فيس كورة > أخبار

سالم : خطوة تفصلنا عن اللقب ولقاء إيران صعب لكنه غير مستحيل

  •  حجم الخط  

قائد المهمات الصعبة في كتيبة الشواطئ

* سالم : خطوة تفصلنا عن اللقب ولقاء إيران صعب لكنه غير مستحيل

* سجل في كل مباراة هدف وشكل بوصلة الحسم أمام الصين وعمان في الأمتار الأخيرة من المباريات

 

كتب : محمد العمصي – 19/6/2012 - شكل بتواجده مع المنتخب الوطني جبهة أمان واطمئنان داخل تشكيلة الوطني إلى جانب زميله صائب جندية كابتن المنتخب ، في كل مباراة له حكاية مع التألق والإجادة ، في مضمونها أهداف حاسمة وقاتلة منحت الوطني الفوز في أكثر من لقاء ، في رصيده أربعة أهداف كبيرة جميعها جاء من أخر نقطة بما مقداره تسديدات من على بعد 20 متراً  من مرمى المنافس، أبرز مهامه هو فرض الرقابة اللصيقة على نجوم ومفاتيح اللعب في الفرق المنافسة  .

سامي سالم أحد أعمدة الوطني في بطولة الشاطئ ممن ترك بصمة مع زملائه بولوج بوابة المربع الذهبي بعد انتصارات على كل من فيتنام والصين وأفغانستان وعمان ، يرى أن الهدف والحلم أصبح على مرمى حجر ، بعد أن نجح الوطني في ترجمة الأفضلية بتصدر مجموعته في الدور الأول والانتصار الكبير الذي حققه على عمان في دور الثمانية ، وان لقاء إيران القادم هو صعب لكنه غير مستحيل .

يقول سامي سالم : جئنا إلى بطولة الشواطئ الآسيوية بروح وعزيمة على تحقيق الأفضل فيها بالرغم من ظروف الإعداد الصعبة ، نجحنا في أن نقول كلمتنا بقوة ورسخنا الإبداع من مباراة لأخرى ، وما قدمناه في المباريات الأربع هو نصف طاقاتنا ، أما الباقي فسنسخره للقاء إيران في دور الأربعة وطموحنا بالانتقال إلى المباراة النهائية .

سألته عن أهدافه الحاسمة في كل مباراة بعد أن سجل هدف الفوز على الصين 5/4 ، وهدف الفوز الأخير على عمان 4/3 ، فلم يتردد بالقول أنه توفيق من الله بجهده ومساعدة زملائه ، موضحاً أن كافة اللاعبين يكملون بعضهم البعض ، إضافة إلى قائد الكتيبة المدرب عماد هاشم وكابتن المنتخب صائب جندية  وحمادة شبير أصحاب الخبرة في الوطني  ، ولا أنسي هنا الطاقم الادارى والطبي ورئاسة البعثة وجميع الأعضاء فيها .

وأكد سالم أنه يتطلع إلى اللقب والميدالية وتحقيق انجاز غير مسبوق مع الوطني ، داعياً الجميع والأسرة الرياضية إلى الدعاء للوطني في مهمته الكبيرة أمام إيران اليوم . 

وأهدى سالم انجاز التأهل إلى المربع الذهبي للشعب الفلسطيني وقيادته والى الشهداء والأسري والى زميله في الملاعب محمود السرسك بمناسبة صفقة الإفراج عنه في العاشر من الشهر الجاري والى الأسرة الرياضية واللجنة الاولمبية واتحاد الكرة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني