فيس كورة > أخبار

أشبال العميد .... ابطال الجنوب

  •  حجم الخط  

اهدوا لقب كأس الجنوب لروح البطل ميسرة ابو حمدية

أشبال العميد .... ابطال الجنوب

 

الخليل /شبكة العميد الاعلامية- تصوير امجد الحرباوي – 30/4/2013 - رفع ناشئو العميد من مواليد 1988 رايات شباب الخليل البيضاء في القمة الجنوبية، بفوزهم المستحق في نهائي بطولة الناشئين للجنوب ، على نظرائهم من ارثوذكسي بيت ساحور ، بهدفين جميلين دون مقابل .

وجرت المباراة النهائية مساء الاثنين على ستاد الحسين بالخليل ، بحضور عضو الاتحاد صلاح الجعبري ، وأعضاء فرع الاتحاد صالح السيد احمد وناصر العمايرة ، ورئيس نادي شباب الخليل معاوية القواسمي ، والرياضيين المعروفين رجب شاهين وحاتم صلاح ونافذ مجاهد ، وعدد من ممثلي الفعاليات الرياضية ، وجمع من أعضاء اللجان العاملة في النادي ومدربي ولاعبي وأنصار النادي العريق ، إضافة الى أولياء أمور اللاعبين وأصدقائهم.

ومنذ البداية حمل واعدو العميد الأمر على محمل الجد ، ونجحوا اختراق تحصين الفريق الساحوري ، لينجح يوسف الصرصور في التوغل من الميسرة ، ويسدد الكرة من زاوية صعبة في حلق مرمى الضيوف.

وتواصلت هجمات ناشئي العميد المدروسة، مقابل هجمات معاكسة سريعة للضيوف، وخاصة بواسطة اللاعب الفذ تومار، ولكن دفاع الخلايلة المنظم المكون من فراس شاهين ونور السلايمة ومحمد منصور النتشة وعلي ابو خلف افسد محاولات الضيوف، وجعل الحارس الواعد اسلام الزغير لا يتعرض لازعاجات تذكر، فيما ضاعت عدة فرص للشباب وخاصة بواسطة محمد بالي وخيري عابدين.

وفي الشوط الثاني تواصلت أفضلية المحليين، بعد تألق لعبي الارتكاز الكابتن معتصم جمجوم ويوسف الصرصور، من أمامهما كرأس مثلث  الدينامو خيري عابدين، مع حركات انسيابية لشاهر الطويل في الميمنة، وطالب ارزيقات في الميسرة، حيث لعب الفريق بأسلوب 4/2/3/1.

ونجح الاسمراني طالب ارزيقات في مخادعة الحارس الساحوري الفذ بكرة قوية من خارج الصندوق رفع فيها رصيده الى سبعة الهداف في البطولة من ست مباريات فقط .

وهنا تحولت المباراة الى استعراض كوري جميل شارك فيه لاعبو الفريقين ، وخاصة لاعبي شباب الخليل، الذين نالوا التصفيق من الحاضرين ، ممن تفاءلوا خيرا بهذا المستوى، ليعلن الحكم رامي شاهين نهاية اللقاء بفوز بهدفين نظيفين لشباب الخليل.

حكم اللقاء رامي شاهين ومعه عمار الصالحي وخالد الشلودي ونادي جمجوم رابعا.

وكان ناشئو العميد فازوا في لقاء الذهاب الجمعة الماضي على ستاد الخضر بأجمل الأهداف من توقيع معتصم جمجوم.

وبذلك فاز أشبال العميد في مبارياتهم السبع التي خاضوها، وذلك كما يلي :

الدور الأول

شباب الخليل / الظاهرية  5 صفر

شباب الخليل /  اهلي الخليل 4/1

شباب الخليل / جمعية الشبان 1/صفر

الدور الثاني :

شباب الخليل / اهي الخليل 4/2

شباب الخليل / الخضر 3/ صفر

الدور النهائي :

شباب الخليل ارثذوكسي بيت ساحور 1صفر

شباب الخليل ارثذوكسي بيت ساحور 2/صفر

وبذلك سجل الفريق 20 هدفا في سبع مباريات ، وتلقى مرمى الفريق ثلاثة أهداف في مباريتي الأهلي فقط .

وبعد نهاية المباراة سلم أعضاء منصة الشرف كأس المركز الأول لشباب الخليل ، وكأس المركز الثاني لبيت ساحور ، وسلموا الميداليات لجميع لاعبي الفريقين والحكام .

وقد أهدى اللاعبون هذا الانجاز للشهيد الكبير ابن النادي ميسرة ابو حمدية، ولقائد المسيرة الرياضية اللواء المظفر جبريل الرجوب ، حيث حمل اللاعبون يافطة مبايعة للأخ القائد !

وتمنى اللاعبون ومدبرهم فايز نصار ان تتواصل انجازات العميد ، بدءا من بطولة الكأس، التي عبر الجميع عن أملهم في ان تكون مسك ختام لهذا الموسم ... وقال رئيس نادي شباب الخليل الحاج معاوية القواسمي ان أسرة العميد فخور بهذا الفريق الفتي، الذي ستواصل الإدارة الاهتمام به مستقبلا ، وسيكون له تكريم يليق بانجازه الكبير.

وعبر مدرب الفريق فايز نصار عم سعادته لهذا الانجاز ، وفخره للعمل ضمن أسرة شباب الخليل ، معربا عن شكره لأعضاء الهيئة الادارية ولأعضاء اللجان العاملة في النادي للتعاون للارتقاء بمستوى المراحل السنية .

وشكر نصار الجهاز الفني للفريق الأول ، وعلى رأسه المدير الفني الكابتن وليد الفطافطة، والمدربين السابقين سمير عيسى وهشام الزعبي، لأنهم جميعا تعاونوا مع القائمين على الفريق، مؤكدا ان هذا الفريق هو ثمرة الجهد في أكاديمية العميد الكروية، التي تعمل بصمت لتكوين لاعبين قادرين على تحقيق طموحات جماهير العميد.

يذكر ان هذا الفريق بدا الاهتمام به منذ سنتين ونصف، ومعظم لاعبيه شاركوا في بطولة فرنسا الدولية في الصيف قبل الماضي، حيث نجحوا في تشريف الكرة الفلسطينية بين أفضل أندية المعمورة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني