فيس كورة > أخبار

الدوري الممتاز : "النشامى" يتجه صوب القمة

  •  حجم الخط  

الدوري الممتاز : "النشامى" يتجه صوب القمة

 

غزة / أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 5/10/2012 - احتل شباب خانيونس الصدارة مؤقتاً بعد تحقيقه انتصارا هاما وصعبا على الجمعية الإسلامية الذي لعب على أرضه بهدف وحيد أحرزه القناص محمد بركات, ليكون بذلك قد قاد فريقه للوصول إلى القمة لأول مرة منذ فوزه باللقب في عام 2010.

وبهذا الفوز يرتفع رصيد الشباب إلى 8 نقاط متصدراً الترتيب لحين انتهاء باقي نتائج مباريات الجولة الرابعة, في حين توقف رصيد الجمعية عند النقطة السابعة .

المباراة بدأت بضغط كبير من جانب الشباب الذي امتلك منتصف الملعب عبر تحركات المايسترو حسن حنيدق, وحاول التسجيل مبكراً في الربع الأول من المباراة عبر تصويبة رفيق عاشور تصدى لها فادي جابر حارس الجمعية ببراعة.

ولم تمر سوى دقيقتين حتى عاد الحارس جابر للتألق من جديد بعد تصديه تصويبة خطيرة جداً للمهاجم محمد بركات الذي راوغ مدافعي الجمعية بكل مهارة .

أعاد الجمعية تنظيم صفوفه في الربع الأخير من الشوط, وحاول تهديد مرمى الشباب وكاد أن يحرز هدف السبق لكن حمزة حسونة أهدر فرصة خطيرة فوق المرمى بعد تمريرة فضل أبو ريالة التي جعلته في مواجهة مرمى الشباب.

ارتفعت وتيرة اللقاء كثيراً وتبادل الفريقان الهجمات وأعاد الحارس جابر تألقه بعد إمساكه بثبات لتصويبة محمد أبو موسى الخطيرة .

هدف المباراة الوحيد جاء عبر مهاجم شباب خانيونس القناص محمد بركات في الوقت المحتسب بدل من الضائع نهاية الشوط, بعد تلقي تمريرة ذهبية من الخبير حسن حنيدق جعلته في مواجهة مرمى الجمعية وضعها بكل حرفنة في المرمى, لينتهي الشوط الأول بهذا الهدف الثمين.

لم يطمئن شباب خانيونس للنتيجة فحاول التعزيز في الشوط الثاني, فكاد البديل محمد العكاوي أن يضيف الهدف الثاني, ولكنه لم يستغل التمريرة الدقيقة من رفيق عاشور.

غابت خطورة فريق الجمعية وفقد لاعبوه التركيز خاصة على مستوى منتصف الملعب, وحاول محمد أبو حسنين اقتناص التعادل لكن تصويبته لم تشكل خطورة على مرمى الشباب.

بقاء النتيجة على حالها لفترة ليست بقليلة زاد من توتر لاعبي الفريقين وغابت الفرص على المرميين وارتفعت حدة الأداء البدني, مما اضطر حكم اللقاء لإشهار البطاقة الصفراء للعديد من المرات إضافة للبطاقة الحمراء التي تلقاها مدافع الشباب محمد السميري الشهير بـ"وطن" الذي سيفتقد الشباب لخدماته في لقاء الشاطئ القادم.

الجمعية لم يستثمر هذا النقص العددي, ورغم امتلاك الجمعية للكرة معظم فترة الربع الأخير من المباراة إل


 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني