فيس كورة > أخبار

الدوري الممتاز : "البرتقالي" يتفوق في "ديربي خانيونس"

  •  حجم الخط  

الدوري الممتاز : "البرتقالي" يتفوق في "ديربي خانيونس"

 

خانيونس / وائل الحلبي (فيس كووورة) 20/10/2012 – أعاد فريق اتحاد خانيونس البسمة على شفاه جماعهير ولاعبي خدمات رفح  بمنعه فريق شباب خانيونس من انتزاع القمة التي تركها الخدمات أمس أمام الشجاعية، وذلك بفوز الاتحاد على الشباب بهدفين مقابل هدف واحد.

وبهذا الفوز، رفع الاتحاد رصيده إلى (9) في المركز السادس, فيما تجمد رصيد الشباب عند النقطة (11) في المركز الثاني، فيما سجل هدفي الاتحاد كل من عيد العكاوي (10) وطارق العايدي (14), فيما سجل هدف شباب خانيونس لاعبه محمد أبو موسى (11).

ولم ينتظر الفريقان طويلاً وبدأت الخطورة بتسديدة محمد قشطة اعتلت مرمى الشباب بقليل(2), وعاد قشطة وأنقذ شباك فريقه من هدف أول بعدما أخرج الكرةقبل أن تسكن الشباك من رأسية عبدالمجيد يوسف (4).

ونجح عيد العكاوي في تسجيل الهدف الأول لفريقه من تسديدة مقصية وضعها في أقصى الزاوية اليمنى لمرمى الشباب (10), ولكن فرحة الاتحاد لم تدم طويلاً بعدما نجح محمد أبو موسى في تعديل النتيجة مستغلاً دربكة في منطقة جزاء الاتحاد ليقتنص هدف التعادل للشباب (11).

وسرعان مارد الاتحاد بالهدف الثاني من ركنية طارق العايدي الذي فشل الحارس حسين البطراوي في التعامل معها لتسكن شباك فريقه (14), وزادت أجواء المباراةا شتعالا وألغى الحكم هدفاً ثالثاً للاتحاد بداعي التسلل (16), ولم ينجح رفيق عاشور في استغلال انشغال حارس الاتحاد بالسجود الذي كان يحتفل بالهدف الملغى وسدد الكرة خارج المرمى الخالي وسط حالة من الذهول بين جماهير ولاعبي الشباب (17).

وبدأ شباب خانيونس في شن الهجمات لتعديل النتيجة وتألق حارس الاتحاد أحمد الشاعر في تحويل تسديدة أبو موسى القوية إلى ركنية (26), ومرت تسديدة حسن حنيدق بجوار القائم (28), وكان العكاوي قريباً من الهدف الثالث لولا ارتطام الكرة التي وضعها برأسه بالقائم الخارجي للمرمى(33).

واصل الشاعر التألق وحرم الشباب من تعديل النتيجة بعدما تصدى لكرة عاشور على مرتين (38), وأهدر أبو موسى فرصة محققة بعدما قدم له حسن حنيدق الكرة على طبق من ذهب إلا أنه سدد الكرة بعيدا عن المرمى (44), لينتهي الشوط الأول بتقدم الاتحاد بهدفين مقابل هدف للشباب.

ومع انطلاقة الشوط الثاني منح الحكم فريق شباب خانيونس ركلة جزاء بعدما لامست الكرة يد محمد العايدي, إلا أن براعة الحارس أحمد الشاعر منعت حنيدق من تعديل النتيجة(50).

وعاد الشاعر للتصدي لتسديدة محمد سلامة (54), ومرر البديل أحمد العكاوي كرة ذهبية لشقيقه عيد وضعته في مواجهة حارس الشباب إلا أن نجم اللقاء سدد الكرة بعيدا عن المرمى (66).

وتوالت الهجمات من لاعبي الشباب إلا أن بسالة مدافعي الاتحاد وتألق الحارس منعا اكتمالها وغاب التركيز عن لاعبي الشباب, وعاد قشطة ليحمي شباك فريقه من هدف مؤكد بعدما أخرج الكرة من على خط المرمى من رأسية محمد بركات (86).

وأشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه مدافع الشباب محمد السميري لسوء السلوك ليكمل النشامى اللقاء بعشرة لاعبين قبل أن يتعرض لاعب الوسط حسن حنيدق لحالة تشنج مفاجئة ويكمل الفريق المباراة بتسعةلاعبين, لينتهي اللقاء بفوز غال ومستحق لاتحاد خانيونس بهدفين مقابل هدف وحيد لشباب خانيونس.

أدار اللقاء : نادر الحجار للساحة وساعده من على الخطوط الدولي محمد الشيخ خليل, الدولي حسام الحرازين, ورياض سعدات رابعاً.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني