فيس كورة > أخبار

دوري "جوال" للمحترفين : تقديم مباريات الجولة السابعة

  •  حجم الخط  

دوري "جوال" للمحترفين : تقديم مباريات الجولة السابعة

 

رام الله – اتحاد كرة القدم – دائرة الإعلام – 19/10/2011 - تفتتح مساء غدٍ الجمعة مباريات الأسبوع السابع من دوري جوال للمحترفين بثلاث لقاءات تقام في ذات التوقيت "الساعة الثالثة" ، فعلى ستاد الخضر يستضيف ترجي واد النيص نظيره مركز الأمعري ، ويلتقي شباب الخليل بضيفه ثقافي طولكرم على ستاد الحسين بن علي ، ويحل مؤسسةالبيرة ضيفاً على هلال القدس على ستاد الشهيد فيصل الحسيني ، وتستأنف مباريات الجولة يوم السبت بلقاء وحيد يجمع جبل المكبر وشباب الظاهرية على ستاد الخضر في تمام الساعة الخامسة مساءً ، وتختتم الجولة يوم الأحد بمباراة المركزين بلاطة وطولكرم على ملعب بلدية نابلس في تمام الساعة الثالثة .

 

ترجي واد النيص * الأمعري

الواد المنتشي في مواجهة المارد الجريح

قمة الأسبوع تجمع بين صاحب المركز الثالث وصاحب المركز الخامس ، فالأمعري يمر بمرحلة ليست بالجيدة بعد تلقيه الخسارة على أرضه وبين جماهيره من نظيره الظاهرية ، وهو ما تسبب في ابتعاده عن عرش الصدارة بفارق وصل ل6 نقاط كاملة ،ويرى عشاق المارد أن حامل اللقب لابد له من الفوز للإبقاء على الأمل بالمحافظة على اللقب ، أما الواد فيمر بمرحلة زاهية بعد تحسن نتائجه والوصول للمنطقة الدافئة بفوز كبير في المرحلة السابقة قوامه 4 أهداف .

 

ولعل القاسم المشترك الذي يجمع الفريقين هو ضعف دكة البدلاء ، فالأمعري مثقل بالإصابات أما الواد فلم يستقطب لاعبين تثري دكته ، فاعتماد الفريق على التشكيلة الأساسية وكيفية استثمار أية فرصة تلوح لهما للدغ شباك الآخر .

 

فلاش باك ...

التقى الفريقان في ذهاب الموسم الماضي ضمن الأسبوع العاشر على ستاد الشهيد فيصل الحسيني يوم 10-12-2010 وانتهى اللقاء بفوز الأمعري بهدف نظيف .

 

شباب الخليل * ثقافي طولكرم

العميد للعودة والعنابي لمواصلة لحن الانتصارات

انتكاسة ألقت بظلالها على جمهوره ولاعبيه ، فالعميد كان يمني النفس في خطف نقاط المباراة والصدارة من هلال العاصمة ، أو الإبقاء على فارق النقطتين على أقل تقدير ، لكن خسارته وسعت الفارق ل5 نقاط ، وهو ما سيضع الفريق تحت ضغط نفسي في لقائه أمام ثقافي طولكرم بغية تحقيق الفوز مبكراً واعتبار الخسارة الماضية كبوة جواد لن تقف عثرة في طريق المنافسة على اللقب ، في المقابل لن يكون العنابي صيداً سهلاً خاصة بعد فوزه الثاني على التوالي والذي أخرج الفريق من منطقة الخطر ولو حتى مؤقتاً وهو ما انعكس بشكل إيجابي على لاعبي الفريق الذين لا  يضعون في حسبانهم سوى مواصلة الانتصارات وإثبات أنها ليست مجرد صدفة .

 

فلاش باك ...

تقابل الفريقان في ذهاب الموسم الماضي ضمن مباريات الأسبوع العاشر على ستاد الشهيد فيصل الحسيني يوم 11-12-2010 واستطاع شباب الخليل تحقيق الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد .

 

هلال القدس * مؤسسة البيرة

أسود الصدارة تواجه الفرسان الجريحة

أداء متزن وصلابة دفاعية وماكينة أهداف هجومية ، وضعته كمتصدر يحلق وحيداً وبفارق 5 نقاط عن أقرب ملاحقيه ، بعدما استطاع توسيع الفارق مع الوصيف العميد ، اذ يمر الهلال بفترة أقل ما يقال عنها بالذهبية نظراً للأداء المقنع في كافة خطوطه وهو ما انعكس على نتائجه التي وصلت ل6 انتصارات متتالية ، يعمل لاعبوه على إيصالها ل7 .

 

في المقابل يمر الفرسان بفترة عصيبة ، فبعد 6 جولات من انطلاقة الدوري يقبع الفريق في المركز قبل الأخير وبرصيد 3 نقاط من 3 تعادلات ، دقت نقوس الخطر بالنسبة لفرسان البيرة وجماهيره ، وأهم الأسباب غياب اللمسة الأخيرة والهداف القناص اذ يعتبر الفريق الأضعف هجوميا ، ويدخل لقاء الغد الأصعب له في مواجهة الترسانة الهجومية الهلالية والدفاع الحديدي .

 

فلاش باك ...

التقى الفريقان في ذهاب الموسم الماضي ضمن مباريات الأسبوع الحادي عشر على ستاد الشهيد فيصل الحسيني بتاريخ 17-12-2010 ، وتمكن هلال القدس من الفوز بهدف نظيف .

 

جبل المكبر * شباب الظاهرية

النسور الدافئة تواجه رشاقة الغزلان

لقاء يحمل في طياته مواجهة قوية ، فعلى الرغم من الأداء المتوسط الذي يقدمه نسور المكبر واحتلالهم مركزاً في المنطقة الدافئة ، إلا أنهم ما زالوا لم يفصحوا عما يمتلكونه من قوة ، والتي ستظهر مع مرور الوقت عقب خلق الانسجام التام بين لاعبيه الجدد .

 

أما الغزلان فبعد انتزاعهم نقاط المباراة من المارد ، وضع الفريق هذه المباراة كنقطة بداية للقضاء على تذبذب النتائج والانطلاق برشاقة وسرعة نحو اللحاق بركب الصدارة وتقليل الفجوة مع المتصدر قبل اللقاء المرتقب بينهما في الأسبوع المقبل .

 

فلاش باك ...

لعب الفريقان في ذهاب الموسم الماضي ضمن مباريات الأسبوع التاسع على ستاد الشهيد فيصل الحسيني يوم 5-12-2010 وانتهى اللقاء بفوز الظاهرية بهدف نظيف .

 

مركز بلاطة * مركز طولكرم

الجدعان المحيرون والسمران لإنقاذ ما يمكن إنقاذه

علامات استفهام كثيرة تحوم حول أداء الجدعان المختلف كلياً عن الموسم الماضي، فالفريق يعاني هجومياً ب5 أهداف خلال 6 مباريات، وانخفاض مستوى أبوحبيب ينعكس بشكل جلي على باقي عناصر الفريق، وخسارتين متتاليتين تراجعتا بالفريق للمركز السابع الذي يبعد كل البعد عن مركزه في الموسم الماضي، ويبدو الجدعان أمام فرصة سانحة للعودة لسكة الانتصارات بمواجهة متذيل الترتيب والخالي من النقاط ، لكنه سيدخل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه ومحاولة الإبقاء على حظوظه بالهروب من شبح الهبوط.

 

فلاش باك ...

جاءت مواجهة الفريقين في ذهاب الموسم الماضي ضمن مباريات الأسبوع الحادي عشر على ستاد ماجد أسعد بتاريخ 17-12-2010 ، وتمكن بلاطة من تحقيق الفوز بهدفين نظيفين .




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني