فيس كورة > أخبار

دوري "جوال" الممتاز : محلك سِر

  •  حجم الخط  

دوري "جوال" الممتاز : محلك سِر

 

غزة/ أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 10/6/2013 - محلك سِر .. لم يكن هناك أنسب من هذا العنوان لمباراة الأهلي والشاطئ في ختام مواجهات الجولة 21 لبطولة دوري "جوال" الممتاز، والتي انتهت بأسوأ نتيجة في عالم كرة القدم وهي التعادل السلبي في المباراة التي جمعتهما على ملعب اليرموك أمس.

فقد راوح الفريقان في مكانهما شكلاً ومضموناً حيث لم يُقدما شيء للجمهور الذي حضر المباراة ولم يُغيرا شيء على جدول الترتيب فبقيا في مركزيهما, حيث رفع الأهلي رصيده إلى (21) نقطة, والشاطئ إلى (20) نقطة في المركزين التاسع والعاشر على التوالي.

بدأ اللقاء في ظل غياب الضغط العصبي الذي كان مُلقى على الفريقين طوال الفترة الماضية, بعد ضمانهما البقاء في بطولة الدوري الممتاز, وذلك بعد أن هبوط المشتل والجماعي بشكل رسمي في الجولة الماضية.

وظهر لاعبو الفريقين بمستوى يميل إلى الشكل الجمالي والاستعراضي, وحاول كل منهم إظهار بعد المهارات الفردية التي حُرموا من تطبيقها في اللقاءات السابقة, فيما سيطر الهدوء على معظم فترات الشوط, مع أفضلية نسبية للشاطئ الذي حاول إحراز هدف السبق عبر تصويبتي محمد أبو زيد وهمام أبو حسنين اللتان جاورتا المرمى.

ومن هجمة مرتدة كاد الأهلي أن يخطف هدف التقدم بعد انفراد سعيد المصري, ولكن أحمد أبو سليمان حارس مرمى الشاطئ تصدى للمحاولة الخطيرة.

وفي الوقت المحتسب بدل من الضائع أعاد همام أبو حسنين المحاولة عبر تصويبة أخرى كانت قمَّة في الخطورة, ولكنها مرت بسلام بجوار القائم, لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

شوط الحراس

ارتفعت وتيرة الأداء مع بداية الشوط الثاني, وحاول كل من الفريقين بشكل أكثر جدية الحصول على نقاط المباراة, وكاد البديل أيمن الهندي أن يحرز التقدم للشاطئ بعد توغل داخل الصندوق, ولكن نايف الغول حارس مرمى الأهلي تألق في التصدي لتصويبته القوية.

وحاول محمد دهمان التسجيل للأهلي ولكن تصويبته لم يُكتب لها هزَ الشباك حيث تعامل معهما أحمد أبو سليمان بالشكل المناسب, ليرد شادي أبو أحمد وبنفس الطريقة ويكون أيضاً حارس الأهلي الغول في المكان المناسب.

اشتعلت تفاصيل اللقاء في الربع الأخير من الشوط الثاني, واستمر مسلسل تألق الحراس, ليتصدى أبو سليمان حارس الشاطئ لمحاولة محمد الشيخ يوسف, وترتد الهجمة بسرعة للمنطلق أيمن الهندي, الذي هيَّأ الكرة للمندفع همام أبو حسنين الذي سددها بكل قوة, ولكن الغول حارس الأهلي حولها بكل تألق إلى ركنية.

وقبل نهاية اللقاء أبى حارس الشاطئ أبو سليمان أن يسمح للكرة الدخول في مرماه, وأنقذ كرة البديل سامي الشريف التي كانت غاية في الصعوبة, لينتهي اللقاء بتعادل الفريقين بدون أهداف.

قاد اللقاء الحكم محمود أبو مصطفى, وساعده الدولي محمد الشيخ خليل, إياد أبو عبيد وأشرف زملط رابعاً.

تشكيلة الفريقين

الأهلي: نايف الغول, إحميدان بربخ, رأفت ريحان (حسن بدر 50), عبد الله بعلوشة, محمد الشيخ يوسف, محمد الكرد, محمد دهمان, محمد عناية, بلال عساف, سعيد المصري وعبد الله البيوك (محمد إشتيوي 50).

الشاطئ: أحمد أبو سليمان, حمادة شبير, شادي أبو أحمد, زياد التلمس, همام أبو حسنين, أدهم المقادمة, محمد أبو زيد, محمود الريفي, محمد السدودي, عماد الرخاوي (أيمن الهندي 34) وأحمد الدباس (محمد ماضي 46).

تصريحات المدربين

غسان البلعاوي :"المباراة كانت أشبه بتدريب واستثمرته بإشراك عدد من الناشئين والبدلاء, كذلك بعض العائدين من الإصابة مثل محمد إشتيوي".

بشير عطا الله :"انعدمت الدوافع عند اللاعبين, ولاعبينا بذلوا مجهوداً كبيراً وعاشوا تحت ضغط قلل من مستواهم في هذا اللقاء".

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني