فيس كورة > أخبار

لجنة متابعة قضية أهلي قلقيلية تعرض قضيتها مع اتحاد الكرة على "الخندقجي"

  •  حجم الخط  

لجنة متابعة قضية أهلي قلقيلية تعرض قضيتها مع اتحاد الكرة على "الخندقجي"

 

قلقيلية – خالد عرباس – 26/6/2012 - عقد مساء يوم أمس الأحد  في قاعة نادي قلقيلية الأهلي اجتماع أول ضم أعضاء اللجنة الخاصة بمتابعة نادي قلقيلية الأهلي والتي انبثقت عن الاجتماع الجماهيري والذي عقد الخميس الماضي. وتم خلال الاجتماع مناقشة الأمور والاقتراحات التي يجب أن تقوم بها اللجنة من اجل تفعيل قضية النادي الأهلي على المستوى المحلي والوطني حول القضية الأساسية النادي الأهلي.

وتحدث عثمان داود رئيس بلدية قلقيلية ورئيس اللجنة عن ما جرى منذ الاجتماع يوم الخميس الماضي وحتى اللحظة من متابعة مع محافظ قلقيلية العميد ربيح خندقجي وتوسيع المشاركة في عضوية اللجنة من كافة الفصائل الوطنية كون أن قضية النادي الأهلي هي قضية محافظة قلقيلية بأكملها.

وأضاف داود للحضور بأن اللجنة رفعت كتاباً لأمانة سر المجلس الثوري وتم توقيعه من قبل تنظيم حركة فتح والبلدية والغرفة التجارية من اجل بحث الموضوع خلال اجتماعات المجلس الثوري إلا انه لم يتم مناقشته كونه لم يكن على جدول الأعمال مسبقاً.

واستنكر داود ما تقوم به الصحف اليومية من تعتيم إعلامي لما يبعث للنشر عن قضية النادي الأهلي من قبل الناطقين الإعلاميين عن النادي الأهلي عرباس إخوان وطالب داود من محرري الصحف اليومية الثلاث العمل على نشر كل ما يتم إرساله للصحف وعدم تكميم الأفواه كما يفعل اتحاد الكرة بمنعنا من المشاركة في الدوري منذ عامين لأن قلقيلية لها الحق في رفع صوتها وان يسمعه القاصي والداني ويقرأه الجميع وكذلك الأمر بالنسبة إلى وسائل الإعلام المرئية والتي طالبها بتغطية هذا الحدث الهام والذي يعتبر لنا في قلقيلية قضية مركزية وحيوية شاكرا في نفس الوقت جميع وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمكتوبة والتي تفاعلت بشكل جيد مع قضية النادي الأهلي.

وأوضح عثمان داود بأن اللجنة كلفت مجموعة من المحامين من أبناء قلقيلية من اجل العمل بالاتجاه القانوني لهذه القضية وان العمل قد بدأ من قبلهم مشكورين وبدون أي مقابل مادي.

وتحدث إبراهيم نزال رئيس الغرفة التجارية عن أن قضية النادي الأهلي هي قضية رأي عام لمحافظة قلقيلية ويجب أن نعمل بشكل موحد ومن خلال مؤسسات المحافظة جميعها من اجل حل هذه المعضلة وان قضية النادي ليست رياضية فقط وإنما أصبحت تشمل كافة قضايا المحافظة. ومن ثم تحدث الأستاذ يحيى هلال احد مؤسسي النادي عام 1952 شارحا بشكل موجز عن تاريخ تأسيس النادي والمؤامرات التي كانت تحاك ضده في فترات سابقة وجاءت هذه القضية لتكمل مسلسل هذه المؤامرات متسائلا هل المقصود أن قلقيلية جسم مشبوه يجب استئصاله أم ماذا ؟ طالبا من أهالي قلقيلية الوقوف بحزم إلى جانب هذه القضية الهامة. بدوره أكد الدكتور رمزي ابو يمن نقيب الأطباء في قلقيلية وعضو اللجنة على البدء الفوري بعمل خطة ميدانية تبدأ فورا وضمن تخطيط مسبق وان تكون لعدة أيام وبشكل تصاعدي حتى نصل للهدف المنشود وهو حل مشكلة النادي الأهلي. في حين تكلم معتصم قشوع مدير شؤون اللاجئين في قلقيلية عن موضوع من أين نبدأ والى أين سنصل ومن معنا ومن ضدنا موضحا العديد من الأمور التي يجب أن نقوم بها اللجنة مؤكداً بأن شؤون اللاجئين هي جزء من منظمة التحرير الفلسطينية وسنوصل صوتنا لأجل هذه القضية وان لا احد فوق القانون. في حين  جرت بعض المداخلات من عماد عبد الحافظ ومحمد العدنان أعضاء حركة فتح  إقليم قلقيلية تحدثوا خلالها عن مسلسل الأحاديث والتدخلات من اجل حل المشكلة مع شخصيات من اللجنتين المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح وعديد من المسؤولين والشخصيات الذين زاروا المدينة من اجل حل المشكلة ولكن للأسف حتى اللحظة لم يتم التوصل إلى حل. وجرت مداخلات من قبل عدد من الأعضاء صقر حسنين وسائد نزال ومحمد فائق وكمال جبريل اتفق فيها الجميع على البدء الفوري بالعمل وليس بالكلام فقط وإعادة النشاط الرياضي للنادي الأهلي من اجل أبنائنا وشبابنا.

وفي ختام الجلسة اتفق الجميع على أن اللجنة ستعقد اجتماعا هاما مع محافظ المحافظة العميد ريح خندقجي صباح الثلاثاء من اجل اطلاعه على قراراتها الخاصة بالفعاليات التي ستقوم بها اللجنة خلال الأيام القادمة موضحاً بأن المسألة لا تحتمل التأجيل.

وحضر الاجتماع أعضاء اللجنة المكلفة وهم رئيس  البلدية عثمان داود والدكتور رمزي أبو يمن والأستاذ صقر حسنين و السيد محمد فايق والسيد سائد نزال وكمال جبريل وعدوان برهم فيما غاب عن الاجتماع شاهر الراعي وعادل اللوباني و الأستاذ عاصم فراج بسبب السفر.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني