فيس كورة > أخبار

أندية غزة تستعد لإياب الدوري بدون ملاعب

  •  حجم الخط  

أندية غزة تستعد لإياب الدوري بدون ملاعب

 

غزة – 2/2/2013 - تعيش أندية قطاع غزة أزمة حقيقية بسبب عدم القدرة على الاستعداد والتحضير لانطلاق مرحلة الإياب لبطولتي دوري الدرجتين الممتازة والأولى، وذلك بسبب إغلاق الملاعب.

الأمور ازدادت تعقيداً مع فقدان أحد أبرز ملاعب غزة بسبب الدمار الكبير الذي لحق بملعب فلسطين، وكذلك الأضرار في ملعب اليرموك جراء استهدافهما خلال العدوان الإسرائيلي في شهر نوفمير الماضي على غزة.

لم تعد أندية مدينة غزة التي يزيد عددها عن "20" نادياً، تملك ملاعب للتدريب أو خوض المباريات، مما يزيد العبء على الملاعب في المحافظات المجاورة.

فالأندية التي لا تملك ملعباً بيتياً لا تحصل على نصيبها الكافي من الإعداد الجيد، وهذا يؤثر سلبياً على جاهزية الفرق واللاعبين للدوري.

الصورة الصعبة التي تعيشها الأندية يحاول البعض تجاوزها من خوض مباريات ودية مع أندية تمتلك ملاعب بيتية، أو الاكتفاء بالتدريب على الملاعب الصلبة الخاصة بالنادي، وهذا لا يكفي في حال رغبت الفرق في تحقيق مظهر جيد في الدوري.

وبخصوص الملاعب فإنه وبعد تأهيل أرضية ملعب اليرموك فإن الملعب سيكون جاهز لاستقبال المبرايات في 22 من الشهر الجاري، ولكن ملعب فلسطين أصبح خارج الخدمة على الأقل حتى الأشهر الأربعة القادمة، فيما ملعب التفاح أصبح يتطلب وقتاً إضافياً للتغلب على الخلل في عملية التعشيب.

الحديث عن ملاعب مدينة غزة لا يعني أن باقي الملاعب في دير البلح وخانيونس ورفح أفضل حالاً، لأن مباريات مرحلة الذهاب بالدوري كشفت عن سوء أرضية معظم الملاعب التي جرت عليها مباريات الدوري، وهذا ظهر في أكثر من تصريح لبعض المدربين واللاعبين، وهو ما يحتم على الجهات المسؤولة العمل على إنقاذ لعبة كرة القدم، وتوفير ملاعب يصلح استخدامها في جميع أوقات السنة، وهذا يضع مشاريع تجهيز الملاعب بالعشب الصناعي ضرورة يتحتم دراستها وتسويقها خلال المرحلة المقبلة.

يذكر أن قطاع غزة يضم ملعبي اليرموك وفلسطين والتفاح بمدينة غزة، وملعبي بيت لاهيا وبيت حانون بشمال غزة، وملعب الدرة في دير البلح، وملعبي خان يونس البلدي والمدينة الرياضية بخان يونس، وملعب رفح البلدي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني