فيس كورة > أخبار

مدرب حراس أم ...؟

  •  حجم الخط  

مدرب حراس أم ...؟

 

رفح / وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 1/8/2012 - مشهد جديد لكنه ليس بالغريب في ملاعبنا التي عودتنا ظهور كل ما هو مختلف دائماً ومضحك أحياناً، ففي لقاء خدمات المغازي وشباب خان يونس في بطولة بلدية رفح، الذي انتهى بفوز المغازي (1/0), شاهد الجميع أحد الأطفال المرافقين للجهاز الفني لخدمات المغازي، وهو يقوم بإجراء عملية الإحماء لحارس مرمى الفريق أحمد موسى.

في بداية الأمر اعتقدنا أنه يقوم فقط بتجميع الكرات للحارس الذي كان وحيداً ودون حارس بديل أو مدرب حُراس, إلا أنه تبين عكس ذلك، وهو أن الطفل هو من يقوم مقام مدرب حُراس المرمى.

صورة تظهر مدى الإهمال الكبير التي تعانيه الفرق الرياضية, فهل يعقل أن يكون الفريق دون مدرب لحراس المرمى، أو حارس بديل قد يقوم بدور المدرب حال غيابه.

ليست المشكلة في الطفل الذي يقوم بهذه الأعمال فهذا شيء رائع ربما يصنع منه مدرباً أو حارساً كبيراً من خلال احتكاكه بالكبار, لكن المشكلة في عدم إدراك الجهاز الفني والنادي لأهمية وجود مدرب للحراس، وحارس بديل.

وبغض النظر عن أسباب غيابهم فيمكن تصعيد حارس الفريق الثاني ليحل بديلاً عن الحارس الأساسي، أو الاستعانة بأهل الخبرة من أبناء النادي لمساعدة الحراس في تدريباتهم.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني