فيس كورة > أخبار

الدوري الممتاز : العكاوي يحرم الجمعية من القمة

  •  حجم الخط  

الدوري الممتاز : العكاوي يحرم الجمعية من القمة

 

غزة / أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 28/9/2012 - خطف عيد العكاوي نجم اتحاد خانيونس نقطة ثمينة من أنياب الجمعية الإسلامية بعد تصويبة قاتلة محرزاً هدف التعادل في الدقائق الأخيرة من المباراة التي جمعتهما أمس على ملعب فلسطين, بذلك يرتفع رصيد "البرتقالي" لــ4 نقاط بعد فوزه الأسبوع الماضي على الشجاعية, فيما انفرد الجمعية بالصدارة بــ7 نقاط منتظراً نتائج باقي مباريات جولة الجولة الثالثة.

تصويبة العكاوي كانت بمثابة قذيفة برأسين، الأول أصاب الهدف بإنقاذه من الخسارة الثانية، فيما أصاب الرأس الثاني للقذيفة، مساعي الجمعية لمواصلة اعتلاء القمة بحرمانها من تحقيق الفوز الثالث على التوالي.

المباراة جاءت سريعة من بدايتها بتصويبة لاعب الجمعية حازم قفة استقرت في أحضان حارس الاتحاد أحمد الشاعر, ردَّ عليها نجم اللقاء عيد العكاوي بتصويبة خطيرة ارتطمت في قائم الجمعية .

امتلك الاتحاد منطقة وسط الملعب عبر تحركات عيد وأحمد العكاوي وأحمد الدباس بغية احراز هدف التقدم, لكن دون تشكيل خطورة على فادي جابر حارس مرمى الجمعية .

وبعد ظهور خلل في الجبهة اليسرى للجمعية اضطر المدرب نايف عبد الهادي لإجراء تغيير تكتيكي بخروج محمد أبو عميرة ونزول تامر أبو عرام, الذي لم يستغل تمريرة زميله محمد أبو حسنين التي وضعته في مواجهة حارس مرمى الاتحاد أحمد الشاعر لم يحسن استغلالها لينتهي الشوط الأول دون احراز أهداف .

سيناريو الشوط الثاني كان نوعاً ما مشابهاً لسابقه من حيث الأداء الفني للفريقين, فاعتمد الاتحاد على سرعة لاعبيه العكاوي والدباس لكن محاولاتهما العديدة تكسرت على أقدام قلبي دفاع الجمعية سامي سالم وحمزة سلامة .

اعتمد الجمعية كثيراً على الكرات الثابتة التي آتت أُكلها عبر رأسية متقنة للبديل الناجح تامر أبو عرام(68)مستغلاً ركنية المتخصص سامي سالم, ليحرز الجمعية هدف السبق الذي سيجعله متربعاً في صدارة الترتيب .

ارتفعت وتيرة اللقاء بعد الهدف وحاول لاعبو الجمعية تعزيز الهدف مستغلين اندفاع لاعبي الاتحاد الذين سعوا بكل قوة لإحراز هدف التعادل, ولكن مهاجمي الجمعية لم يحسنوا استثمار الفرص التي أتيحت لهم .

وعندما ظنَّ الجميع بأن المباراة شارفت على الانتهاء بفوز الجمعية, فاجأ عيد العكاوي الجميع بعدما أطلق كرة قوية من مسافة تزيد على 30 متراً لتستقر أقصى الزاوية اليمنى لمرمى حارس الجمعية فادي جابر(88)ليحالفه الحظ هذه المرة من إحدى الركلات الثابتة العديدة التي لم يوفق فيها طوال المباراة, لترتفع الأهازيج الرائعة لمشجعي الاتحاد الذين لم يتوقفوا عن مساندة الفريق طوال المباراة .

ولم تحمل الدقائق الأخيرة من اللقاء سوى تصويبة لاعب الجمعية محمد سلامة التي كادت أن تصعق لاعبي الاتحاد, لكنها جاورت القائم, لتنتهي المباراة بتعادل الفريقين بهدف لمثله في المباراة التي قادها الدولي محمود الجيش للساحة وساعده الدولي حسام الحرازين, محمود أبو حصيرة والدولي عبد الفتاح العطار رابعاً.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني