فيس كورة > أخبار

دوري "جوال" الممتاز : خبرة "الزعيم" تهزم الهلال

  •  حجم الخط  

دوري "جوال" الممتاز : خبرة "الزعيم" تهزم الهلال

رفح / وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 13/9/2013 - حقق شباب رفح الفوز الأول له في الدوري الممتاز على حساب الهلال بهدف دون رد في لقاء مثير جمع الفريقين على ملعب رفح البلدي في افتتاح منافسات الجولة الثانية من البطولة, ليرفع الزعيم رصيده إلى (4) نقاط وضعته في المركز الثاني خلف المتصدر اتحاد خانيونس, فيما توقف رصيد الهلال عند نقطة وحيدة حصدها في الجولة الأولى من أمام الجمعية الإسلامية.

وبهذا الفوز الذي لعب عامل الخبرة لدى معظم لاعبي شباب رفح دورا كبيرا في تحقيقه، يبدأ الزعيم مشوار الحفاظ على اللقب بعدما حسم التعادل السلبي نتيجة لقاء الفريق الماضي أمام شباب خانيونس.

ولم تخلُ بداية المباراة من التحفظ الدفاعي للفريقين قبل أن يُبادر أصحاب الأرض للهجوم عبر تسديدة محمد أبو دان تصدى لها الحارس إياد أبو دياب ببراعة (7), ليرد عليه إحسان أبو دان بتسديدة زاحفة جانبت مرمى الشباب (9).

واستغل الهلال الفراغ في منطقة وسط الشباب وفرض أفضليته على المباراة, وأتيحت فرصة التسجيل الأولى له بعدما تبادل أحمد المدهون ومحمد عبيد الكرة إلا أن الأخير سددها بغرابة خارج المرمى (12), وفي ظل محاولات الشباب تخفيف الضغط والعودة للهجوم سدد محمد أبو ظاهر "جوهر" كرة قوية مرت بجانب مرمى الحارس شقفة (18).

واستعان الشباب بخبرته في العودة إلى الهجوم وحاول مهاجموه تهديد مرمى أبو دياب من خلال التسديد من خارج المنطقة إلا أنها لم تشكل أي خطورة, وظهر مهيب أبو حيش بشكل جيد واستقبل عرضية إيهاب أبو جزر وانفرد بالحارس قبل أن يودع الكرة الشباك ليضع الأزرق في المقدمة (35), فيما تألق الحارس عبد الله شقفة في التصدي لكرة ثابتة من ميسرة البواب على مرتين ليحافظ على تقدم فريقه في الشوط الأول.

وأشرك مدرب شباب رفح جمال الحولي لاعبه أسامة أبو قرشين لتدعيم خط وسط الفريق والذي ألحقه بعد لحظات بزميله بسام قشطة ليرد عليه نعيم السويركي بإدخال محمد قشطة وفادي أبو حصيرة, حيث استفاد الشباب من تبديلاته بعدما نجح في تنظيم خط الوسط، حيث كان محمد الرخاوي قريباً من تسجيل الهدف الثاني بعدما مرر له مهيب أبو حيش الكرة فسددها بعيدا عن المرمى (52).

حاول محمد عبيد اختراق دفاعات الزعيم إلا أن شقفة انقض على الكرة ببراعة (54), وسدد المدهون كرة زاحفة أبعدها أبو جزر عن المرمى (55), فيما رد البديل قشطة بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء حولها أبو دياب إلى ركنية بصعوبة (57).

عاد الهلال لمحاولات كسر الصلابة الدفاعية للشباب إلا أنه اصطدم ببسالة اللاعبين في تأمين منطقة الجزاء, فيما أثمرت العديد من الهجمات عن فرص كانت قريبة لمنحه هدف التعديل دون أن يستغلها المهاجمون, في وقت شدد فيه شباب رفح هجماته في الدقائق الأخيرة بغية تعزيز النتيجة بهدف ثان وتصدى أبو دياب بثبات لرأسية بسام قشطة (89), قبل أن يحول المدافع خيري مهدي رأسية الرخاوي إلى ركنية (91), ليطلق الحكم صافرة النهاية معلناً عن انتصار الزعيم الرفحي على حساب الهلال بهدف دون رد.

أدار اللقاء: أشرف زملط للساحة, وساعده محمد الغول, ومحمود الصواف, ووائل خطاب رابعاً.

تشكيلة الفريقين

شباب رفح: عبد الله شقفة, عبد الله سلامة, مروان شيخ العيد, راجي عاشور, إيهاب أبو جزر, يوسف أبو زيد (أسامة أبو قرشين 46), خليل جربوع (بطاقة صفراء 41), محمد بارود, مهيب أبو حيش (وليد أبو دان 92), محمد أبو دان, محمد الرخاوي.

 

الهلال: إياد أبو دياب, محمد حسان, خيري مهدي, ميسرة البواب, إحسان أبو دان, عمار أبو سليسل, محمد أبو ظاهر (حربي السويركي), طارق صالح, محمد الزقزوق (محمد قشطة56), محمد عبيد (فادي أبو حصيرة 61), أحمد المدهون.

تصريحات المدربين

جمال الحولي :"الهلال هو أكثر الفرق جاهزية والفوز عليه في ظل جاهزيته الكاملة يمنح اللاعبين دفعة قوية, وخبرة شباب رفح لعبت دوراً في حسم النتيجة".

نعيم السويركي :"عانينا من سوء الحظ في العديد من الفرص والهجمات كنا الأفضل خلال المباراة ولكن إنهاء الهجمات يشكل عائقا كبيرا أمامنا".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني