فيس كورة > أخبار

حطين يتغلب على دلاسال والسرية تتفوق على قلنديا

  •  حجم الخط  

بطولة كأس فلسطين برعاية "جوال":

حطين يتغلب على دلاسال والسرية تتفوق على قلنديا

 

بيت لحم- وجدي الجعفري الناطق الإعلامي للاتحاد- خسر يوم الثلاثاء فريق دلاسال بيت لحم بصعوبة امام حطين فيما عبر فريق سرية رام الله، قلنديا بسهولة في المبارتين اللتين جرتا في صالة ماجد اسعد بالبيرة، وذلك في إطار منافسات كأس فلسطين لكرة السلة الذي يجري برعاية "جوال".

حطين النابلسي واجه اختبارا صعبا امام دلاسال التلحمي في لقاء طغت عليه الندية والمنافسة في ظل اقتراب النتيجة في اللقاء الذي انتهى 79-74 لصالح حطين.

وقد لعب عامل الخبرة والطول دورا مهما في لقاء سرية رام الله وقلنديا حيث مالت الأفضلية منذ البداية للسرية الذي تحكم في رتم المباراة التي حسمت بنتيجة 77-49 لسرية رام الله.

فيما يلي وصفا لمجريات المبارتين:

حطين- دلاسال بيت لحم

الربع الأول:

دخل حطين بقوة مستفيدا من تسرع لاعبي دلاسال بيت لحم، مع الاعتماد على الاختراق والتسجيل عن طريق شادي التكروري ومحمد الحلو قابلهم محمود رحال وفراس أبو سنينة من دلاسال بيت لحم.

وبالرغم من ان نتيجة الربع مالت إلى حطين الذي امتاز لاعبوه بالمهارة في نقل الكرة إلا ان دلاسال بيت لحم قدم بعض اللمحات الفنية حيث انتهى الربع لحطين بنتيجة 21-16.

الربع الثاني:

تكافأ الفريقان دفاعا وهجوما وزادت الندية بالمقارنة بالربع السابق، ونوع الفريقان من اختراقاتهم بالتسجيل من الاطراف وتحت السلة  ومالت الأفضلية في النهاية لحطين صاحب الخبرة بنتيجة 23-21.

الربع الثالث:

نشط دلاسال بيت لحم واعتمد على سرعة ولياقة لاعبيه خاصة صاحب المهارة العالية والمميز في تسجيل الثلاثيات عيسى خميس حيث تمكن وباقي زملائه من تقليص المجموع العام وحسم الربع بنتيجة 23-16 وذلك بعد ان شددوا من دفاعاتهم وسيطروا على مفاتيح اللعب عند حطين حيث تعادل الطرفان في نهاية الربع بالمجموع الكلي بنتيجة 60-60.

الربع الرابع:

مع بداية الربع تقدم دلاسال مستغلا الروح القتالية للاعبيه، لكن حطين عاد وسيطر وفرض أفضليته وحسم الربع بحنكة وخبرة اللاعبين بنتيجة 19-14، والمباراة بنتيجة 79-74.

الحكام:  عنان دراغمة، محمد فوزي، بسام ابو ثابت.

سجلها سليمان نصري، ووقتها مفلح عقل، 24 ثانية محمد عودة.

المراقب الفني: المدير التنفيذي للاتحاد عزيز طينة.

سرية رام الله- قلنديا

الربع الأول:

دخل السرية متسلحا بعزيمة لاعبيه كاملا متكاملا بالاعتماد على المخضرم إبراهيم حبش والعملاق سني سكاكيني إضافة إلى أبناء الحصري وحسان جدة، حيث لعب فارق الطول والمستوى الفني دورا مهما في حسم الربع بنتيجة 21-15 للسرية قابلهم روح قتالية من قلنديا واصرار على مجاراة اللعب عن  طريق مؤيد متخ واحمد نوفل.

الربع الثاني:

أجرى مدرب السرية أكثر من تبديل في صفوفه مع مواصلة السيطرة على الكرة داخل ارض الملعب، وانخفاض في عداد التسجيل من الفريقين، حاول قلنديا جاهدا التغلب على دفاعات السرية لتقليص النتيجة ولكنه لم ينجح في ذلك حيث أنهى أبناء السرية الربع بنتيجة 16-11.

الربع الثالث:

حسن السرية من أدائه ووسع لاعبوه النتيجة بالاعتماد على الفاست بريك السريع في بعض الأحيان والاختراق والتسجيل من تحت السلة في أحيان أخرى، قابلهم تراجع في أداء قلنديا وكرات مقطوعة وتسرع في التصويب وانتهى الربع للسرية بنتيجة 21-7.

الربع الرابع:

واصل السرية أفضليته خلال الربع بالرغم من محاولات قلنديا في تقليص الفارق والتي باءت بالفشل نتيجة الانسجام والإصرار على الفوز من قبل السرية وانتهى الربع للسرية بنتيجة 19-16.

وانتهت المباراة بفوز السرية بنتيجة 77-49.

الحكام: مفلح عقل، عنان دراغمة، محمد فوزي.

سجلها سليمان نصري، ووقتها محمد عودة، 24 ثانية عنان وليد.

المراقب الفني: عضو الاتحاد محمد زيادة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني