فيس كورة > أخبار

"فدائي الشواطئ" يكتسح السعودية بثُمانية ويحل ثانياً

  •  حجم الخط  

يُنافس على المراكز الخامس اليوم في تصفيات المونديال

"فدائي الشواطئ" يكتسح السعودية بثُمانية ويحل ثانياً

 

الدوحة / أشرف مطر (موفد رابطة الصحفيين الرياضيين) – 24/1/2013 - حقق فدائي الشواطئ فوزاً كبيراً على منتخب السعودية بثمانية أهداف مقابل هدفين، في ختام لقاءات الدور الأول للمجموعة الثالثة لتصفيات آسيا المؤهلةى إلى نهائيات كأس العالم، والذي أقيم أمس، على ملعب كتارا الرئيس.

وعمت الفرحة وفد الفدائي وأبناء الجالية الفلسطينية الذين احتفلوا داخل الملعب بالفوز الكبير والثاني للمنتخب بعد الفوز الذي حققه على منتخب أوزبكستان.

هذا الفوز العريض للفدائي على نظيره السعودي في أول مواجهة رسمية تجمع بين المنتخبين وضع فلسطين في المركز الثاني في الترتيب العام للمجموعة برصيد 5 نقاط، بينما ضمن المنتخب الاماراتي صعوده على رأس المجموعة للدور نصف النهائي بفوزه الثالث على أوزبكستان بنتيجة (7/1) .

ومن المقرر أن يلعب "فدائي الشواطئ" اليوم مع أحد منتخبات عُمان أو لبنان أو الصين التي حلت في المركز الثاني لمجموعاتها، لتحديد المراكز من الخامس وحتى الثامن وجميعها سبق للفدائي أن واجهها وتغلب عليها في دورة الألعاب الشاطئية، حيث تُسحب القرعة بعد انتهاء جميع لقاءات الدور الأول.

وتنطلق اليوم مباريات الدور الثاني الساعة الثالثة والنصف بالنسبة للمباراة الأولى، أو الثانية في الخامسة إلا ربع، وهذا ما سنعرفه بعد سحب القرعة مساء امس.

التعادل سيد الشوط الأول

وبدأ منتخب الشواطئ اللقاء بتشكيل مكون من فادي جابر في حراسة المرمى، ومعه الرباعي محمد السدودي وصائب جندية وحمادة اشبير وحسام وادي، حيث تمكن المنتخب السعودي من افتتاح التسجيل بهدف أول من أول ثانية عن طريق عبد الرحمن البوري،  لكن محمد دهمان نجح بسرعة في ادراك التعادل .

بسط الفدائي سيطرته تماماً على اللقاء ونجح الفنان علاء عطية صاحب الأهداف السبعة في المباريات الثلاث حتى الآن وأحد نجوم وهدافي البطولة من اضافة الهدف الثاني، لكن من جديد ينجح عبد الرحمن البوري في ادراك التعادل، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الايجابي (2/2).

شوط الحسم

وفي الشوط الثاني قدم نجوم وفرسان الشواطئ أفضل أشواطهم على الاطلاق حيث تمكن المنتخب من تسجيل أربعة أهداف متتالية بدأها حسام وادي بالثالث، وتبعه علاء عطية بالرابع والثاني له، ومن جديد عاد محمد دهمان وسجل الخامس والثاني له، وقبل نهاية هذا الشوط عزز محمد بركات تقدم فلسطين بالهدف السادس والأول له في هذه البطولة.

شوط الثقة

وفي الشوط الثالث والأخير وبعدما اطمأن الكابتن عماد هاشم إلى النتيجة أشرك الجميع، حيث لعب الحارس اياد دويمة للمرة الأولى طوال الشوط الثالث، ورغم التغييرات الكثيرة والمتتالية وغياب اللاعب سامي سالم للايقاف مباراة واحدة إلا ان تفوق الفدائي استمر، فأضاف علاء عطية الهدف السابع والثالث له من ركلة جزاء، فيما اختتم حسام وادي مهرجان الأهداف بالهدف الثامن والثاني له وخلال هذا الشوط لم يحالف الحظ النجوم محمد السدودي وحمادة اشبير وصائب جندية من اضافة المزيد من الأهداف .

التركيز سبب الفوز

وعلق الكابتن عماد هاشم المدير الفني للمنتخب على هذا الانتصار العريض على نظيره السعودية قائلا :" بلا شك ان الفوز كان مهم بالنسبة لسنا لتجاوز آثار الخسارة امام الامارات، لذلك ركزت بالدرجة الأولى مع اللاعبين على الجانب النفسي والشحن المعنوي لاخراج كل طاقات وقدرات اللاعبين التي لم تظهر بالشكل المنتظر والمطلوب في المباراة السابقة، ومن هُنا شعور اللاعبين بالمسؤولية اتجاه وطنهم دفعهم للتركيز أكثر وأكثر بدليل أن المنتخب السعودي كان المبادر بالتسجيل لكن الرد كان قاسٍ.

وأضاف، أنه عمد إلى تغيير تكتيك اللعب أمام السعودية وخاصة فيما يتعلق بزيادة الكثافة الهجومية، وهذا الأمر انعكس ايجابياً فسجلنا العدد المطلوب من الأهداف وكُنا قادرين على تحقيق المزيد.

ولفت إلى ان المنتخب سيواصل مسعاه الجدي من أجل احتلال مركز متقدم خاصة ان البطولة الحالية مصنفة من قبل الفيفا، والنتائج التي نحققها في هذه البطولة ستفيدنا إن شاء الله في البطولات القادمة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني