فيس كورة > أخبار

الوطني يخسر أمام إيران ويواجه لبنان على البرونز..الخميس

  •  حجم الخط  

دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الثالثة بالصين

* الوطني يخسر أمام إيران ويواجه لبنان على البرونز..الخميس

 

رسالة الصين : محمد العمصي – 20/6/2012 - خسر المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية مباراته الحاسمة أمام إيران في دور الأربعة من دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية بنتيجة ثقيلة قوامها تسعة أهداف مقابل هدف ، فيما خسرت لبنان أيضاً أمام الصين بخمسة أهداف لهدف ، ليتأهل بذلك إيران والصين للمباراة النهائية ، فيما يواجه الوطني منتخب لبنان اليوم الخميس على الميدالية البرونزية والتصنيف الثالث أسيوياً ، حيث يعتبر ذلك انجازاً كبيراً لم يتحقق من قبل بعد أن قدم الوطني أفضل المستويات وفاز على كل من فيتنام والصين وأفغانستان وعمان، وكان أول الواصلين إلى المربع الذهبي .

أفئدة اللاعبين والجهاز الفني والبعثة الفلسطينية تتطلع لمباراة لبنان بعيون تحقيق الميدالية البرونزية والدخول في أجواء تصنيف المراكز الثلاثة الأولى ، بالرغم من اعتبار تصنيف فلسطين في الكرة الشاطئية في حال خسرت من لبنان رابعاً هو انجاز كبير كنا نطمح له أن يكون مرصعاً بالذهب أو بالفضة .

بالعودة إلى أجواء اللقاء مع إيران ، فان ما حدث بالضبط هو أن المنتخب الوطني عانى قبل المباراة من إصابات كثيرة للاعبين سامي سالم وعلاء عطية ، إضافة إلى حالة إرهاق شديدة ظهرت على وجوه كافة اللاعبين بسبب ضغط المباريات التي لعبها الوطني وبواقع مباراة كل يوم على مدار الأيام الخمسة الماضية وهو ما اعترضت عليه أغلب الفرق ، مع التسليم بأن كتيبة الفدائي لم تكن في يومها ولم تقدم المستوي الذي قدمته خلال المباريات الأربعة الماضية أمام فيتنام والصين وأفغانستان وعمان .

ومع أن بداية المباراة كانت متوازنة وسدد نجوم الوطني الكثير من الكرات وقفت القائم في العديد منها في وجه دخولها للشباك إلا أن الحال تغير في الدقيقة الرابعة من المباراة حين سجلت إيران هدفاً مباغتاً افتتحت به التسجيل ، فيما حاول الوطني معادلة النتيجة عبر التسديد المباشر إلا أن كافة الجهود المبذولة لاختراق شباك إيران منيت بالفشل لتسجل إيران هدفها الثاني في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بالرغم من إحصائية الشوط الأول الذي اظهر وجود 14 تسديدة لفلسطين مقابل 13 تسديدة لإيران .

تراجع أداء الوطني في الشوط الثاني ونجحت إيران بتسجيل أربعة أهداف في هذا الشوط ، حيث جاء الهدف الثالث من كرة مرتدة أرسلها الحارس فادى جابر إلى حمادة شبير لتجد رأس مدافع إيران الذي ضربها برأسه من مسافة بعيدة في الشباك ، فيما سجلت إيران هدفها الرابع في الدقيقة الـ15 ، لتعود بعد دقيقه واحدة وتسجل هدفها الخامس بفضل تصويب لاعبي إيران الدقيق والتمركز ، لتعود وتسجل الهدف السادس من ضربة جزاء بعد نزول الحارس إياد دويمه بديلاً عن جابر .

عودة فلسطين كانت في الشوط الثالث بالرغم من إصابة اللاعب محمد السدودى بضربة قوية خرج على إثرها مباشرة من الملعب إلى مستشفى مدينة هايانغ ، حيث سجلت إيران الهدف السابع في الدقيقة 29 من المباراة ، والهدف الثامن من تسديدة للحارس .

هدف فلسطين الوحيد جاء بتوقيع اللاعب محمد بركات من تسديدة ثابتة ، فيما نجحت إيران بإضافة الهدف التاسع قبل نهاية اللقاء بدقيقتين ، لينتهي اللقاء 9/1 لصالح إيران المرشحة الأولى للقب.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني