فيس كورة > أخبار

"ميسي" ينتظر التاريخ في شباك سيلتا فيغو

  •  حجم الخط  

"ميسي" ينتظر التاريخ في شباك سيلتا فيغو

 

بمزيد من النهم ووسط شعوره بالإجهاد بعد رحلته إلى بلاده ثم العودة لبرشلونة ، يستعد نجم كرة القدم الأرجنتيني الفذ ليونيل ميسي لإنجاز جديد مع عودته وفريق برشلونة لاستئناف مسيرتهما الرائعة في الدوري الأسباني لكرة القدم.

ويأمل ميسي في هز شباك مضيفه سلتا فيجو غدا السبت في المرحلة التاسعة والعشرين من المسابقة ليكون بهذا قد هز شباك جميع فرق المسابقة على التوالي ليكون أول لاعب في التالريخ يحقق هذا الإنجاز.

ونجح ميسي في هز شباك منافسيه خلال 18 مباراة متتالية في الدوري الأسباني وكانت آخر مباراة فشل فيها في هز الشباك بالمسابقة هذا الموسم هي لقاء سلتا فيجو في الدور الأول للمسابقة وذلك على استاد "كامب نو" في برشلونة.

ويحل برشلونة ضيفا على سلتا فيجو غدا في استاد "بالاديوس" الذي شهد من قبل هدفا لميسي في موسم 2006/2007 قبل هبوط سلتا فيجو لدوري الدرجة الثانية الذي استمر فيه خمسة مواسم متتالية.

وكان هدف ميسي في هذه المباراة في شباك خوسيه مانويل بينتو الذي كان حارسا لسلتا فيجو ولكنه سيحرس غدا مرمى برشلونة في غياب فيكتور فالديز حارس المرمى الأساسي للفريق بسبب الإيقاف.

وأصبحت الأرقام القياسية العديدة التي يحطمها ميسي بمثابة موسوعة للأرقام القياسية وهو ما يسعى إلى تدعيمه غدا بهز شباك جميع فرق الدوري الأسباني بشكل متواصل دون انقطاع إضافة لتعزيز الرقم القياسي الذي يمتلكه وهو عدد المباريات المتتالية التي يهز فيها الشباك بالدوري الأسباني والذي بلغ 18 مباراة متتالية حتى الآن.

وأصبحت مقولة ميسي "لا ألعب بحثا عن الأرقام القياسية وإنما بحثا للألقاب مع الفريق" بمثابة أمر روتيني للنجم الأرجنتيني المتألق.

ولكن المؤكد أيضا أن ميسي لا يكل ولا يمل في بحثه عن الوصول للقمة دائما وتحقيق الإنجاز تلو الآخر.

وتغلب برشلونة على سلتا فيجو 3/1 في الدور الأول من المسابقة هذا الموسم ولكن ميسي لم يهز الشباك.

ومنذ ذلك الحين ، سجل ميسي 28 هدفا في 18 مباراة متتالية وكان من بينها أربعة أهداف في شباك أوساسونا ليقود الفريق إلى الفوز 5/1 في 27 كانون ثان/يناير الماضي كما كان من بينهما هدفان في شباك كل من ريال سرقسطة وليفانتي وأتلتيك بلباو وريال بيتيس وأتلتيكو مدريد وغرناطة ورايو فاليكانو.

كما سجل ميسي هدفا واحدا في شباك كل من مايوركا وبلد الوليد واسبانيول وملقة وريال سوسييداد وبلنسية وخيتافي وأشبيلية وريال مدريد وديبورتيفو لا كورونا.

ورغم كل التوقعات الخاصة بإمكانية تعزيز ميسي لرقمه القياسي / فإن ميسي قد لا يشارك في مباراة الغد أو على الأقل قد لا يشارك في التشكيلة الأساسية للفريق.

وقد يمنح الجهاز الفني لبرشلونة ميسي بعض الراحة من مباراة الغد لعدة أسباب منها الإجهاد الذي يعاني منه اللاعب بعد رحلته إلى قارة أمريكا الجنوبية والمباراتين اللتين خاضهما مع المنتخب الأرجنتيني في تصفيات كأس العالم 2014 حيث فاز بملعبه على المنتخب الفنزويلي 3/صفر ثم تعادل مع مضيفه البوليفي في لاباز على ارتفاع 3650 مترا فوق مستوى سطح البحر.

وأكدت الصحف أن ميسي اعترف لزملائه بعد المباراة في لاباز بأنه يشعر بإهاد شديد للغاية.

ومع اقتراب برشلونة كثيرا من لقب الدوري الأسباني ، يتركز اهتمام الفريق وأنصاره بشكل أكبر على المباراة المقررة يوم الثلاثاء المقبل مع باريس سان جيرمان الفرنسي في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

ورغم رغبة ميسي في المشاركة منذ البداية في هذه المباراة غدا ، قد يلجأ الجهاز الفني لمنحه بعض الراحة وتوفير جهده للمباراة المرتقبة أمام سان جيرمان.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني