فيس كورة > أخبار

رسالة دورة ألعاب آسيا للشواطئ بالصين

  •  حجم الخط  

يواجه أفغانستان اليوم في مباراة تحصيل لا تؤثر على صدارته

* وطني الشواطئ يرسخ الانجاز التاريخي باجتياز الصين في عقر داره ويتزعم صدارة المجموعة وينتقل لدور الثمانية من الباب العريض **

* الرجوب وسفير فلسطين في ألمانيا يباركان للبعثة ويطالبان بالذهاب بعيداً في انجاز كرة القدم الشاطئية **

 

الصين : كتب محمد العمصي – 17/6/2012 - فعلها وطني كرة القدم الشاطئية وقهر التنين الصيني فى عقر دراه ، وحجز البطاقة الاولى الى دور الثمانية وتصدر مجموعته منفرداً وضمن الانتقال لدور الثمانية بغض النظر عن نتيجة لقاء الوطني الأخير في الدور الأول أمام أفغانستان .

أكثر من خمسة الآلاف متفرج ومن خلفهم ملايين الصينيين عبر شاشات التلفاز لم يصدقوا ما حدث مع منتخب بلادهم ، فيما رقص الفدائي ونجومه لساعات طويلة عقب انتهاء اللقاء بفوز تاريخي على التنين الصيني بنتيجة 5/4 .

الشوط الأول جاء فلسطيني بامتياز فرض فيه الفدائي علاء عطية نجوميته وسجل الهدف الأول في الدقيقة الأولى من اللقاء ، ليعود عطية ويرسخ مهارته بهدف ثاني في الدقيقة السادسة من المباراة ، حيث علت الهامات وأصاب الذهول والصدمة عقول المنتخب الصيني الذي لم يصدق ما يحدث ، خاصة بعد أن كاد محمد بركات أن ينهى الشوط الأول ومدته 12 دقيقة بالهدف الثالث عندما راوغ حارس الصين ووضعها قوية وتدخل القائم الصيني ومنع هدفاً محققاً مع نهاية الشوط الأول الذي انتهى بثنائية فلسطينية .

تتواصل الإثارة في الشوط الثاني وما هي إلا ثواني معدودة حتى سدد المتمرس سامي سالم كرة قوية جداً أخرجت العارضة لسانها لها وردتها فوجدت المتحفز محمد بركات الذي تابعها في المرمى .

وقلص منتخب الصين النتيجة بهدف أول له في الدقيقة 20 ، ليرد عليه علاء عطية بهدف رابع لفلسطين والثالث له من منتصف الملعب ليرفع النتيجة إلى الهدف الرابع ، فيما عاد منتخب الصين وسجل هدفه الثاني وسط صرخات الجماهير الكبيرة لتصبح النتيجة 4/2 .

وقبل نهاية الشوط الثاني حبس المنتخب الوطني أنفاسه بعد أن سجل الصين الهدف الثالث مع نهاية الشوط الثاني لتتقلص النتيجة إلى 4/3 ، وتشير الإحصائيات إلى تسديد المنتخب الوطني إلى 17 تسديدة منها 4 أهداف مقابل 32 تسديدة للصين مقابل ثلاثة أهداف .

وفى الشوط الثالث وقف الحارس فادى المدهون وقفة الحارس الأمين وانتشل الوطني من هجوم وضغط المنافس ، ودخل الوطني بتشكيلة مكونة من جابر وجندية وسالم وشبير والسدودى ، وكانت أول فرص الشوط الثالث عن طريق حمادة شبير الذي سدد في أول دقيقة من هذا الشوط في القائم ، يرد عليه سامي سالم بقذيفة صاروخية ، ليعود سامي سالم نجم خط الدفاع ويسجل هدف الاطمئنان الخامس لفلسطين من على بعد 30 ياردة برأسه في المرمى بعد أن لمح تقدم الحارس فعانقت الشباك وسط فرحة هسترية وتتقدم فلسطين 5/3 .

تزداد الأمور تعقيداً وتسجل الصين هدفها الرابع قبل 4 دقائق على نهاية المباراة ، في الوقت الذي استأسد ودافع عن شباكه حتى الرمق الأخير لينتهي اللقاء بفوز تاريخي لفلسطين بنتيجة 5/4 .

ترتيب المجموعة بعد الجولة الثانية

فلسطين       2     -     2     -     11    6     +5    6

الصين        2     -     1     1     10    9     +1    3

فيتنام         2     -     1     1     6     9     -3    3

أفغانستان     2     -     -     2     7     10    -3    0

** الرجوب وسفير فلسطين في ألمانيا يهنئان **

فور انتهاء اللقاء سعدت كتيبة الفدائي والبعثة الفلسطينية بالاتصال الهاتفي الذي أجراه اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية ورئيس اتحاد كرة القدم مع وليد أيوب نائب رئيس اللجنة الاولمبية وعصام قشطه رئيس البعثة والموفد الإعلامي  ، حيث قدم التهنئة للبعثة الفلسطينية وللمنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية ، معتبراً أن ما تحقق انجاز كبير خاصة الفوز على الصين صاحبة التاريخ العريق والكبير ، مطالباً اللاعبين بالذهاب بعيداً في البطولة وتقديم الأفضل في الأدوار المتقدمة .

ونقل الرجوب تحيات وتهنئة السفير الفلسطيني في ألمانيا الدكتور صلاح حيدر عبد الشافي ، معتبراً أن ما تحقق هو وسام على صدر الرياضيين ورسالة قيم وطنية شامخة بضرورة الاعتناء بأبنائنا بعيداً عن التجاذبات السياسية وفق مفهوم فصل السياسة عن الرياضة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني