فيس كورة > أخبار

اتحاد الملاكمة يحتفل بتخريج منتسبي دورة "المدرب الوطني الأولى" بغزة

  •  حجم الخط  

اتحاد الملاكمة يحتفل بتخريج منتسبي دورة "المدرب الوطني الأولى" بغزة

 

غزة / إعلام اللجنة الاولمبية – 20/6/2013 - اختتم الاتحاد الفلسطيني للملاكمة مساء الأربعاء بقاعة الأنشطة بمقر اللجنة الاولمبية بغزة دورة "المدرب الوطني الأولى" لرياضة الملاكمة وبحضور أوليد أيوب نائب رئيس اللجنة الاولمبية, وعامر أبو رمضان مدير عام دائرة الشئون الرياضية بوزارة الشباب والرياضة بحكومة غزة, ونائب رئيس الاتحاد جمال الفار, ومدير الدورة عضو الاتحاد علي عبد الشافي بالإضافة إلى أسامة عبد العال رئيس اللجنة الفنية بالاتحاد.

وجرت الدورة بمشاركة 24 متدربا أتموا متطلبات الدورة بنجاح وتضمنت سلسلة من المحاضرات العلمية الرياضية مثل :اللياقة البدنية, والإسعافات الأولية والطب الرياضي والتغذية, والمنشطات, والقواعد الدولية للعبة الملاكمة, والأساسيات في تدريب لعبة الملاكمة, وقد حاضر فيها كوكبة من محاضري كلية التربية الرياضية بجامعة الأقصى وهم: د نادر حلاوة ود احمد أبو زايدة ود طارق أبو الجديان وفي مواد التخصص حاضر أ محمود شلبية و.أ فايز أبو دية.

وفي كلمات احتفال تخريج المدربين المشاركين بالدورة تحدث مدير الدورة عبد الشافي حول الدورة وأهميتها وأهدافها كونها الدورة الأولى على المستوى الوطني وبعد فترة غياب طويلة لرياضة الفن النبيل عن حلبات أندية غزة

وتابع أن الدورة تؤهل الحاصلين عليها للحصول على دورات متقدمة حسب السلم التدريبي التدريجي المعتمد من الاتحاد الدولي للملاكمة " AIBA".

وأكد أن الاتحاد بصدد إقامة بطولة كاس الناشئين في أغسطس القادم داعيا الإخوة المتدربين أن يكونوا على أهبة الاستعداد للمشاركة في البطولة.

نائب رئيس الاولمبية أبدى إعجابه بانطلاقة الاتحاد خلال العهدة الاولمبية الجديدة 2013/ 2016 وإقامة هذه الدورة رغم الظروف الصعبة في محافظات غزة والرياضة الفلسطينية,مثمنا جهود أعضائه وعزيمتهم للنهوض من جديد برياضة الملاكمة, ومتمنيا لهم النجاح والتوفيق في عملهم.

عامر أبو رمضان أشاد بدوره بجهود أعضاء الملاكمة مشيدا بإقامة الدورة والتي من شانها رفع مستوى قدرات مدربي ولاعبي الملاكمة؛ لتمثيل فلسطيني مستقبلا في المحافل الرياضية المختلفة.

ونوه أبو رمضان إلى ضرورة أن تشتمل برامج التضامن الاولمبي على مشاركة الألعاب الفردية وخصوصا رياضة الملاكمة لما لها من أهمية كبيرة وتجد قبولا خاصا في المجتمع الفلسطيني.

واختتم الحفل بتوزيع الدروع والشهادات على المشاركين ومحاضري الدورة وتكريم كل من أ وليد أيوب و أعامر أبو رمضان.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني