فيس كورة > أخبار

البلجيكي "سينتفيت" يستقيل من تدريب منتخب اليمن

  •  حجم الخط  

عبر أكثر من مرة عن رغبته بتدريب فلسطين

البلجيكي "سينتفيت" يستقيل من تدريب منتخب اليمن

 

اعلن البلجيكي توم سينتفيت مدرب منتخب اليمن لكرة القدم اليوم السبت استقالته من منصبه بعد الهزيمة خارج الارض امام ماليزيا بهدفين لهدف في تصفيات كأس آسيا لكرة القدم 2015 وتذيل ترتيب مجموعته.

وأبلغ سينتفيت الذي تولى المسؤولية في اكتوبر تشرين الاول الماضي رويترز في رسالة عبر البريد الالكتروني "اعلن استقالتي من تدريب المنتخب الوطني اليمني. اتقدم بالشكر الى احمد صالح العيسى رئيس الاتحاد اليمني والامين العام حميد الشيباني والجهاز الفني المعاون والشعب اليمني وقبل كل شيء لكل لاعبي المنتخب للتعاون العظيم الذي ابدوه."

واضاف "اليمن بلد رائع وسيبقى دوما في قلبي واتمنى له كل التوفيق في المستقبل."

وفرط منتخب اليمن في تقدمه بهدف عبر المهاجم أيمن الهاجري في الدقيقة 12 عندما ادرك محمد عقيل التعادل لماليزيا في الدقيقة 27.

واستفاد محمد زامبري من كرة عرضية متقنة ليحولها برأسه من مدى قريب الى مرمى اليمن مستغلا غياب الرقابة الدفاعية في الدقيقة 80.

وهذه الخسارة الخامسة على التوالي لليمن في 2013 لكن المباراة شهدت تسجيل الفريق أول هدف له في المباريات الدولية في العام الجاري.

وبقي اليمن بدون رصيد من النقاط في المركز الرابع والأخير بالمجموعة الرابعة بعدما مني بخسارته الثانية على التوالي بينما أصبح رصيد ماليزيا ثلاث نقاط. وتضم هذه المجموعة أيضا قطر والبحرين.

واعتاد سينتفيت (39 عاما) التنقل كثيرا إذ بدأ العمل كمدرب قبل أن يبلغ عامه الثلاثين واعتاد الرحيل عن منصبه بعد فترة قصيرة من توليه المسؤولية.

وفي 2010 تولى المدرب البلجيكي تدريب زيمبابوي بعد فترة ناجحة من العمل وتحقيق النتائج الإيجابية مع ناميبيا لكنه رحل بعد شهر واحد بسبب مشاكل في استخراج تصريح العمل.

وانتقل سينتفيت بعد ذلك لتدريب نادي شباب الأردن لكنه استمر أيضا نحو ثلاثة أشهر قبل أن يقيله النادي بداعي تراجع النتائج رغم أنه كان يحتل المركز الثاني في الدوري.

وقاد المدرب البلجيكي الشاب بعد ذلك منتخب اثيوبيا وساعده على تحقيق التعادل 2-2 مع منتخب نيجيريا تسبب في فشل الأخير في التأهل لكأس الأمم الافريقية 2012 لكنه رحل أيضا بعد خمسة أشهر من توليه المسؤولية بداعي عدم التزام المسؤولين بوعودهم.

واستعان الاتحاد النيجيري بسينتفيت للعمل كمدير فني لكن وزير الرياضة ألغى عقده بعد ثلاثة أشهر فقط لينتقل الى قيادة يانج افريكانز التنزاني ويساعده على الفوز بكأس سيكافا لأندية وسط وغرب افريقيا قبل أن تقرر الإدارة الانفصال عنه في سبتمبر أيلول الماضي بسبب خلافات.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني