فيس كورة > أخبار

اتحاد كرة القدم يُصدر سلسلة من القرارات الهامة

  •  حجم الخط  

اتحاد كرة القدم يُصدر قراراته بخصوص القضايا الخلافية

 

رام الله – إتحاد كرة القدم – دائرة الإعلام – عقد ظهر السبت 15-10- 2011 مجلس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم اجتماعه رقم "41" في مقر الإتحاد برام الله برئاسة اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد حيث جرى نقاش عدة قضايا أدرجت على جدول أعمال الاجتماع،  وكان أبرزها الآتي:

 

-        آخر المستجدات بشأن رعاية شركة جوال لدوري المحترفين والالتزام بقرار مجلس الإتحاد.

-        المراسلات بشأن الوضع الرياضي في قطاع غزة 

-        مسميات ودوريات الدرجات المختلفة واستعدادات الاتحادات الفرعية للموسم الجديد 2011 – 2012.

-        الزيارة التاريخية للمنتخب النسوي الياباني بتاريخ 19 – 10 – 2011 واللقاءين الوديين في الخليل ونابلس، والاستعدادات الجارية بشأن ذلك

 

 وبعد نقاش دام لأكثر من 4 ساعات تم الخروج بالبيان التالي:  

 

أولا ً : إن الدوري الفلسطيني لكرة القدم "دوري جوال للمحترفين"  سيتواصل بناء على القرار السياسي والمصلحة الوطنية والرغبة الرياضية بذلك.

 

ثانيا ً : الأسرة الرياضية بما فيها مجلس الإتحاد لا تخضع لأي ابتزاز ولا تستجيب لأية مطالب لا تخدم المصلحة الوطنية والرياضية الفلسطينية وتطورها، وأن حماية الرياضة تستوجب احترام اللوائح المعمول بها محليا ً وقاريا ً ودوليا ً، بمنظومة تتسم  بالشمولية وليس بعقلية النادي أو عقلية الجغرافيا الضيقة.

 

ثالثا ً : إن الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم يقف من كافة الأندية على نفس المسافة ويؤكد على ضرورة دعمها ورعايتها وتعزيز أسباب استمرارها وتطورها، إلا أن الإتحاد لا يتحمل مسؤولية صفقات خيالية أقدمت عليها بعض الأندية بالرغم من البعد الإيجابي لتلك الصفقات على مكانة اللاعب وعلى تعزيز عامل المنافسة والتحدي الرياضي.

 

رابعا ً : نحي ونثمن مبادرة شركة جوال للاتصالات في رعاية الدوري الفلسطيني لكرة القدم لما وفرته هذه الرعاية من موارد هامه لصالح الأندية ولصالح الرياضة بشكل عام، لا سيما وأن مجلس الاتحاد قرر منح مبلغ الرعاية كاملا ً لصالح الأندية على أن يجري توزيعه بالتساوي.

 

خامسا ً : نحي ونثمن موقف أندية الدرجة الممتازة والأولى في المحافظات الجنوبية لالتزامها واحترامها لاتفاقية رعاية جوال للأندية المحترفة، وما يعكسه ذلك من الشعور العالي بالمسؤولية ويحشر الأقلام والأصوات التي حاولت تسميم المسيرة الرياضية تحت ذرائع اتضح أنه لا علاقة لأندية قطاع غزة بها، مما يجعل عملية دعم أندية المحافظات الجنوبية مسؤولية وطنية وأخلاقية وأمانة في أعناقنا جميعاً.

 

سادسا ً : يعتبر مجلس الاتحاد أن سلوك نادي هلال القدس بعدم الالتزام بوضع شعار جوال على قمصان اللاعبين مدان وخاطئ ومخالف للوائح والقوانين، لا سيما أنه تم إبلاغ رئيس نادي الهلال في جلسة رسمية ومخاطبات رسمية بشأن ذلك، وتم عقد اجتماع بهذا الخصوص، إلا أنه أصر على المضي في مخالفة الأنظمة والقوانين، وعلى مخالفة قرار مجلس الاتحاد في جلسته رقم "40"

 

وعليه : نثمن قرار وموقف شركة الوطنية للاتصالات لتعاونها مع مجلس الاتحاد   بالالتزام الصريح من خلال رسالة خطية (مرفقة بالبيان ) نصت على استمرار دعمها لنادي هلال القدس دون وضع شعار شركة الوطنية، ونرى في هذا القرار ذروة في الأخلاق والإلتزام والانتماء الوطني، لاسيما حث الشركة لنادي هلال القدس على الإلتزام بقوانين ولوائح الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم والقوانين الدولية. 

 

وعلى هذا الأساس اتخذ مجلس الإتحاد القرارات التالية في هذا الموضوع:

1.      عرض كافة التجاوزات  التي اتخذها رئيس إدارة نادي الهلال على هيئة إدارة دوري  المحترفين ولجان الاختصاص في الإتحاد بما في ذلك لجنة الانضباط لدراسة الملف ورفع التوصيات اللازمة خلال 48 ساعة من تاريخه وفقا ً للقوانين واللوائح وقرارات وتعليمات الاتحاد بهذا الشأن.   

2.      مطالبة الأمانة العامة بتقديم تقرير عن موقف وسلوك إدارة نادي ثقافي طولكرم وعرضه على مجلس الإتحاد مع الإشارة إلى أن اتفاق الرعاية ما بين النادي وشركة الوطنية كان قد جرى توقيعه خلال شهر أيار الماضي.

3.      يؤكد الاتحاد أنه في حال قيام أي نادي من أندية المحترفين ولأي سبب كان بتعليق مشاركته في الدوري يعتبر كافة لاعبيه محررين ويحق لهم مباشرة التسجيل في أي نادي فلسطيني آخر يرغبون في الانضمام إليه وفقا للقوانين واللوائح الداخلية .

4.      تتحمل الهيئة الإدارية لأي من النوادي مسئولية الردح الإعلامي ومظاهر التوتير من قبلها او من قبل اي شخص يتبع لها كوسيلة لفرض مواقف خارج النصوص واللوائح الداخلية وسيتم تطبيق القانون بفرض غرامة مالية وخصم نقاط وغير ذلك من عقوبات وفقا للأنظمة المعمول بها.

5.      إحالة ملف وشكوى اللاعب علي الخطيب إلى لجنة الانضباط للبت فيها.

6.      مجلس الإتحاد يدين ويستنكر كافة الأصوات التي أقرب ما تكون إلى فحيح الأفاعي تجاه منتخباتنا الوطنية وأدائها بما في ذلك مشاركة منتخبنا الوطني الأول في مباراة ودية في إيران، كما يحيي المجلس البعثة الادراية والجهاز الفني الذي رافق المنتخب خاصة وأن المشاركة كانت بقرار الاتحاد ومصادقة الرئيس أبو مازن حتى بعد اكتشاف عدم قدرتنا إرسال منتخبنا الأول لأسباب معروفة للجميع حيث أننا لا نقبل بإلحاق الضرر بأي لاعب وطني لأسباب خارج عن إرادة الإتحاد ومجلسه.

7.      قرر الإتحاد تشكيل لجنة برئاسة المستشار القانوني لدراسة اللوائح والقوانين وتوافقها مع لوائح الإتحاد الآسيوي والدولي ليتم اعتمادها وفق الأصول لتكون أساساً لإجراء الانتخابات القادمة.

8.      قرر الإتحاد السعي لتأمين دعم كافة الدرجات في المحافظات الشمالية والجنوبية وفرعي سوريا ولبنان بحيث يكون الدعم متساويا ً حسب الدرجات.

9.      التأكيد تفويض عضو إدارة مجلس الاتحاد الأخ يوسف لافي للقيام بجولات والتقدم بدراسة حول استكمال تشكيل الاتحادات الفرعية في المحافظات الجنوبية والساحتين السورية واللبنانية لجنة خاصة للبدء بعمل اتحادات فرعية في المحافظات الحنوبية.

 

إن مجلس اتحاد كرة القدم يتقدم بالشكر لكل من يدعم سعيه لتطوير الرياضة ويؤكد على أنه يسترشد بالمصلحة الوطنية كطريق لرفع شأن الرياضة الفلسطينية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني