فيس كورة > أخبار

دوري الدرجة الأولى : ملحمة كروية للكشف عن الصاعد الأخير

  •  حجم الخط  

دوري الدرجة الأولى : ملحمة كروية للكشف عن الصاعد الأخير

 

غزة / وائل الحلبي (فيس كووورة) 8/5/2013 – نقطة وسطر جديد, وميلاد اسم جديد في الدوري الممتاز, هذا هو عنوان المباريات الثلاثة الحاسمة التي تقام غداً الخميس والتي ستعلن عن مرافق الهلال لدوري الدرجة الممتازة, ومن يؤنس التفاح في طريقه للعودة للدرجة الثانية.

ثلاثة مباريات هي الأهم منذ إنطلاقة المسابقة وجميعها لا تعرف الرحمة, فهي كرة القدم التي تحمل الأفراح لقلوب, وتُحزن قلوب أخرى لطالما تمنت أن تمنحها كرة القدم قليلاً من الفرح.

ويتعين على شباب جباليا تحقيق الفوز أمام الهلال من أجل ضمان الصعود للدرجة الممتازة بدون النظر لنتيجة اللقاء الثاني والذي سيجمع خدمات خانيونس وخدمات دير البلح, فيما ستكون نتيجة التعادل أو الخسارة هي طريق العبور لخدمات خانيونس لحجز مقعده في الدوري الممتاز بشرط أن يحقق الفوز على ضيفه دير البلح الذي يبحث عن الهرب من مقصلة الهبوط وتحقيق المفاجأة وتخفيف المعاناة عن شباب جباليا وهذا أمر يصعب تحقيقه في ظل القوة الضاربة التي يتمتع بها أصحاب الأرض.

وسيشكل هداف دوري الدرجة الأولى يوسف سالم, نقطة القوة لدى مدرب شباب جباليا عماد هاشم من أجل إقتناص الفوز ليدون لأول مرة في تاريخ الدوري الممتاز اسم نادي شباب جباليا, وسيحاول هاشم التسلح بالميدالية البرونزية التي حققها مع منتخب الكرة الشاطئية في ألعاب غرب أسيا والتي أقيمت في إبران منذ أيام ونقل المعنويات المرتفعة للاعبي الأصفر على أمل الإستفادة منها.

فيما سيكون محمود فحجان, هو حامل لواء خدمات خانيونس في الملحمة الكروية على أمل أن يستقبل هدايا الهلال الذي أكد مراراً على أنه لن يتهاون في أي من المباريات ولن يقدم الهدايا لأي فريق, فيما سيكرس حسين الحاج مدرب الخدمات خبرة السنين في تهيئة لاعبيه نفسياً لخوض المباراة على أن يكون متابعاً لما يدور من أحداث في ملعب اليرموك.

وتنطلق المباريات الثلاثة في تمام الساعة الرابعة مساءً من يوم غداً الخميس وستجمع الأولى الهلال وشباب جباليا على ملعب اليرموك, ويستضيف خدمات خانيونس نظيره خدمات دير البلح على ملعب خانيونس البلدي, فيما سيلتقي أهلي النصيرات خدمات البريج على ملعب الدرة.

وستحظى مباريات الغد بالحضور الجماهيري الكبير على أمل أن ترفع الجماهير نجومهم الصاعدين على الأكتاف والذين يعيشون لحظات صعبة في إنتظار الحسم.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني