فيس كورة > أخبار

دوري "جوال" الممتاز : "الجمعية" تقفز عن خدمات رفح للقمة

  •  حجم الخط  

دوري "جوال" الممتاز : "الجمعية" تقفز عن خدمات رفح للقمة

 

رفح / أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 30/10/2012 - انتزع الجمعية الإسلامية صدارة دوري "جوال" الممتازة, بعد فوزه على المتصدر السابق خدمات رفح في عقر داره بثلاثة أهداف بعد أن كان متأخراً بهدفين, وذلك في المباراة التي جمعتهما أمس على ملعب رفح البلدي.

الجمعية أجهض كل محاولات وتوقعات فرق راهنت على استفادتها من نتيجة المباراة, ولكن الفريق خدم نفسه بنفسه غير مكترث بكل هذه التهديدات، مُهاتفاً جميع فرق البطولة من فوق القمة "ألوووووو .. إحنا على القمة"

نايف عبد الهادي مدرب الجمعية نحج في قيادة فريقه لتحقيق فوز مهم وغالي على فريقه الأسبق، في مباراة لم يكن أكثر المتفائلين في الجميعة أو أكثر المتشائمين في خدمات رفح يتوقع نتيجتها.

لم يدخل الفريقان مرحلة جس النبض, فجاءت الفرصة الأولى للجمعية بتصويبة قوية من حمزة حسونة, علت المقص الأيسر لمرمى الخدمات.

وتبادل الفريقان امتلاك الكرة, بأغلبية طفيفة للخدمات عبر تحركات محمد حجاج, محمود النيرب والنشط معتز النحال, الذي اقترب من التسجيل بعد تصويبة قوية حولها حارس الجمعية فادي جابر إلى ركنية بصعوبة.

محاولات النحال أتت أُكلها فأحرز الهدف الأول للخدمات من تصويبة صاروخية سكنت أقصى الزاوية اليسرى لمرمى الجمعية (28) وسط فرحة عارمة من الجماهير الرفحية التي آزرت فريقها بكثافة.

لم يفق لاعبو الجمعية من صدمة الهدف, حتى باغتهم الخدمات بالهدف الثاني بعد دقيقة واحدة فقط عبر المهاجم إكرامي عرام, إثر كرة ذهبية من النحال أمام خط المرمى, ليتقدم الخدمات بهدفين نظيفين, وسط فرحة هستيرية من اللاعبين والجهاز الفني والجماهير انتعاشاً بتأكيد الصدارة.

حالة من الذهول دخل فيها لاعبو الجمعية بعد تلقي مرماهم هدفين في غضون دقيقتين, ولكن الاستسلام الكامل لم يتسلل إلى نفوسهم, حيث حاولوا جاهدين تقليص النتيجة, وكان لهم ذلك عبر رأسية المهاجم فضل أبو ريالة (32) بعد كرة طولية من ركلة ثابتة نفذها المتخصص سامي سالم.

الهدف أعاد الثقة للجمعية, وأربك لاعبي الخدمات ووضعهم تحت الضغط النفسي, الذي استغله لاعبو الجمعية على أحسن وجه, وسارعوا بمهاجمة مرمى الخدمات بغية إحراز التعادل.

وصعق البديل تامر عرام الخدمات بإحرازه هدف التعادل للجمعية, قبل نهاية الشوط الأول بدقائق, بطريقة خيالية وأكثر من رائعة بعد ركلة خلفية مزدوجة, سكنت الكرة خلالها المقص الأيسر لمرمى الخدمات, وسط حالة من الذهول والصدمة التي تملكت كل مكونات الخدمات الرفحي, لينتهي الشوط الناري بتعادل الفريقين بهدفين لمثلهما.

أحداث الشوط الثاني لم تقل إثارة عن سابقه, ولكن بأفضلية نفسية للجمعية بعد رجوعه لأجواء المباراة, وتعقدت الأمور أكثر فأكثر مع الخدمات بخروج المتألق معتز النحال اضطرارياً للإصابة, لتغيب الخطورة الكبيرة على الجبهة اليمنى, التي نجح النحال في إشعالها.

ورغم انحصار الكرة وسط الملعب معظم الفترات, إلَ


 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني