فيس كورة > أخبار

"المدهون" يطالب بطرد إسرائيل من المنظومة الرياضية الدولية

  •  حجم الخط  

فعاليات رفض استضافتها لبطولة أمم أوروبا للشباب

"المدهون" يطالب بطرد إسرائيل من المنظومة الرياضية الدولية

 

غزة / دائرة الإعلام بالوزارة – 5/6/2013 - طالب الدكتور محمد المدهون وزير الشباب والرياضة والثقافة بمعاقبة الكيان الإسرائيلي، وطرده من النسيج الرياضي العالمي، وعدم منح الاحتلال الذي يغتصب أرض الشعب الفلسطيني أي فرصة للظهور في مناسبات رياضية دولية أو أوروبية، كما دعا لحرمان الاحتلال من استضافة البطولات الدولية والأوروبية في المستقبل.

جاء ذلك خلال افتتاح فعاليات وزارة الشباب والرياضة، اليوم الأربعاء، رفضاً لاستضافة الكيان الإسرائيلي لبطولة أمم أوروبا للشباب 2013.

وقال الوزير المدهون خلال كلمته في ملعب اليرموك بمدينة غزة، :"الاحتلال الجاثم فوق أرضنا، لا مكان له ووجوده طارئ، وكما اندحر من غزة سيندحر قريباً من باقي فلسطين".

وقال د.المدهون مخاطباً الدول الأوروبية:" عليكم أن تشاهدوا معاناة شعبنا الفلسطيني، والرياضيين الذين تعرضوا للاستهداف بعد تدمير ملعب فلسطين، ومقر وزارة الشباب والرياضة، ومقر اللجنة الأولمبية والعديد من الملاعب والأندية في قطاع غزة، كان الواجب على "الفيفا"، وكذلك الاتحاد الأوروبي عدم مكافأة الاحتلال على جرائمه، بل الوقوف بقوة وصده عن استخفافه بأبسط الحقوق الإنسانية، التي حرم منها الشعب الفلسطيني".

وأضاف أن بطولة أمم أوروبا في الكيان الإسرائيلي مرفوضة، لأنها تقام في أرض محتلة، طرد منها أهلها وهجروا في أنحاء العالم، ولا يجوز لأي جهة دولية أن تمنح هذا الاحتلال فرصة للظهور أمام العالم بأنه يملك الحق في أرض قتل شعبها ودمر مدنها وقراها.

وحيا الوزير المدهون في كلمته الأصوات الحرة التي انطلقت في الدول الأوروبية والمبادرات العربية أيضاً، والتي طالبت بمنع استضافة الكيان الإسرائيلي لبطولة أمم أوروبا، وقال إن الرافضين لهذه البطولة يعبرون عن صوت العقل والعدالة والمعنى الحقيقي للسلام والأخلاق والقيم، وشكر موقف اللاعب المالي فردريك كانوتيه على مبادرته، وكذلك اللاعب الخلوق محمد أبو تريكة الذي طالما وقف إلى جانب الشعب الفلسطيني.

بعد ذلك انطلقت مباراة في كرة القدم بين فريق قدامى غزة، وفريق قدامى الشمال بمشاركة الوزير المدهون، ورفعت اللوحات حول الملعب وتضمنت العديد من العبارات الرافضة لاستضافة بطولة أوروبا للشباب في الكيان الإسرائيلي، وبعد انتهاء الشوط الأول من مباراة غزة الرياضي وخدمات الشاطئ التي أقيمت ضمن منافسات الدوري الممتاز لكرة القدم، أقيمت مباراة رمزية أخرى ضمن الفعاليات جمعت بين ناشئي الهلال وغزة الرياضي، بحضور العديد من الشخصيات الرياضية وممثلي الأندية واتحاد كرة القدم.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني