فيس كورة > أخبار

انطباع اللاعبات قبل لقاء فلسطين والأردن

  •  حجم الخط  

انطباع اللاعبات قبل لقاء فلسطين والأردن

 

أبو ظبي – الموفدة الإعلامية للاتحاد-  مع بدء العد التنازلي لانطلاق منافسات بطولة غرب أسيا ،المقرر انطلاقها اليوم الاثنين الموافق الثالث من تشرين الأول الجاري،وذلك باللقاء الذي سوف يجمع الماجدات وآنسات الأردن في المباراة الأولى،حيث تعتبر هذه المباراة من أهم المباريات لدى آنسات الوطني الفلسطيني ،وذلك لرد الاعتبار للخسارة السابقة التي تلقاها منتخبنا من الأردن  في بطولة تصفيات اولمبياد لندن 2012 بالعاصمة الأردنية عمان ،كان لا بد لي من وقفة مع  لاعباتنا لمعرفة أرائهن وانطباعاتهن حول اللقاء الأول.

 

 حيث أعربت" جاكلين جزراوي" كابتن المنتخب النسوي عن سعادتها لتواجد فلسطين بالمجموعة الأولى والتي تتكون من الأردن والعراق والبحرين، و كانت تتمنى ملاقاة المنتخب النسوي الأردني في أول مباراة ببطولة غرب آسيا، وتابعت جزراوي أن لقاء غد مهم جدا كون المنتخب الأردني يعد مدرسة كروية عريقة بين الدول العربية ولها باع طويل بالمستطيل الأخضر بالإضافة للاعباته اللواتي يمتلكن مهارات فردية وجماعية عالية ، مؤكدة أن الفدائيات ستعملن بكافة جهدهن لمجاراة شقيقاتهن النشميات وستعكس هي وزميلاتها إصرار اللاعبة الفلسطينية على تواجدها بالمحافل الدولية واثبات نفسها وإرادة شعبها على خوض التجارب وتحدي الصعاب.

 

فيما قالت "كلودي سلامة" مهاجمة المنتخب لحظة سماعها بالمجموعة التي تضم المنتخب الفلسطيني إن فرصة التأهل كبيرة بغض النظر عن مباراة غد التي ستكون صعبة كونها مباراة الافتتاح ،فالضغط النفسي سيكون عائق في تحقيق النتائج المرجوة  إضافة إلى التوقيت المبكر في جو حار مليء بالرطوبة بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي ،ومن ثم أشارت سلامة أن الوصول إلى المربع الذهبي سيكون له نكهة خاصة وانجاز مهم سيشهد له الجميع خاصة وان المنتخب النسوي في أول الطريق مقارنة بالمنتخبات الأخرى.

 

من جانبها أكدت" نور سرور" لاعبة خط الوسط أن المنتخب الأردني يعتبر من أقوى الفرق المشاركة بالبطولة لضمه كوكبة مميزة من اللاعبات اللواتي يتميزن بالأداء المنظم،وأشارت أن مباراة الغد ستكون صعبة ولكن ليست بالمستحيلة اذ لعبت هي وزميلاتها بالروح الفلسطينية المعروفة،و سيعملن على تقليص الفارق، مشددة على زميلاتها التحلي بالثقة وعدم الخوف "فالكرة يوم لك ويوم عليك"  مضيفة أن المنتخب الفلسطيني يختلف عن باقي المنتخبات كونه له رسالة وطنية يعمل على إيصالها لباقي الشعوب  ففي كل مباراة يشاركن بها يزدن إصرار على المساهمة في وضع اسم فلسطين على خارطة العالم .

 

بينما أشارت" حمامة جربان" صخرة الدفاع إلى أن المنتخب النسوي جاء هذه المرة بدون خوف أو رهبة وهو على استعداد تام على منافسة جميع المنتخبات بدون استثناء  فثقة  اللاعبات بنافسهن عالية " نحن لها" ،وقالت جربان بخصوص لقاء الأردن هذه ليست المرة الأولى التي يخوض النسوي مباراة معهم، ولكن المطلوب الآن التركيز وعدم الانفعال أو التوتر بحال تم  اختراق الشباك من قبل  النشميات بالدقائق الأولى متعهدة بالدفاع عن عرين المنتخب بكل قوة وعزيمة.

 

أما "ندين كليب" حارسة المنتخب فلم تخفي خوفها من المنتخب الأردني كونها استقبلت العديد من كراتهن الغير مرحب بها بشباك المنتخب "مبتسمة"، أملة من زميلاتها التعاون في ميدان المباراة و نقل صورة مشرفة عن اللاعبة  الفلسطينية  التي تتميز بالصبر و الثبات والقدرة على تحمل العقبات، ومن ثم طلبت كليب من جميع الأهالي وعشاق كرة القدم الفلسطينية الدعم والمساندة بالإضافة للدعاء لهن بالنصر .

 

ومن ثم اختتمت الحديث هبة البطيط الوافدة الجديدة لمنتخبنا بأنها سعيدة جدا لاختيارها لتمثيل منتخب فلسطين النسوي وان لها الشرف في ذلك،شاكرة هاني أبو الليل المدير الفني اللمنتخب الذي سمح لها بفرصة التواجد مع زميلاتها في هذه الأثناء،  متمنية من الله الفوز في أول لقاء بالبطولة ،قائلة أن المنتخب الأردني للآنسات فريق لا يستهان به ولكن بالإرادة بمكن تحقيق أي شيء.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني