فيس كورة > أخبار

تاريخ بطولات الدوري في غزة

  •  حجم الخط  

من 1981 إلى 2012

تاريخ بطولات الدوري في غزة

"4" أبطال لـ"7" ألقاب

7 بطولات على مدار 31 عاماً

 

كتب/ خالد أبو زاهر:

كل عام والشعب الفلسطيني بخير، كل عام ورياضيو الوطن بخير، كل عام وكرويو الوطن بألف خير، تدور الأيام ونعود مرة أخرى إلى البداية، بداية الموسم الكروي الجديد، الموسم الذي طال انتظاره قرابة عامين، الموسم الذي نبني عليه الآمال والطموحات على طريق التقدم والتطور.

بعد 24 ساعة ستنطلق النُسخة السادسة لبطولة الدوري التي انطلقت في عام 1981م، أي قبل 31 عامًا بالتمام والكمال.

وتأتي النسخة الثامنة للبطولة لتكون الأولى في عهد الاتحاد الجديد، والثانية منذ الانقسام في عام 2007.

بطولة مختلفة

وبطولة الدوري هذه لها من التفاصيل ما يجعلها مختلفة عن البطولات السابقة، فإلى جانب أنها أول بطولة دوري في عهد الاتحاد الجديد؛ إنها البطولة التي انتظرها الجميع بعد سلسلة من البطولات التنشيطية التي تخللها بطولتان للكأس.

اتحاد الكرة ثبت موقفه

في النهاية قال اتحاد الكرة كلمته الحاسمة والحازمة، وصدق فيما وعد به الأندية قبل رحيله بعدة أسابيع.

تاريخ بطولات الدوري

بعد عام 1967، حاولت الحركة الرياضية النهوض بنفسها، فكانت البداية بعد سبع سنوات، عندما بدأت الأندية في إعادة فتح أبوابها للنشاط الرياضي وتنظيم البطولات، وتجسد ذلك مع تشكيل رابطة الأندية في عام 1978، التي بدأت في ترتيب الأوراق وتمهيد الطريق لولادة البطولات من جديد.

النُسخة الأولى 1981

وتجلى ذلك في عام 1981، عندما نظمت الرابطة أول بطولة دوري تصنيفي شاركت فيه جميع أندية ومراكز محافظات غزة، فكانت النتيجة أن فاز الأهلي بلقب البطولة في ظل قيادة شيخ المدربين المرحوم سعيد الحسيني.

النُسخة الثانية 1983

الشاطئ أول بطل

وبعد انتهاء بطولة الدوري التصنيفي وتحديد الدرجات، أقيمت أول بطولة دوري للدرجتين الممتازة والأولى في موسم (83/84)، إذ تمكن فريق الشاطئ من الفوز بلقب بطولة الدرجة الممتازة، بفارق الأهداف عن فريق غزة الرياضي وشباب رفح، اللذين كان لتعادلهما دور كبير في إهداء البطولة للشاطئ، بعد فوزه في آخر مبارياته على الشجاعية (2/0).

النُسخة الثالثة 1987

بطولة لم تنته

وفي عام 1987م أُقيمت ثاني بطولة دوري للدرجة الممتازة، ولكن لم يكتب لها الاستمرار، فبعد دخول قطار البطولة للمرحلة الثالثة عشرة من مراحل البطولة الـ(26) توقف النشاط الرياضي؛ بسبب اندلاع الانتفاضة المباركة في الثامن من كانون الأول من عام 1987؛ فتوقفت الحركة الرياضية خمس سنوات متتالية.

عادت الحياة إلى الملاعب في عام 1992 عندما فتحت الأندية أبوابها من جديد بمبادرة من نادي غزة الرياضي، وبدأت الرابطة في تنظيم البطولات على نظام الكؤوس.

النُسخة الرابعة 1994

أول بطولة في ظل السلطة الوطنية

وفي عام 1994 وبعد تشكيل الاتحاد الإقليمي لكرة القدم في محافظات غزة، أقيمت أول بطولة دوري في عهد السلطة الوطنية، وهي البطولة التي ضمت جميع الفرق التي شاركت في بطولة دوري موسم 1987.

انطلقت البطولة في سبتمبر من عام 1994م وانتهت في إبريل من عام 1995م، وأعلن الاتحاد فوز خدمات رفح بلقب البطولة التي كانت البوابة لعهد جديد في عالم كرة القدم الفلسطينية.

النُسخة الخامسة 1996

ميلاد الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم

في عام 1996 أُجريت أول انتخابات رسمية لاتحاد كرة القدم على مستوى فلسطين، الذي بدأ مشواره ببطولة الكأس، حتى رتب أموره استعدادًا إلى انطلاق أول بطولة دوري في ظل ما أطلق عليه الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم الذي ترأسه العميد أحمد العفيفي ومازال.

وفي مارس من عام 1998 انطلق الدوري لينتهي بعد عام وشهرين، إذ احتفظ خدمات رفح باللقب للمرة الثانية على التوالي.

النُسخة السادسة 2001

واستمر الاتحاد في تنظيم البطولات، ولكن بنظام الكأس حتى عام 2001، إذ انطلقت النُسخة الخامسة بنظام الدوري التصنيفي بعد مشكلة الهبوط والصعود، التي تمثلت في حصول فريق غزة الرياضي على قرار رئاسي بعدم الهبوط، إذ كان الخروج من المأزق بتنظيم الدوري التصنيفي، ولكن ذلك تأخر بسبب دخول انتفاضة الأقصى، إذ انطلقت البطولة في عام 2004.

وأسفرت البطولة التي أقيمت بنظام المجموعات عن تأهل خدمات رفح عن المجموعة الأولى، واتحاد الشجاعية عن المجموعة الثانية، ثم أقيمت بينهما مباراة فاصلة على أرض ملعب الشهيد محمد الدرة، وأسفرت عن فوز خدمات رفح باللقب؛ ليكون اللقب الثالث على التوالي، ويكون الفريق الوحيد الذي يحصل على اللقب ثلاث مرات متتالية.

النُسخة السابعة 2010

وأقيمت النُسخة السابعة للبطولة في عام 2009 وانتهت في عام 2010، وحصل فريق شباب خان يونس على اللقب أول مرة في تاريخه، بعدما حصل على لقب الكأس في عام 2000.

 

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني