فيس كورة > أخبار

الفدائي يفوز على الهند وديا باربعة اهداف لهدفين على ستاد نهرو

  •  حجم الخط  

المتألق نعمان سجل اول هاترك له مع المنتخب الوطني

الفدائي يفوز على الهند وديا باربعة اهداف لهدفين على ستاد نهرو

 

كوتشين – الموفد الاعلامي للاتحاد - حقق منتخبنا الوطني لكرة القدم فوزا وديا هاما على نظيره المنتخب الهندي باربعة اهداف لهدفين، في اللقاء الذي جمع بينهما على استاد نهرو في مدينة كوتشين الهندية، وسط امطار غزيرة ورطوبة عالية في الطقس، في اطار استعدادات المنتخبين لخوض تصفيات كأس التحدي التي ستنطلق في نيبال اوائل الشهر المقبل.

وجرى اللقاء وسط حضور قرابة 25 الف متفرج، حولوا ارضية اللملعب الى مظاهرة للتنديد بالجرائم الاسرائيلية بحق ابناء شعبنا في الضفة وغزة، حيث رفع الجماهير عبارات كثيرة عبروا فيها سكان الولاية ذو الاغلبية المسلمة، عن كرههم للمحتل الاسرائيلي، كما حضر اللقاء القنصل العام الفلسطيني في الهند، ابو جواد القدرة.

وسجل لمنتخبنا الوطني اشرف نعمان ثلاثية (د.34 و 50 و 67) وحسام ابو صالح (د.48) بينما سجل للهند اللاعب كليفورد ميراندا(د.23) واللاعب سيد رحيم(د.43).

دخل الفريقان اللقاء وسط محاولات جادة للتسجيل من مهاجمي المنتخب الهندي،ومحاولات اخرى لرفاق اشرف نعمان، الا ان الهجوم الهندي تحصل على ركنيته الاولى (د.10)تصدى لها البهداري، بينما تواصل الضغط على دفاعات الوطني خلال الربع الاولى من اللقاء ليتحصل الهندي على ركنيته الثانية بعدها بدقائق.

عاد الهجوم الهندي بمحاولات من الوسط والاطراف، حتى استغل اللاعب ميراندا كرة مرتدة من البهداري داخل صندوق الجزاء، سددها بقوة على يمين الحارس محمد شبير، معلنة هدف التقدم للهند (د.23).

حاول لاعبو الفدائي وسط الملعب لتسجيل هدف التعادل قبل نهاية الشوط الاول، حتى مرر موسى ابو جزر الى اشرف نعمان الذي راوغ الدفاع الهندي وسدد بقوة، ارتطمت بالقائم، وارتدت لخضر ابو حماد الذي سدد بوقة فوق المرمى.

تصدى الحارس الهندي صنديب نادي(د.28) لتسديدة قوية من اشرف نعمان سددها من ركلة حرة مباشرة بعد التدخل العنيف عليه على الطرف الايسر للحارس.

استفاد المتالق اشرف نعمان من عرضية حسام ابو صالح من الطرف الايمن ليحولها داخل الشباك (د.34) ملعنا هدف التعديل للفدائي.

بينما عاد الهجوم الهندي لنشاطه وانتشر فوق ارضية المعلب حتى زار مهاجموه مرمى الحارس الشبير اكثر من مرة وسط محاولات جادة من دفاعات الوطني الا ان رأسية اللاعب سيد رحيم اعلنت هدف التقدم للهند (د.43) مستغلا عرضية من ركلة ركنية من الطرف الايسر للحارس شبير، لينتهي الشوط الاول بهدفين لهدف للمنتخب الهندي.

شهدت بداية الشوط الثاني تغيرات جذرية للكابتن جمال محمود باشراك محمود صلاح بدل معالي كوارع،بالاضفة الى تقوية النازع الهجوي عند اللاعبين، حيث مرر عبد الحميد ابو حبيب في الدقائق الاولى لحسام ابو صالح(د.48) الذي اطلق قذيفة صاروخية بيمناه على يمين الحارس نادي داخل الشباك، معلنا هدف التعادل بهدفين لمثلهما.

عاد رفقاء نعمان بالضغط على مرمى المنتخب الهندي وسط ثقة عالية وسيطرة كبيرة على وسط الملعب، حتى تحصل حسام ابو صالح على ركلة جزاء مستحقة (د.50) وقف لها نعمان وسددها بكل سهولة على يمين الحارس نادي داخل الشباك محققا الهدف الثالث للفريق.

تصدى حارس الوطني شبير لتسديدة قوية من ركلة حرة مباشرة على الطرف الايمين له، ليعود ويتالق في التصدي لرأسية اللاعب ميراندا الذي استغل عرضية من ركنية (د.57).

اجرى محمود تبديله الثاني باشراك نديم البرغوثي، بدلا من البهداري الذي اجبرته الاصابة على الخروج (د.58).

اهدر مهاجم الوطني اياد ابو غرقود فرصة الهدف الرابع(د.63) بعد تمريرة من حسام ابو صالح له داخل صندوق الجزاء راوغ فيها وسددها على يمين المرمى.

عاد اشرف نعمان بكل ثقة وتألق في مراوغة مدافعي الهند حتى سدد بقوة على يمين الحارس نادي معلنا الهدف الرابع لمنتخبنا الوطني (د.67).

فيما اضاع ابو صالح فرصة هدف اخرى بعدما سدد بوقة على يمين المرمى، مستغلا تمريرة من اشرف نعمان بعد الهدف بدقائق.

حاول المنتخب الهندي تقليص النتيجة، حيث اجرى المدرب كويفيرمنس عدة تبديلات خلال الشوط الثاني.

فيما اجرى محمود تبديله الثالث الرابع، باشراك عبد الرحيم كعبية (75) بدل عبد الحميد ابو حبيب لتنشيط الوسط، واحمد سلامة بدلا من موسى ابو جزر الذي قدم مباراة كبيرة وتعرض لعدة تدخلات عنيفة خلالها.

بينما شن الهجوم الهندي عدة هجمات في محاولاة جادة لتقليص النتيجة وسط تشجيع كبير من الجماهير وانتشار كبير للاعبين وسط المعلب.

اعطى محمود الفرصة لخالد سالم بالدخول بديلا لاياد ابو غرقود في الربع ساعة الاخير من عمر اللقاء.

عاد الهندي سيد رحيم بالضغط وسط الملعب حيث ازعج الحارس محمد شبير بزيارة مرماه اكثر من مرة لكن الاخير ابدع في التصدي لها.

لم يفلح الهجوم الهندي في الاستفادة من اندفاعه في الربع الاخير من اللقاء بالرغم من احتساب الحكم لاربعة دقائق كوقت اضافي، لينتهي اللقاء لصالح منتخبنا الوطني باربعة اهداف لهدفين.

تشكيلة الفريقان:

الفدائي: محمد شبير، عبد اللطيف البهداري، خالد مهدي، موسى ابو جزر، حسام ابوصالح، خضر ابو حماد، اشرف نعمان، معالي كوارع،اياد ابوغرقود، عبد الحميد ابوحبيب، رائد فارس.

الهند: صنديب نادي، دينزل فرانكو، راجو كايقواد، ليني رودريغز، الون جورج، فرانسيسكو فرنانديز، سونيل شيتري، مهتامب حسين، كليفورد ميراندا، جورمانقي سينغا، سيد رحيم.

الحكام: الاول: اروموجان روان، والمساعد الاول: كوران ساجي، والمساعد الثاني: مهدي كامل، والرابع: ريفاشكينار.

المؤتمر الصحفي :

محمود : لاعبونا قدموا مباراة كبيرة واستحقوا الفوز فيها

اكد المدير الفني لمنتخبنا الوطني جمال محمود ان لاعبيه قدموا مباراة كبيرة، واستحقوا خلالها الفوز بالرغم من التشتت عندهم بداية الشوط الاول.

واضاف بان مجموعة اللاعبين الحالية استطاعت بالرغم من صغر اعمارهم، تقديم مباراة مهمة في بداية الاستعدادات الجدية لكأس التحدي التي ستنطلق في نيبال الشهر المقبل.

وقال محمود" التغيرات في بداية الشوط الثاني كان لها مردود ايجابي على الفريق، حيث استطاعت ان تقلب النتيجة لصالحنا"

واضاف محمود بالقول ان لاعبيه استطاعوا ان يدخلوا اجواء اللقاء بالرغم من الرطوبة العالية، بالاضافة الى ردائة ارضية الملعب، في مدينة كوتشين الهندية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني