فيس كورة > أخبار

أندية دوري المحترفين علي وشك الإفلاس

  •  حجم الخط  

أندية دوري المحترفين علي وشك الإفلاس

 

غزة / مؤمن الكحلوت (صحيفة فلسطين) 9/10/2011 - بدأت تظهر علي السطح مؤخرا شكاوي أندية المحترفين من عدم قدرتها علي الإيفاء بالتزاماتها اتجاه لاعبيها ومدربيها , نتيجة الأزمة المالية الخانقة التي تعيشها تلك الأندية بسبب عدم توفر دخل ثابت لتلك الأندية ووجود مصروفات كثيرة تثقل من كاهلها.

 

واشتكي احد لاعبي قطاع غزة المحترف في احد أندية المحافظات الشمالية من عدم الانتظام في دفع الراتب من قبل ناديه , حيث أكد أنه لم يتلقي سوي ربع تلقيه منذ 4 أشهر تقريبا , وهو ما ينطبق عليه  نفس الأمر مع معظم زملائه في الفريق نتيجة الأزمة المالية التي تتفاقم يوما بعد يوم وتجعل دوري المحترفين علي حافة الانهيار.

 

وطالب جهاد طمليه النائب في المجلس التشريعي ورئيس مركز شباب الامعري بضرورة توفير دعم حكومي لأندية المحترفين  لما تمر به الأندية من أزمة مالية خانقة من شأنها أن تهدد استمرارية الدوري بحيث أثقل كاهل الأندية بالديون المتراكمة عليها جراء التزامها بدفع الرواتب والإيفاء بعقود اللاعبين  والمدربين.

 

وقال طمليه أن الحد الأدنى لتكلفة الموسم الواحد لدوري المحترفين يبلغ أكثر من 300.000 دولار حسب ما يفرضه الاتحاد من شروط على الأندية في التعاقد مع اللاعبين.

 

وشهد مطلع الموسم الحالي عددا من المناوشات والاحتدام بين اللاعبين وأنديتهم كان أبرزها قضية اللاعب إسماعيل العمور وناديه شباب الامعري عندما طالب اللاعب بفسخ تعاقده نتيجة عدم تلقيه مقدم العقد حسب ما هو متفق بينه وبين النادي .

 

ويتقاضي مدربي ولاعبي أندية المحترفين مبالغ مالية كبيرة, بحسب الوضع الذي تعيشه المحافظات الشمالية , حيث يبلغ قيمة الراتب الشهري لمدرب شباب الخليل سمير عيسي 25 ألف شيكل شهريا فيما بلغ قيمة عقد إياد أبو غرقود وفهد عتال مهاجما شباب الخليل، 60 ألف دولار في الموسم الواحد.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني