فيس كورة > أخبار

رؤوف خليف .... يوزززززززززززززع

  •  حجم الخط  

المعلق .. خ ل ي ف

يوزززززززززززززع

ماركة مسجلة

 

 

حوار / أحمد الأغا (صحيفة فلسطين) 7/3/2013 - من كوكب آخر ... من قماشة ثمينة ... سحر الملايين بنبرة صوته ... شد الجميع بعباراته الرائعة ... نال رضا المتابعين بطريقه وصفه لما يحدث في المستطيل الأخضر طوال أكثر من 90 دقيقة ... أجمع على حبه والإعجاب به الكبير والصغير ... أصبح مادة جيدة للتقليد ... أصبح قدوة في التعليق.

متمكن من التعليق مبدع فنان في اختياراته للكلمات .. صوت رجولي شجي جميل.. لغة عربية متقنه .. لا ينحاز لفريق على حساب الآخر في التعليق .. يعطي الفريق حقه على أساس ما يقدمه على المستطيل الأخطر .. ممتع في استخدامه للمفردات .. صاحب ثقافة كروية عالية جداً ..

إنه صاحب الكلمة المشهورة في التعليق والتي يستخدمها عادةً بكثرة وهي كلمة (يوزززززززع) ولكن ميزة استخدام هذه الكلمة لديه تتناسب حسب خطورة التوزيع فتارة ينطقها بفتور وأخرى بقوة وبصوت مرتفع جميل دون أن يخدش طبلة أذن المستمع وحسب الحالة.

إنه المعلق الشهير رءوف بن خميس بن خليف الذي يحل ضيفاً على صفحات الملحق الرياضي لصحيفة "فلسطين", فيفتح قلبه لنا ويكشف عن العديد والكثير من الامور في التعليق وسر المصطلحات والجمل الرائعة التي يستخدمها.

فلسطين في القلب

خليف قال في البداية :" القضية الفلسطينية هي قضية جميع العرب ولابد لنا من الوقوف بجانب الشعب الفلسطيني حتى يتحرر ويُحرر فلسطين كاملة ويحرر مسجدها الاقصى المبارك لنزورها ونُصلي في القدس".

وعن حياته قال خليف :" ولدت في يوم 10 مارس 1962, بدأت مشواري كمراسل لبعض الصحف الفرنسيه لنقل أخبار الرياضه العربية بشكل عام والتونسية بشكل خاص

وبدأت التعليق في الثامن من أغسطس من عام 1998من خلال القناة التونسيه الأرضيه ومن بعدها نقلت إلى فضائية "تونس7" وبعد ذلك طلبتني شبكه راديو وتلفزيون العرب (art) وانضممت لها عندما كان مقرها في إيطاليا وذلك عام 2001.

ويُضيف :" انتقلت بعد ذلك من art الى هيئه اتحاد إذاعات الدول العربية واستمريت حتى 2004 بعدها عدت مرة أخرى إلى قناة (art) واستمريت حتى نهاية موسم 2006/2007، قبل أن أنتقل إلى شبكه (شو تايم) ولكني لم أستمر وانتقلت الى الجزيرة الرياضيه.

ارتجال ومصطلحات

وعندما سألناه عن المصطلحات الشعرية الموزونة والعبارات الرنانة مثل .. "يوززززززع"... "إنسى اللي فات وهات ماعندك هات" ... "بالمليمتر ياحبيبي بالمليمتر" ... "هدف من زمن آخر من كوكب آخر" ... وهذه الجمل التي تعد ماركة مسجله للمعلق، وهل يحضر مثل هذه الكلمات والمصطلحات قبل المباريات أَم ماذا؟

أجاب خليف :" لا أبداً أنا لا أحضر مثل هذه الجمل فهي وليدة اللحظة, والارتجال عندي سيد المواقف وحضور البديهة من أبرز النعم التي من الله بها عليَّ, وهي كلمات ارتجالية لن تلازمني كثيرا وانتظروا الجديد.

وعن كلمة "يوزززززع" الشهيرة قال :" في حد ذاتها كلمة وزع يوزع توزيعاً كلمة عادية في المصطلح العربي والذي يجعلها تأخذ بُعداً آخر في طريقة لفظها وهو النغم وطريقة الإلقاء، فمثلاً عندما تقع العرضية على مستوى الهجمة فاللاعب الذي يوزع الكرة نظرا لأنها قاتله وقد تأتي بالهدف في آخر لحظة فأنا أتماسك وأتفاعل معها وأشدد حرف (الزين) وهي تتطلب الحدث المباشر وأنا متفاعل حيث أنني أدخل في حالة توتر.

الحياة الخاصة

وعن حياته الخاصة تحدث خليف قائلاً :" خارج العمل أقضي أوقاتي مع زوجته وأبنائي الثلاثة حيث نخرج جميعاً للتسوق أو زيارة أصدقاء لي ونذهب لتناول الطعام في المطاعم".

وعن المعجبين وطريقة تعاملهم وتعامله معهم يقول خليف :" أتعامل مع المعجبين بكل أخوة لأن جمهوري هو رأس مالي فأشكرهم جميعاً على محبتهم واحترامهم لي وأنا أبادلهم نفس المشاعر".

أستمتع بالحربين

وعن طريقته في متابعة المباريات عندما لا يكون معلقاً، يقول خليف :" خارج نطاق عملي أشاهد المباريات في البيت مع أفراد الأسرة".

وعن المعلق الذي يُحب الاستماع إلى تعليقه يقول خليف :" كل المعلقين رائعين ووهم أنواع يختلفون في اللغة والأداء ولكني استمتع بصوت وأداء السعودي عيسى الحربين".

وعن الفرق التي يحبها ويشجعها ويستمتع بأدائها يقول خليف :" انا احب الكرة الجميلة وأستمتع باداء فرق ريال مدريد وبرشلونة الإسبانيين ومانشستر يونيايتد الإنجليزي وكل فريق له مميزاته وخصوصيته، ولكني أحب كثيراً فريق "كويز بارك رينجرز"، فوالدي جعلني اتعلق بهذا الفريق منذ صغري لا سيما وانني أحب اللونين الأبيض والأزرق".

رونالدو و  ميسي

وعند سؤاله عن اللاعب الأفضل من وجهة نظرهن البرتغالي رونالدو أم الأرجنتيني ميسي؟، فأجاب خليف :" هذا السؤال يجعلني أسألكم من الأفضل البرازيلي بيليه أم الأرجنتيني ماردونا، وأستطيع ان أقول أن لكل واحد منهما مميزاته ولكن الحقيقة أنهما الأفضل في العالم، ونفس الشيئ بالنسبة للدوري الإنجليزي والأسباني، فكل شكله وورونقه الخاصن فالإنجليزي يعتمد على القوة البدنية والسرعة الفائقة اما الأسباني فيعتمد على المهارة والفنيات".

وعن عدم مشاهدة خليف يعلق على المباريات الكبيرة قال:ليس لنا الاختيار بل هو تكليف من الادارة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني