فيس كورة > أخبار

الرجوب يتسلم جائزة أفضل شخصية ادارية عربية للعام 2012

  •  حجم الخط  

جوائز الابداع الرياضي الرابع بدبي

اللواء الرجوب يتسلم جائزة أفضل شخصية ادارية عربية للعام 2012

الرجوب : نواجه ثلاثة تحديات أساسية أبرزها الاحتلال وشح الامكانيات والموارد وغياب التخطيط الاستراتيجي

عاتبون على أشقائنا العرب والمنتخبات والفرق الرياضية تدخل بقوة الاعتراف الدولي الملعب البيتي الفلسطيني

 

دبي – البعثة الاعلامية:

يتسلم اللواء جبريل الرجوب أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية، رئيس اتحاد الكرة، صباح اليوم جائزة أفضل اداري رياضي عربي للعام 2012 من مؤسسة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، تقديراً لجهوده الكبيرة في خدمة تحقيق الحلم الرياضي الفلسطيني بانتزاع اعتراف المنظمات الاقليمية والدولية بالمعاملة على قدم المساواة مع باقي رياضي العالم.

وكان اللواء جبريل الرجوب، وجه الشكر والتقدير إلى مجلس أمناء الجائزة على تكريم فلسطين عبر منحه جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للابداع الرياضي الرابع كأفضل شخصية ادارية عربية عام 2012.

وأكد الرجوب، خلال ندوة حملت اسم "ملتقى الابداع الرياضي الرابع" وادارها الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، بحضور عثمان السعد الأمين العام السابق للاتحاد العربي لكرة القدم والاتحاد العربي للالعاب الرياضية، وخُصصت، أمس، لاستعراض أصحاب الانجازات والمبدعين سواء من الشخصيات الرياضية أو العربية، في مقر الجائزة في فندق الجميرة بيتش، بحضور  عشرات الرياضيين العرب والدوليين ورجال الاعلام، أن الرياضة بالنسبة لنا في فلسطين وسيلة لتحقيق أهدافنا الوطنية وعرض معاناة الشعب الفلسطيني، وهذا ما يميز الرياضة الفلسطينية عن باقي رياضات العالم . 

وكان الدكتور حسن مصطفى رئيس الندوة قدم اللواء الرجوب عبر استعراض السيرة الذاتية الحافلة له على مدار العقود الماضية، ومنها رحلته

مع الأسر لمدة 17 عاماً كمناضل فلسطيني كبير، وقائد سياسي وعسكري  تبنى الرياضة ، وله عدة مؤلفات وأعمال كبيرة في السياسة والرياضة والشؤون العسكرية، كما عدد الانجازات التي نالتها الرياضة الفلسطينية في عهده خلال السنوات الأربع والنصف الماضية وأهمها حصول الاتحاد الفلسطيني  لكرة القدم على جائزة افضل اتحاد متطور من الفيفا عام 2009، وجائزة الهرم الذهبي عام 2011 التي منحتها له مجلة الأهرام العربي كأفضل شخصية رياضية عربية .

ثلاثة تحديات أساسية

واستعرض الرجوب التحديات التي واجهت وتواجه الرياضة ولخصها بثلاثة تحديات رئيسية وهي الاحتلال الذي يتدخل في كل مناحي الحياة والرياضة ويقيد حركة اللاعبين والاداريين مستذكراً العديد من المواقف التي واجهت المنتخبات الفلسطينية وشخصيات عالمية زارت فلسطين أمثال رئيس الفيفا بلاتر ورئيس الاتحاد الأوروبي ميشيل بلاتيني ومنع قائد المنتخب الحارس محمد اشبير الذي اضطر للانتظار في الأردن لمدة ١٦ شهرا ومنع اقامة المنشآت الرياضية على الرغم من انها ممولة من الفيفا ومؤسسات دولية معروفة.

وتابع أن التحدي الآخر الذي واجهه يكمن في شح الامكانيات ضمن الحد الأدنى، وما زاد من مأساة الرياضيين استهداف المنشآت الرياضية المتعمد وآخرها استهداف ثلاثة ملاعب في قطاع غزة خلال العدوان الأخير، وقبلها تدمير مقر اللجنة الأولمبية الفلسطينية الذي شيد بأموال اللجنة الأولمبية الدولية قبل ثلاث سنوات.

 واضاف رغم ذلك نحن نسعى على مدار السنوات الماضية إلى تذليلها فاصبح لدينا كادر اداري ورياضي وطبي واعلامي مرض ومنشآت رياضية  ضمن الحد الأدني.

أما التحدي الثالث الذي واجهته فهو غياب التخطيط الاستراتيجي الذي كان مفقودا سواء على صعيد اكتشاف المواهب أو تنمية الموارد البشرية، لذلك نعمل على توظيف الميثاق الاولمبي لصالحنا كأداة قياس أمام العالم لمحاصرة الاحتلال، ومعرفة التزامه بالمواثيق الأولمبية.

ولفت إلى وجود رؤية استراتيجية على الصعيدين  الداخلي والخارجي سواء بالعلاقة  المباشرة مع الفيفا أو الاولمبية الدولية لخلق ضغط على الجانب الاسرائيلي للالتزام بالمواثيق الدولية.

تحييد الرياضة

اما التحدي الذاتي بالنسبة لنا داخلياً فتمثل في حالة الانقسام الفلسطيني فقد سعيت أن تبقى الرياضة بعيدة عن التجاذبات السياسية وان تبقى عنصر وحدة للشعب الفلسطيني وهذا لم يكن بالامر السهل.

انجازات لا يشق لها غبار

وتطرق الرجوب إلى الانجازات التي تمكن اتحاد الكرة من ترسيخها وهي وجود  دوري منتظم في الضفة وغزة  وتطبيق الاحتراف ، وجود رياضة نسوية عبر مشاركة ٢٠ ناديا  نسويا ومنتخب وطني نسوي يشارك في الفعاليات الدولية والآسيوية والعربية وسبق أن لعب في فلسطين مع المنتخبين الاردني والياباني وسط حضور أكثر من 30 ألف إمرأة .

وتابع أن من أهم  ما تحقق هو قدرتنا على اختراق الحصار الاسرائيلي وفلسطين تتبوأ الآن مكانة متقدمة في الاهتمام والرعاية على كافة المستويات العربية والاسيوية والدولية على الرغم من وجود اطراف دولية نافذة تسعى لمحاصرتنا تحت بند تفاهم فلسطيني اسرائيلي وهذا يعطي الاسرائيليين حق تصميم ايقاعنا الرياضي عبر تجنيد قوى لمواجهة فلسطين.

 قرار سياسي واضح

وقال : هنالك قرار سياسي واضح  يرتكز على ابعاد الرياضة عن التجاذبات، ونحن نسعى لتوحيد كل المرجعيات ضمن المجلس الأعلي للشباب والرياضة ومنطلقاتنا الرئيسية نشر اللعبة  في كل المناطق وفي المجتمع وأن يكون هناك عمل مؤسسي لدمج دور المدرسة مع الرياضة والشباب ونأمل أن يأخذ كل من  المدرسة والاتحاد والنادي أدوارهم ، واما القرار المهم فتمثل في اشراك المرأة في كل مجالس الاتحادات الرياضية والمكتب التنفيذي لاتحاد القدم في الانتخابات الأخيرة اختار 3 عضوات وهو انجاز لصالح نصف المجتمع.

لن نلعب مع اسرائيل

ورد اللواء الرجوب على سؤال رئيس الندوة د. حسن مصطفى الذي كشف عن مطلب اسرائيلي له باللعب مع فلسطين بحكم رئاسته للاتحاد الدولي لكرة اليد حيث قال : على الاسرائيليين أن يعترفوا بالكيان الفلسطيني وحقوقه أولاً وان اداة القياس هو الميثاق الاولمبي الدولي وبدون تحقيق ذلك لا يمكن اقامة لقاءات رياضية بين فلسطين واسرائيل في أي لعبة قبل أن يقبلوا ويحترموا الميثاق الاولمبي الدولي، فاللاعب الفلسطيني بالمعنى الانساني يمنعه جندي الاحتلال من التحرك وهو من سيلتقيه في الحلبة وهذا بحد ذاته غير عادل ولا يستند لأي أساس منطقي،  والجانب الاسرائيلي مطالب بالكثير لفعله فعليه رفع العلم الفلسطيني والاستماع  إلى النشيد الوطني الفلسطيني لذلك لن نلعب مع اسرائيل التيلا تعترف بالعلم والنشيد .

عاتبون على بعض الاشقاء العرب

واجاب الرجوب رداً على اسئلة الصحفيين فيما يتعلق باعتماد الملعب البيتي من قبل الفيفا، حيث قال بذلت جهود حثيثة مع الاتحاد الدولي من أجل الحصول على اعتراف بالملعب البيتي، لكن بكل ألم ومرارة أن هنالك بعض الأطراف العربية رفضت المجئ واللعب في فلسطين تحت شعار التطبيع، وهذا ظلم لفلسطين وتجني على الحقيقة ، فكل من زار فلسطين من رياضيين واداريين واعلاميين عرب لم يختم جوازه، وقلنا في أكثر من وقفة ان زيارة السجين لا تعني الاعتراف بالسجان .

وقال حصل اجتماع على مائدة اللجنة الأولمبية الدولية برعاية جاك روغ رئيس الأولمبية الدولية لمناقشة الوضع الرياضي الفلسطيني بحضور الوفد الاسرائيلي تلبية لدعوة الأولمبية الدولية ، وقد وجه له روغ سؤالاً مباشراً حول تطبيق الميثاق الأولمبي فيما يتعلق بالفلسطينيين فجاء الرد أن هذا الأمر يأتي من المستوى السياسي ، لذلك أؤكد بانه لن يحدث أي لقاء رياضي قبل أن يحترموا القانون والميثاق الدولي .

وعربياً قال يوجد جهد كبير يبذل الآن من قبل سمو الأمير نواف بن فيصل، رئيس الاتحاد العربي للألعاب الرياضية من أجل انهاء هذا الأمر، ومن جانبنا نحن استقبلنا من قبل منتخبات الأردن للرجال والسيدات، وتونس، والأولمبي البحريني، والنسوي الاماراتي والقوة الجوية العراقي ، واقمنا العديد من البطولات الرسمية منها بطولة فلسطين الدولية من النكبة إلى الدولة حيث افتتح النسخة الأولى بلاتر، والثانية سمو الأمير علي بن الحسين، ونأمل بحوارنا الهادئ وتشجيع الأمير نواف ان نطور الفكر العربي، لأنه بدون العنصر العربي لا يمكن ان نحقق أهدافنا .

 وسبق كلمة الرجوب كلمة لعثمان السعد الأمين العام السابق للاتحاد العربي للألعاب الرياضية والذي تم تكريمه لجهوده المتميزة في اثراء الحركة الرياضية العربية ، وعن تجربته الطويلة والثرية على مدار عقود طويلة سواء في العمل بالسعودية أو الاتحاد العربي لكرة القدم أو الاتحاد العربي للألعاب الرياضية.

 كما تخلل الندوة، عرض لمدة ربع ساعة للفائزين من اللجان والهيئات والشخصيات واللاعبين والحكام الفائزين بجوائز الابداع الرياضي، الذين سيتم تكريمهم اليوم الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت فلسطين ، الحادية عشر بتوقيت دبي، في فندق الجميرة برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حاكم دبي.

ويأتي في مقدمة المكرمين اللواء جبريل الرجوب، وخمسة عشر مكرماً آخرين.

وتم تصنيف الحائزين على الجوائز على النحو التالي وهم:

المستوى العالمي

التنظيم المتميز لدورة الألعاب الأولمبية-لندن 2012

 

توفيق مخلوفي بن يونس بن أحمد صالح ( جائزة الرياضي العربي)

ذهبية سباق 1500 متر في ألعاب القوى أولمبياد لندن 2012

اللواء جبريل محمود محمد الرجوب (الإداري العربي تجسيد حلم الرياضة الفلسطينية من خلال اعتراف منظمات العمل الرياضي في العالم في

تحقيق حلم الرياضة الفلسطينية في المعاملة على قدم المساواة مع رياضي العالم) .

اللجنة الاولمبية القطرية (المؤسسة العربية)

تنظيم دورة الالعاب العربية الدوحة 2011

عبدالله سلطان حمد مسعود العرياني (الرياضي المحلي/الاماراتي)

تحقيق الميدالية الذهبية في أولمبياد لندن 2012

حامد محمد أحمد الروسي/الامارات (تحكيم) :

فريق نادي النصر الثقافي الرياضي لكرة الطاولة للرجال

الفريق الجماعي

اتحاد الإمارات للمصارعة والجودو والجوجيتسو والكيك بوكسينغ

الاتحاد المحلي

جاك روغ (الشخصية الرياضية العالمية ) رئيس اللجنة الأولمبية الدولية

لجهوده المتميزة في أثراء الحركة الأولمبية

عثمان السعد : (الشخصية الرياضية العربية)

الأمين العام السابق لإتحاد اللجان الأولمبية العربية لجهوده المتميزة في أثراء الحركة الرياضية العربية

الشيخة : حياة بنت عبدالعزيز آل خليفه: شخصية رياضية عربية أسهمت في أثراء الحركة الرياضية النسائية البحرينية.

حبيبة المغربي رياضي - عربي - ناشئ حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضي

علاء الدين القاسم

رياضي- عربي - ناشئ حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضي

تحقيق الميدالية الفضية في أولمبياد لندن 2012 في منافسات لعبة السيف, ويعتبر اول افريقي يحرز ميدالية في هذه الرياضة

المر محمد المر بن حريز رياضي- محلي- ناشئ حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضي.

الدراجات المائية (نجاة الكرعة).

اللجنة الأولمبية الوطنية- اوكرانيا (مؤسسة رياضية دولية حققت نجاحات رياضية ترتكز على القيم).




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني