فيس كورة > أخبار

بركات "قناص" يغرد وحيدًا

  •  حجم الخط  

بركات "قناص" يغرد وحيدًا

 

غزة/ أسامة أبو عيطة (ملحق صحيفة فلسطين) 23/6/2013 - غرَّد القنَّاص محمد بركات مهاجم شباب خانيونس خارج السرب وحيدًا في سباق التنافس على لقب هداف بطولة دوري "جوال" الممتاز, بعدما أحراز (22) هدفاص خلال مشوار الفريق في البطولة، متقدماً على أقرب مُنافسيه بسبعة أهداف.

واشتد التنافس على لقب هداف الدوري في الجولة الـ19، عندما تقلص الفارق بينه وبين ملاحقه بلال عساف إلى هدف واحد بعد إحراز الأخير لثلاثة أهداف في مباراة فريقه الأهلي أمام الشجاعية، ولكن بركات أعاد الفارق وسعه أكثر عندما سجل أربعة أهداف (سوبر هاتريك) في مباراة فريقه أمام المشتل ضمن الأسبوع الـ(20).

وواصل بركات توسيع الفارق عندما سجل هدفين آخرين في مباراة فريقه أمام خدمات رفح ليرفع رصيده إلى (22) هدفاً لم يتمكن من زيادتها في المباراة الأخيرة للفريق أمام غزة الرياضي التي لم تشهد تسجيله لأي من أهدافه فريقه الخمسة.

وكان منها (18) هدفًا بالقدم، و(4) ركلات جزاء فقط, ولم يحرز أيًّا من الأهداف بالرأس.

وظهر من خلال إحصائيات موقع (فيس الكورة) الدقيقة أن بركات سجل في (14) مرحلة من مجموع (22), وكان منها (هاتريك) سجله في الأسبوع الثامن أمام خدمات النصيرات, و(سوبر هاترك) في الأسبوع العشرين أمام المشتل.

في نهاية البطولة احتل بركات صدارة الهدافين وانتعل الحذاء الذهبي متقدماً على أقرب منافسيه بلال عساف مهاجم الأهلي الذي سجل (15) هدفًا, يليه عيد العكاوي مهاجم اتحاد خانيونس (14) هدفًا, ثم كل من تامر عرام مهاجم الجمعية الإسلامية ومحمد الرخاوي مهاجم شباب رفح، ومحمد الهور مهاجم خدمات النصيرات ولكل واحد منهم (11) هدفاً وأخيراً فضل أبو ريالة مهاجم الجمعية الإسلامية (10) أهداف، فيما غاب هداف النُسخة السابقة علاء عطية مهاجم الشجاعية عن قائمة الشرف بتسجيله (8) أهداف فقط.

وظهر بركات بمستوى مميز في بطولة الدوري الحالي, وأحدث قفزة هائلة بعدم تجاوز أهدافه العشرة في دوري (2010) المنصرم.

وعن الأسباب التي أدت إلى هذه القفزة النوعية والتطور الكبير في مستوى "القناص" قال بركات لـ"فلسطين": "أنا سعيد جدًّا بتحقيق هذا الفارق خلال مدة زمنية قصيرة, الذي كان التوكل على الله هو سببه الأول, مع رضا الوالدين, خاصةً الدعم النفسي الكبير الذي ألقاه من والدي, الذي يتابع لقاءات الفريق كافة, ويحضر بشكل دائم لدعمي من على دكة البدلاء".

وأضاف: "وبكل تأكيد لا أنكر الدور الكبير لمدرب الفريق طه كلاب, الذي ساعدني على الارتقاء بمستواي التهديفي بشكل كبير, وذلك من خلال التدريبات الصباحية, التي التزمت فيها بشكل حديدي ومتواصل, وكنت أمارسها بشكل فردي مع مدربي".

وختم بركات حديثه عن طموحه في الدوري القادم قائلًا: "أسعى في الدوري القادم أن يكون لي بصمة في جميع المباريات, وأن أُسجل الأهداف في كل اللقاءات التي أشارك فيها؛ حتى أساعد فريقي بقوة على المنافسة على اللقب".

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني