعبة في كأس العرب لكنها ليست مستحيلة لان الفريق اصبح قادرا على ان يفرض رتمه في اللقاء مستشهدا بالتعادل المهم امام قطر بعد رحلة مجهدة اللاعبين والخروج من فوز كبير في بطولة النكبة.

واختتم حديثه بشكره الكبير للواء جبريل الرجوب شخصيا الذي اعتبره ابا روحيا للرياضة الفلسطينية في نظره بعد النجاح الكبير والشهرة الكبيرة للرياضة الفلسطينية في المحافل الدولية والجهد الكبير الذي يبذله لتوفير الامكانيات للاعبين ليكونوا سفراء لفلسطين في كل دول العالم.

يذكر ان عماد زعترة الفلسطيني الاصل السويدي الجنسية كان قد ابتدأ مشواره الكروي في نادي فوسك السويدي حت الثالثة والعشرين من عمره لينتقل الى نادي بروموكويغونا حتى 2007 وينتقل بعدها الى هنغاريا واللعب لموسم واحد مع زلاغيرسيك حتى 2008 وعاد الى السويد للعب في فريق سيرونسكا الذي صعد معه الى الدور الاول في 2009 ويستمر معه حتى 2011 وينتهي به المطاف في نادي نفط ابادان الايراني لموسم واحد.

وكان زعترة قد مثل المنتخب الوطني الفلسطيني في 10 مباريات دولية سجل خلالها هدفين دوليين وسجل للاندية  10 أهداف.

وكان زعترة ايضا قد زار فلسطين مرة واحدة فقط قبل 12 عاما متمنيا ان يعود ويزور فلسطين بشكل دائم لانه شرف كبير له ان يكون بين زملائه اللاعبين وبين اقاربه وعائلته.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني