فيس كورة > أخبار

نصار : الاحتراف الخارجي خطوتي القادمة

  •  حجم الخط  

يوميات لاعب محترف

نصار نجم إسلامي قلقيلية

إسلامي 14 عاما والاحتراف الخارجي نصب الأعين

 

تقرير– خليل الرواشدة – 21/8/2013 - ضمن زاوية " يوميات لاعب محترف " التي تتخصص بالعديد من القضايا الرياضية المتعلقة بلاعبين الاحتراف، وتهدف للكشف عن السيرة الذاتية وتاريخ اللاعبين، فقد تم الحديث مع مهاجم الاسلامي " لؤي نصار".

إسلامي 14 عاما

البداية يذكر نصار كانت عام 99، انضم إلى نادي إسلامي قلقيلية وتدرج بالفئات العمرية داخل النادي حتى وصل الفريق الأول وكانت أولى مشاركاته في صفوف الفريق عام 2006، لعب أول مباراة له مع الفريق أمام الظاهرية على ملعب الخضر وفاز وقتها الفريق بهدفين لهدف صنع هدف وكان نصيبه هدف من النتيجة، ونجح في إثبات ذاته كمهاجم في الفريق ولم يلعب لأي نادي غير الإسلامي الذي قضى معه 14 عاما حتى هذا الموسم الذي سيكون أيضا ضمن صفوف الفريق في الاستحقاقات القادمة.

15مباراة دولية

شارك صفوف المنتخب لجميع الفئات حيث لعب للأشبال موسم 2003، ولعب للناشئين موسم 2005، وشارك مع الاولمبي موسم 2007، وتم استدعاؤه لمعسكر المنتخب الوطني عام 2011، ويذكر بأنه لعب للمنتخب ما يقارب 15 دولية.

جزئية الاحتراف أفضل

نظرته إلى الاحتراف ايجابية لما تعود به على الرياضة الفلسطينية والمنتخب لكن يحتاج إلى مقومات وخاصة الموارد المالية التي تعاني منها بعض الأندية ويشير إلى أن الاحتراف ليس بالاسم فالدوري المصري بعظمته لم يسجل في الاحتراف سوى أربعة أندية والبقية لم تستوفي شروط الاحتراف، لكن بوجود الثروة الرياضية اللواء جبريل الرجوب هناك آليات للنهوض بالرياضة هو قادر على تحقيقها وعلى الشارع الرياضي والأندية مساندة هذا التطور والالتزام بمنظومة الاحتراف التي يجب أن تتعايش معها الأندية وترتقي بالرياضة الفلسطينية في جميع المحافل، وله رأي خاص بأن يكون الاحتراف جزئي في فلسطين للعوائق المادية التي تعاني منها بعض الأندية.

الرؤية لفريقه الحالي

فريق الإسلامي بنظره فريق مميز ويملك عناصر طيبة قادرة على إثبات ذاتها في أي منافسة، فهو يعتمد على أبناء البلد ويعتبر أفضل الفرق تطورا، لكن المشاكل المادية بالنظرة الأولى وعدم وجود ملعب بيتي للفريق يعتبرا عائق أمام طموح الفريق، ولا شك أن الفريق مغيره من فرق الاحتراف يحتاج إلى بعض العناصر لعزيز صفوفه والمضي في الاستحقاقات القادمة لتحقيق أفضل النتائج.

أجمل وأسوء مباراة

أجمل مباراة بمسيرته يذكرها نصار مباراة الإسلامي أمام سلوان سجل خلالها 4 أهداف في دوري الدرجة الأولى، أما أسوء مباراة فكانت لفريقه أمام جنين خسر وقتها الإسلامي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة وكان نصيب نصار فيها ثلاثة أهداف.

أجمل وأغلى هدف

أجمل هدف لنصار كان الثالث في لقاء الإسلامي أمام ثقافي طولكرم في بطولة كاس فلسطين الموسم الماضي، أما أغلى هدف فكان الأول في مرمى أبو ديس حيث أهل الفريق لدوري الاحتراف بهدفين لهدف سجلهما نصار.

أمنيات رياضة

تمنى أن يحقق طموحه بالاحتراف الخارجي وهذا على الأبواب كما أكد، وتمنى تمثيل المنتخب الذي كان له شرف تمثيله في مواسم سابقة، وكانت آخر الأمنيات أن يكون في فلسطين احتراف بمعنى الكلمة يساهم في الارتقاء كثيرا بالرياضة الفلسطينية.

بطاقة التعريف

الاسم الرباعي: لؤي عبد الهادي محمد نصار

الوزن: ٧٥

الطول: ١٧٥

العمر: ٢٣

الحالة الاجتماعية: أعزب

المهنة: لاعب كرة قدم محترف




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني