فيس كورة > أخبار

الرجوب : الاحتراف أصبح ضرورة ومصلحة وطنية بامتياز

  •  حجم الخط  

الرجوب : الاحتراف أصبح ضرورة ومصلحة وطنية بامتياز

 

الرام – دائرة الإعلام بالاتحاد – 31/8/2013 - قال اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إن الاحتراف تكرس كضرورة ومصلحة وطنية بامتياز وهو جزء فاعل ومؤثر من منظمومة رياضية فلسطينية تسعى لترجمة نفسها في كيان وطني وإنساني .

وتمنى اللواء الرجوب أن تحافظ الأندية على موضوعات الاحتراف التي تدخل موسمها الرابع، مؤكداً أن رؤساء الأندية هم جزء فاعل في منظمومة الاحتراف وعليهم تنظيم أوضاعهم الإدارية بما يضمن أرضية لها علاقة بلغة التعامل مع الاتحاد ونسج قنوات التواصل مع المجتمع، مؤكداً أن الاتحاد والسلطة ليسا فقط المصدر الذي ينعش الحركة الرياضية رغم أنهما ملزمين بذلك .

وعبر الرجوب عن ثقته بأن صناعة اللاعب الوطني هي الأساس في دوري يدخل موسمه الاحتراف الرابع،مبدياً انزعاجه من الأندية التي لا تتجه إلى نهج المدارس الكروية ، ومبدياً حرصه الشديد على دعم أي مدرسة كروية اقتناعاً من أن تنمية اللاعب الوطني تدخل في إطار أولويات الاتحاد كونه لاعباً مخلصاً ومنتمياً لناديه الأم ووطنه .

وأشاد اللواء بالأندية المنفتحة على القطاع الخاص ، متمنياً على باقي الأندية الانفتاح على هذا القطاع بلغة مفهومة وبتواصل اجتماعي مميز .

ووعد الرجوب بتشييد ملاعب للتدريب للأندية التي لا تمتلك هذه الملاعب ، متمنياً على إدارات الأندية أن تتعاون مع قسم إدارة الأندية في المجلس الأعلى للشباب والرياضة ، لإعادة صياغة لوائحها وقوانينها بشكل يتوافق مع متطلبات العصر وتنفيذ مستحقات الإدارة داخل الأندية نفسها، مشيراً أن من مصلحة الإدارات إدارة أنديتها بمقاييس لها علاقة بموقع فلسطين على الخارطة الرياضية العالمية ، لأن الاحتلال لا يرد لنا رياضة ولا وطناً .

وتطرق الرجوب إلى الأزمة المالية قائلاً :" سأسعى خلال فترة قصيرة لتأمين مبلغ معقول لدعم الأندية في مستهل مسيرة الدوري"، وتمنى على "جوال" أن تبادر بدورها في رعاية النسخة الاحترافية الرابعة .

كما تطرق اللواء الرجوب لبعض المواضيع الخاصة بتقسيم ريع الملاعب والتذاكر وتنظيم عملية دخول الجماهير وتشجيعها للحضور إلى الملاعب، واعداً بتغطية مميزة لكافة مباريات الدوري عبر قناة فلسطين الرياضية .

وفي ختام اللقاء تطرق اللواء الرجوب إلى الاجتماع المرتقب يوم الثلاثاء المقبل مع رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر للتأكيد مجدداً على تمسكنا بكياننا الرياضي والوطني، موضحاً أن المعركة اليوم هي على اتحادنا وكياننا .




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني