فيس كورة > أخبار

دوري "جوال" للمحترفين : إسلامي قلقيلية يٌطيح بأهلي الخليل

  •  حجم الخط  

دوري "جوال" للمحترفين : إسلامي قلقيلية  يٌطيح بأهلي الخليل

 

طولكرم - تصوير وتقرير - منتصر العناني  - 22/2/2013 - أحكمَ إسلامي قلقيلية  من قبضته على أهلي الخليل على ملعبه البيتي وعلى أرضه وبين جماهيره في ضيافة ملعب الشهيد جمال غانم ليضيف لرصيده ثلاث نقاط إضافية وسط لقاء ساخن ومن العيار الثقيل وسط تحدي واضح بين لاعبي الفريقين والإصرار بالفوز وقطفه ليكون لهم ذلك في مباراة الشعلة التي جمعت الفريقين بلغة إضاعة الفرص ولقاء الفنيات الكروية .

حكم اللقاء- وليد الصالحي للساحة وساعده خالد خطيب وطارق جبيهي وعبد القادر رابعاً ومصطفى عويضه مقيما للحكام وعوض بدير مراقباً .

البطاقات الصفراء - الأهلي الخليلي - مراد ابو ميزر وفادي دويك وعلي الأشهب

إسلامي قلقيلية - محمد يامين وكامل بدر وفادي ضحى ولؤي نصار .

إنطلق اللقاء الساعه 2.30 عصراً في أجواء هجومية بين الفريقين في صورة المسارعه لحسم الموقعه بتسجيل الأهداف والتي كان لهم شرف التسجيل في بداية الشوط الأول وفقي الدقيقة (6) يحرز اللاعب والنجم سامح مراعبه في إختراق دفاعي الهدف الأول في فرحة إسلامية مفاجأة أدهش هذا الهدف اهلي الخليل الذي كان متوترا في بداياته ليحكم لاعبو الإسلامي القبضه في الشوط الأول رغم الفرص المهدورة من لاعبيه فادي الدويك وخلدون الحلمان وتوفيق صلاح ليبقى الشوط الأول إسلامياً ببراعه .

وفي الشوط الثاني ضغط لاعبو أهلي الخليل بقوة وكانت لهم الفرص الأعظم طيلة الشوط وكانت الفرص تؤشر على أن هناك تقدما وسيطرة واضحة للأهلي الخليلي رغم الضغط القلقيلي ليبدأوا الشوط الثاني  كما بدأو في شوطهم ولكن إسلامي قلقيلية رد على الأهلي الخليلي بهدف متقدم كما فعلوها في الشوط الأول وفي الدقيقة (49) تمكن اللاعب محمد مراعبه ملك التهديف من خطف كرة وليسددها معلنا الهدف الثاني لفريقه في صورة تأمين التقدم والفوز , وبدأت على إثره جحافل الأهلي الذي لعب بصورة رائعه وغدرتهم العارضة مرات عديدة وأقدام لاعبيه مرات عديدة لو ترجمت لتغيرت نتيجة اللقاء لمصلحتهم سيما وانهم تقدموا جميعا هجوما بإتجاه مرمي إسلامي قلقليلية في صورة ضاغطة تمكنوا في الدقيقة (67) من أن يسجل نجمهم حازم المحتسب الذي تقدم بجرأة ليرد على كرة مرتدة من الحارس الإسلامي في منطقة الستة ويتابعها برأسية هزت الشباك في إعلان الهدف الأول للأهلي الخليلي , هذا انعشهم ليواصلوا ضغطهم وكادوا أن يتعادلوا عندما سددوا كرة عن طريق الللاعب حازم المحتسب ضربت في الزاوية السفلى للعارضة كادت أن تكون هدف التعادل ومار س لاعبوهم الضغط خاصة في الأنفاس الأخيرة من الشوط  الثاني على مرماهم لكن الدفاع القليقلي أبعده وابقةى على فوزه حتى نهاية المباراة معلنا التقدم بهدفين لهدف في فرحة إسلامية كبيرة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني