فيس كورة > أخبار

الدوري الممتاز : حـصــاد وتحليل الجـــولة "14"

  •  حجم الخط  

حـصــاد وتحليل الجـــولة "14"

"الجمعية" شامخة علي القمة بحرارة .. الخدمات في المطاردة .. و "الشجاعية" يُشعل الشرارة

 

غزة / كتب مصطفى جبر – 25/3/2013 - حملت الجولة الرابعة عشر من بطولة دوري "جوال" لأندية الدرجة الممتازة في المحافظات الجنوبية تغيرات ملموسة على صعيد احتدام المنافسة واقتراب الكبار من بعضهم البعض على صعيد النقاط  فالكبار في تقدم لا تراجع في مرحلة المزاحمة على القمة .. حيث شهدت هذه الجولة تغيراً طفيفاً على سلم الترتيب بصعود الشجاعية خلف الكبار وتراجع الاتحاد مركزاً للخلف بفارق الأهداف , فرق انتهزت الفرص وتشبثت بمكانتها كالجمعية الإسلامية وخدمات رفح واتحاد الشجاعية الذي عاد من جديد إلي مساره الطبيعي , فيما اشتعلت منطقة الخطر بعدما سحب الجماعي فريق الشاطئ إلي منطقة الهاوية .. غزارة في الأهداف بعض المباريات وجفاف في شقها الأخر .. ومع ارتفاع وتيرة المُنافسة إلي أقصى درجاتها ارتفعت البطاقات الحمراء في هذه الجولة لـ "7" مرات ولعل هذا الأسبوع هو الأكثر احمراراً من سابقه .. جولة قربت نقاط فرق المربع الذهبي بانتظار جولة جديدة تحمل في طياتها تغيرات كبيرة على جدول الترتيب .. أرقام وإحصائيات تحليل وترتيب في حصاد الأسبوع الرابع عشر

افتكاك ومواصلة المطاردة

أستطاع فريق خدمات رفح في هذه الجولة الاقتراب أكثر من صاحب الصدارة فريق الجمعية الإسلامية وتضييق الخناق عليه ومواصلة مطاردته له بعدما رفع رصيده إلي النقطة "27" عقب فوزه الغالي والثمين على فريق غزة الرياضي بثلاثية مدوية , آمال الخدمات كانت هذا الأسبوع هي تعثر المُتصدر ولكن الأخير لم يتيح الفرصة أمام الخدمات من خطف الصدارة , ولكن وبالرغم من ذلك إلا أن فوز الأخضر الرفحي ضمن له الانفراد بالمركز الثاني وحيداُ وأفتكاك الشراكة مع فريق شباب خان يونس بالإضافة إلي الحفاظ على فارق النقاط الثلاث مع الجمعية الإسلامية , الفريق الأخضر ظهر قوياً وشرساً في هذا الأسبوع بعزيمة قوية للمنافسة على الصدارة التي تؤهل إلي الفوز باللقب ولكن الفريق يجب أن يستمر في فوزه عندما يواجه الأهلي الغزي في الجولة القادمة والاستفادة من لقاء الجمعية وشباب خان يس الذي يصب في صالحه وخاصة في حال خسارة الجمعية , أما فريق غزة الرياضي فقدم مستويات مخالفة للتوقعات في مرحلة الإياب وبقى في المركز السادس برصيد "19" نقطة , حيث خسر أمام  خدمات النصيرات ومن ثم تعادل أمام المشتل وتلقي هزيمة قاسية على يد خدمات رفح مؤخراً , فالفريق أصبحت طموحاته وإمكانياته واضحة وهى البقاء قريباً من فريق المقدمة أو المنطقة الدافئة , فالأسبوع المقبل يمكن أن يحمل بشائر جديدة وتضميد بعض الجراح التي يعاني منها العميد اذا استطاع الفريق الفوز على فريق جماعي رفح .

صمود وتشبث في الصدارة

الصدارة غالية والوصول إليها صعب ويحتاج لتعب وجهد وعرق ولكن الحفاظ عليها أصعب من ذلك ويحتاج لجهود مُضاعفة وهذا ما أثبته فريق الجمعية الإسلامية الذي وجه في هذا الأسبوع رسالة واضحة للمنافسين وللجماهير الغزية ولكل المُشككين بالجمعية بان نتائج الفوز التي يحققها الفريق والصدارة التي وصل إليها هي ليست وليد الصدفة ولكنها هدف يلعب من أجله ولن يفرط فيه بسهولة , "30" نقطة وصل إليها الفريق بعدما حقق فوزاً صعباً على الطواحين " اتحاد خان يونس " محافظاً على الصدارة التي اعتلاها منذ مرحلة الذهاب , حيث لم يترك الفريق الفرصة لفريق خدمات رفح من خطف الصدارة منه في هذه الجولة .. فالجمعية بمديرها الفني  المُميز الذي يقود الفريق بخطي ثابتة والذي يمتلك سجلاً رائعاً حيث حقق الجمعية الفوز في "9" مباريات وتعادل في "3" وخسر في مباريتين فقط أمام شباب خان يونس في مرحلة الذهاب والشاطئ في مرحلة الإياب قبل هذه الجولة , ولكن الفريق يواجه في الجولة القادمة مباراة مصيرية بل أهم مبارياته في البطولة عندما يحل ضيفاً على الجريح شباب خان يونس على ملعب خان يونس البلدي , فهذه المباراة اختبار صعب وغاية في الأهمية للجمعية الإسلامية , على المقابل واصل اتحاد خان يونس سقوطه وترنحه للمركز السادس بفارق الأهداف وتجميد رصيده عند النقطة "21" بعدما مُني بهزيمة من الجمعية هذا الأسبوع , فالفريق واصل السقوط بعدما هبط للمركز الخامس في الأسبوع الماضي وها هوا يتراجع للمركز السادس وبفارق الأهداف عن فريق الشجاعية الذي تقدم للمركز الخامس بنفس النقاط .

كبرياء الشجاعية يظهر مُتأخراً

عنوان لقمة الشجاعية وشباب خان يونس الذي شكل لقائهما نقطة تحول للأخضر الشجاعى الذي حقق فوزاً غالياً على حساب صاحب اللقب فريق شباب خان يونس بثلاثية مقابل هدف , قفز على اثرها كالصاروخ من المركز السابع إلي المركز الخامس ورفع رصيده إلي النقطة "21" ليخطو بذلك خطوة كبيرة نحو المربع الذهبي واقترابه من الكبار اللذين يتزاحمون على القمة بشراسة .. الشجاعية استطاع ومن بوابة شباب خان يونس أن يُعدل مساره من جديد بعد بدايتة المتواضعة في بداية مرحلة الإياب اثر تعادلين أمام الشاطئ واتحاد خان يونس ولكنه أثبت في هذا اللقاء أنه فريق قوي وعنيد ولن يترك الأمل على التقدم على سلم الترتيب فالفريق عادت إليه روح المنافسة وعادت حناجر جماهير تعلو من جديد وسيكون أمام مواجهة متوسطة في الأسبوع المُقبل عندما يواجه الغواصات الصفراء على ملعب الدرة , في المقابل سقط حامل اللقب فريق شباب خان يونس مرة أخري في غضون أسبوعين وأفتك شراكته مع فريق خدمات رفح صاحب المركز الثاني بعدما عاني من غياب أبرز عناصره محمد بركات هداف الفريق وصانع ألعابه محمد بركات والذي استغله جيداً فريق اتحاد الشجاعية , فالفريق الأبيض تجمد رصيده عند النقطة "24" مُفرطاً في المركز الثاني لصالح خدمات رفح , ولعل أبرز ما يُثير علامات الاستغراب في أداء الفريق حديثاً هو عدم ظهور الفريق بالمستوي الذي كان متوقعاً للجماهير الغزية وخاصة بعدما انهي الفريق مؤخراً معسكراً تدريباً في العاصمة القطرية الدوحة , فشباب خان يونس لازال في المقدمة وهو قادر على العودة مجددا في مواجهته الصعبة أمام فريق الجمعية الإسلامية متصدر الترتيب الأسبوع المُقبل .

ضــــربة على الـــــرأس

وجه فريق جماعي رفح ضربة قاسية على رأس فريق خدمات الشاطئ عندما ألحق به هزيمة في الدقائق الأخيرة  , وضعت فريق البحرية في موقف حرج وأعادته إلي دائرة الخطر والهبوط وأرجعته إلي نتائجه المتواضعة وأضعفت معنوياته التي اكتسبها من نتائجه الايجابية وأدائه القوي منذ بداية مرحلة الإياب , الفريق الأزرق خيب آمال جماهير وبقي في المركز العاشر برصيد "11"نقطة وبفارق نقطة واحدة عن صاحب المركز الحادي عشر فريق جماعي رفح الذي رفع رصيده إلي "10" نقاط وأكتسب نقاط غاية في الأهمية أنعشت آماله في الهروب من منطقة الخطر نظراً لسحبه فريق الشاطئ إلي منطقة الهبوط ... جماعي رفح أثبت هذا الأسبوع أنه فريق قادر على تحقيق نتائج ايجابية تؤمن له البقاء في دوري الأضواء بعدما تحسن أداء الفريق عن الدور الأول بفضل مدربه عادل أبو خساير الذي استطاع أن يقلب المعادلة وأن يحول فريقه مشاكساً مهاجماً بدلا من مدافعاً يستسلم للفرق المنافسة ,وبالرغم من ذلك إلي أن الفريق لازال فعليا وعلى جدول الترتيب في منطقة الهبوط ولازال الخطر يحوم حول الفريق وخاصة أنه سيواجه الأسد الجريح فريق غزة الرياضي في الجولة القادمة.

فرصة ضائعة

خطوة للأمام وخطوة للخلف هذا هو حال الزعيم الأزرق شباب رفح الذي كان على موعد مع فرصة لقفزة جديدة على سلم الترتيب لم يغتنمها في هذه الجولة نظراً لتعادله أمام العنيد فريق خدمات النصيرات سلبياً دون أهداف , الأزرق رفع رصيده إلي النقطة "23" في المركز الرابع على سلم الترتيب وكان بالإمكان في حال فوزه على النصيرات أن يرتقي للمركز الثالث والاستفادة من هزيمة شباب خان يونس ,وأن يعزز موقفه في الأسبوع المُقبل عندما يواجه فريق المشتل في مهمة سهلة  , ولكنه لم يفلح في تحقيق الفوز على العنيد خدمات النصيرات الذي اقتنص نقطة مرضية له في هذه المباراة ورفع رصيده على أثر هذا التعادل إلي النقطة "15" نقطة وبقي كما هوا في المركز الثامن وعرف جيداً كيف يُعرقل الأزرق الرفحي كما هو المعتاد وكما سبق في العديد من اللقاءات المُباشرة بين الفريقين , فالنصيرات خرج من مواجهة الشباب ليواجه في الأسبوع المٌقبل فريق اتحاد الشجاعية على ملعب الدرة , فهل تواصل الغواصات اعتراضها للكبار أم أن لكبرياء الشجاعية سيحسم الأمر ؟ .

مـــكانك ســـر

فرط فريق أهلي غزة بنقطتين ثمينتين عندما تعادل سلبياً مع فريق المشتل , تعادل رفح رصيد الأهلي عند النقطة "14" في المركز التاسع على سلم الترتيب , حيث لا يزال الفريق في منطقة غير مؤمنة على حافة مربع الخطر , وما يقلل من حدة هذا التعادل على الفريق ومروره مرواً عادياً هي هزيمة الشاطئ من فريق جماعي رفح , ولكن أبناء المدرب غسان البلعاوي ليسوا بمأمن وخاصة أن الفريق أمامه مواجهات قوية وخاصة في الأسبوع المقبل عندما يحل ضيفاً على فريق خدمات رفح صاحب المركز الثاني , فيما أعطي تعادل المشتل  في هذا الأسبوع بصيص من الأمل لفريق المشتل على الورق وبالأرقام بعدما رفع صيده المتواضع إلي للنقطة "7"  ولكن فعلياً يبدوا أن فريق المشتل صاحب أسوأ خط دفاع  "29" هدف وأضعف خط هجوم "10" أهداف  في حالة صعبة ومعقدة للغاية وهوا غير قادر على الخروج من قاع الترتيب إلا في حال تلقيه خدمة ذهبية من  الفرق الأخرى وقربت نقاطه أكثر من فريق الجماعي والبحرية , ولكنه يصطدم في الجولة القادمة بفريق شباب رفح الذي يحاول العبور من بوابة المشتل للتقدم على سلم الترتيب والاستفادة من نتائج المباريات الأخرى للمنافسين .

أرقام وإحصائيات

الصدارة : الجمعية الإسلامية " 30 " نقطة .

دائرة الهبوط : جماعي رفح " 10" نقاط , المشتل "7" نقاط .

أقوي هجوم : خدمات رفح "24" نقطة .

أقوي دفاع : خدمات رفح "7" أهداف  .

أضعف هجوم : المشتل "10" أهداف .

أضعف دفاع : المشتل " 29" هدف .

أكثر تعادلات : شباب رفح "8" تعادلات .

أقل تعادلات : أهلي غزة تعادل وحيد .

أكثر الفرق فوز : الجمعية الإسلامية "9" مباريات .

أكثر الفرق هزيمة : المشتل " 9" مباريات .

أكبر نتيجة للجولة : خدمات الشاطئ و جماعي رفح (2- 3) .

أقل نتيجة للجولة : شباب رفح و خ النصيرات (0-0) , أهلي غزة والمشتل (0/0).

أكثر اللاعبين تسجيلاً : رائد غنام "3" أهداف في مرمي الشاطئ .

شباك نظيفة هذا الأسبوع : خدمات رفح , الجمعية الإسلامية , المشتل , أهلي غزة

الأكثر جماهيريه : اتحاد الشجاعية وشباب خان يونس .

تقدم  للأمام : الشجاعية من المركز "السادس " إلي " الخامس " .

تراجع للخف : اتحاد خان يونس من المركز " الخامس " إلي " السادس .

ثبات في المراكز : الجمعية الإسلامية المركز "1" خدمات رفح "2" شباب خان يون "3" شباب رفح "4" , غزة الرياضي "6" , خدمات النصيرات "8" ,أهلي غزة "9" , خدمات الشاطئ "10" جماعي رفح "11" المشتل "12" .

أهداف الجولة : (13) أهداف في (5) مباريات .

طرد : "7" حالات / سامي سالم " الجمعية الإسلامية , عاصم أبو عاصي " غزة الرياضي " , حسن قنديل " جماعي رفح " , همام أبو حسنين "خدمات الشاطئ " , محمد بارود " شباب رفح " حسام وادي " اتحاد الشجاعية " , علاء إسماعيل " المشتل " .

خلاصة الجولة

ازدحمت القمة واشتعلت على حذر , حيث أن صاحب المركز الأول يبتعد عن صاحب المركز الخامس برصيد "9" نقاط , اى أن صاحب المركز الأول يبتعد عن صاحب المركز الثاني ب "3" نقاط اى فارق مباراة واحدة , وصاحب المركز الثالث يبتعد ب "6" نقاط عن صاحب المركز الأول و "3" نقاط عن صاحب المركز الثاني, أما فريق شباب رفح صاحب المركز الرابع ب "23" نقطة فهو بعيداً عن صاحب المركز الثالث بفارق نقطة واحدة و"7" نقاط عن المصدر الجمعية الإسلامية وهذا يعني أن الصراع في المقدمة أشتعل والفرق اقتربت من بعضها البعض , فأصبحت الاستفادة من نتائج وتعثر الآخرين هي جزء اساسى من المنافسة , أما في مؤخرة الترتيب فاشتعل أيضل الصراع هناك بعدما سحب الجماعي فريق الشاطئ لمنطقة الخطر أى أن كل الأمور لازالت في الملعب ومن المبكر الحديث عن فرق الهبوط نظرياً , اذا لابد من انتظار جولات قادمة ونتائج حاسمة لكي نتوقع فرق الهبوط .




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني