فيس كورة > أخبار

البحيصى : أطلقنا الكأس بدون تمويل

  •  حجم الخط  

طالب "جوال" برعاية الدوري

البحيصى : أطلقنا الكأس بدون تمويل

 

غزة / دائرة الاعلام باتحاد السلة – 20/4/2013 - أكد جمال البحيصى نائب رئيس اتحاد كرة السلة المركزي على سعي اتحاده لمواصلة البطولات بشكل مُنتظم من أجل تطوير اللعبة وتقدمها ووصولها إلي أعلي المستويات بالرغم من الظروف المادية الصعبة التي يعيشها الاتحاد, مشيداً ببطولة كأس غزة لكرة السلة والتي تعتبر باكورة عمل اتحاد السلة الجديد, والتي حصل عليها فريق خدمات المغازي.

وقال البحيصي أن لجان الاتحاد المتعددة عملت مُنذ انطلاق بطولة الكأس على توفير كافة سبل نجاح البطولة, مقدماً شكره وتقديره إلي لجنة المسابقات, ولجنة التحكيم وحكام البطولة الذين حملوا على عاتقهم وتحملوا الكثير من أجل إنجاح الكأس, كما وجه البحيصي شكره وتقديره إلي لجنة المنتخبات ودائرة الاعلام بالاتحاد أعضاء الاتحاد والشرطة الفلسطينية والقائمين على الصالات المغطاة والذين ساهموا وبشكل كبير خلال عملهم الدءوب في إنجاح أولي بطولات الاتحاد الجديد.

وأشار البحيصي قائلاً : " حملنا على عاتقنا إقامة بطولة الكأس بالرغم من الظروف المالية الصعبة التي يمر بها الاتحاد, وتحمل أعباء الديون التي سببتها تكاليف البطولة التي وضعت الاتحاد في موقف مٌحرج في ظل عدم توفير الدعم المادي للبطولة, وأن الاتحاد يُعاني من التزامات وديون خارجية بمبلغ "250" ألف شيكل من مصاريف ومستلزمات طوال البطولة , ولم تقم اى من الشركات الراعية أو غيرها بتقديم اى مبالغ مادية أو دعم مادي لبطولة الكأس بخلاف الدعم بمبلغ "3000" دولار الذي حصل عليه اتحاد السلة من قبل وزارة الشباب والرياضة, والتي نقدم لها الشكر والتقدير ممثلة بوزيرها الدكتور محمد المدهون.

ودعا البحيصي شركة جوال برعاية البطولات المحلية وخاصة بطولة الدوري السلوى في المحافظات الجنوبية أسوة بالدعم المادي الذي قدمته الشركة في المحافظات الشمالية, مشيراً إلي ان الاتحاد يسعي لإطلاق بطولة الدوري في الأشهر القادمة والمرتبطة بالدعم المادي والتمويل والذي يُعتبر عصب وأساس لتنظيم البطولات.

وبارك البحيصي باسمه وباسم اتحاد كرة السلة إلي نادي خدمات المغازي بفوزه بلقب بطولة "كأس غزة " لكرة السلة في نسختها الخامسة, والثالثة لفريق خدمات المغازي, مقدماً شكره وتقديره إلي الجمعية العمومية للاتحاد وكافة الأندية التي شاركت في البطولة ومثلت نموذجاً حضارياً من التنافس الشريف.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني