فيس كورة > أخبار

الامعري يفرض التعادل على شباب الخليل في الدقائق الأخيرة وديا

  •  حجم الخط  

استعدادا لمباراة السوبر

الامعري يفرض التعادل على العميد في الدقائق الأخيرة وديا

 

دورا – خليل الرواشدة – 3/9/2013 - احتضن إستاد دورا الدولي اللقاء الودي الذي جمع شباب الخليل ومركز شباب الامعري ضمن تحضير العميد للقاء المنتظر أمام الغزلان في كأس السوبر والذي يقام يوم الجمعة القادم على نفس الملعب وتمكن الضيوف من إنهاء اللقاء بالتعادل الايجابي بهدف لكل منهما.

افتتح شباب الخليل التسجيل مبكرا عن طريق عبد كعبيه بعد بداية موفقة شهدت أفضلية للعميد لتوازن خط الوسط الذي كان محور إيقاع اللعب في ظل تناغم الرباعي سويركي، أبو بلال، كعبيه والوافد الدراويش وتغذية خط الهجوم بكرات اختراق وعلى الأطراف حيث انطلق الدراويش من الرواق الأيسر ومرر كرة لابو بلال الذي نقلها بدورها للمتربص داخل الصندوق عبد كعبيه أودعها الشباك معلنا عن هدف أول 11.

 نشط العميد الذي بات يقدم أفضل مستوى بالسيطرة على مجريات اللقاء وسط محاولات خجولة للامعري قادها عليان المهاجم الوحيد، وهدد أبو بلال مرمى الامعري بعد أن تقدم ومرر كرة لكعبيه لكن راسية الأخير افلح المدافع في إبعادها، وعاد أبو بلال الذي تلقى بينية كعبيه وتجاوز الحارس ليتباطأ  في التسديد أمام المرمى الخالي وتذهب فرصته هباء، بالمقابل رد محمد نزيه أولى محاولات الامعري عندما تقدم من الجهة اليسرى وعكس عرضية زاحفة سيطر عليها الحارس شبير على دفعتين.

سيطرة استمرت للعميد وكاد خروج حكيم الغير موفق أن يكلف الامعري هدف ثان لكن العتال اسقط الكرة لتغالط المرمى، وحاول السويركي من تسديدة قوية على مشارف الدائرة علت العارضة، ولم ينجح عليان الذي كسر مصيدة التسلل وبات في حالة شبه انفراد من الوصول للكرة التي كان تعامل معها شبير وأنقذ الموقف لينهي الحكم أحداث الشوط الأول بتقدم العميد بهدف دون رد.

شوط ثان بدأه العميد بنفس السيناريو وأهدر العتال فرصة تعزيز النتيجة من تسديدة مررها عرضية أبو بلال حولها الحارس إلى ركنية لم تستغل، واستغل المدربين بعض الواعدين والوافدين حيث زج عبيد بعمرو دوفش ومحمد الكركي ومن قبلهم موسى شعبان بالمقابل أشرك قندوز أبو لبن الحارس البديل ومحمود صلاح، وبدأ الامعري يعود إلى أجواء المباراة رويدا، حيث سنحت فرصة هدف محقق لعليان بعد أن خطف الكرة من شعبان وهيأها للقروي الذي سدد كرة ارتدت من سقف العارضة وجدت متابعة شلباية لكنها مرت بمحاذاة القائم.

عاد الشباب عن طريق البديل الكركي الذي تلقى كرة داخل الجزاء شهدت بطئ في التنفيذ ليفضل التمرير لابو بلال سددها الثاني سهلة تمكن منها الحارس، تقدم الامعري هجوميا وبات له افضلية في الدقائق الاخيرة المتبقية وتمكن عليان من استغلال هفوة دفاعية للوافد البهداري الذي لم يفلح في تشتيت الكرة ليخطفها المتربص عليان ويسدد من على حافة الدائرة كرة على يمين الحارس اخذت طريقها الى المرمى  85، لينهي الحكم بعدها أحداث الشوط الثاني والمباراة بالتعادل الايجابي بهدف لكل منهما.

أدار اللقاء: رامي شاهين للساحة وساعده مأمون الدراويش وعمار الصالحي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني