فيس كورة > أخبار

دوري "جوال" الممتاز : العميد والمنطار محرومان

  •  حجم الخط  

دوري "جوال" الممتاز : العميد والمنطار محرومان

 

غزة (فيس كووورة) 14/9/2013 – كان التعادل بمثابة حرمان لفريقي الشجاعية وغزة الرياضي من تحقيق حلمهما في الجولة الثانية من بطولة دوري "جوال" الممتاز، حيث لم يمنحهما أكثر من نقطة واحدة لم تغن ولم تسمن من جوع.

فقد حلم غزة الرياضي في تحقيق الفوز لاثاني على التوالي ليضمن اقتسام القمة على أقل تقدير مع اتحاد خانيونس، فيما حلم فريق الشجاعية في تحقيق الفوز لتعويض التعادل الأول في الجولة الأولى، ولكنهما خرجا دون تحقيق أي من حلمهما، بل أضر كل واحد بالآخر.

بهذا التعادل وصل "العميد" إلى النقطة الرابعة احتل بها المركز الثالث, فيما لم وصل "المنطار" إلى النقطة الثالنية من تعادلين وضعاه في المركز الخامس مؤقتاً حتى اكتمال باقي لقاءات الجولة الثانية.

وبدأ اللقاء بسيطرة شبه كاملة من الشجاعية, وامتلك لاعبوه منطقة الوسط, وحاولوا العمل بجدية على إحراز هدف السبق في الدقائق الأولى, وجاءت أولى المحاولات الحقيقية عبر تصويبة محمد وادي, تلاه شقيقه الأصغر سالم بأخرى جاورت القائم.

وعاد الشجاعية للمحاولة من جديد, وهذه المرة من الكرات الثابتة, عبر تصويبة محمد سكر التي تعامل معها حارس الرياضي عاصم أبو عاصي بكل ثقة.

دخل لاعبو الرياضي إلى أجواء اللقاء بعد مرور الربع الأول من الشوط, وحاول المهاجم طارق أبو غنيمة مباغتة الشجاعية, ولكن الحارس إياد دويمة كان في المكان المناسب.

وتعرَّض الشجاعية لضربة قوية بخروج قائده الحارس إياد دويمة, متأثراً بإصابة قدمه التي عانى منها سابقاً, ويدخل بدلاً منه الحارس الناشئ معتز المشهراوي (33).

تشجَّع لاعبو الرياضي وانطلقوا نحو مرمى الشجاعية بكل قوة بعد خروج دويمة, محاولين خطف هدف السبق, وبالفعل تمكَّن طارق أبو غنيمة من ذلك بعد تمريرة أنس الحلو الأكثر من رائعة, التي جعلته في مواجهة المرمى, ليراوغ الحارس البديل المشهراوي, ويودعها بكل حرفنة في الشباك (39).

بعد الهدف حاول لاعبو "العميد" حسم نتيجة اللقاء بإضافة الهدف الثاني, مُستغلين حالة الارتباك غير المبررة التي سيطرت على لاعبي  الشجاعية, وكاد أبو غنيمة أن يضيف الهدف الثاني له ولفريقه, ولكن الحارس المشهراوي حولها بصعوبة إلى ركنية بعد مساعدة العارضة, تلاها "العميد" بمحاولة أخرى في الوقت المحتسب بدل من الضائع, عبر ركلة حرة مباشرة نفذها بإتقان هاني المصدر, ولكنها عانقت الشباك  الجانبية لمرمى الشجاعية, لينتهي الشوط الأول بتقدم الرياضي بهدف دون رد.

زجَّ الشجاعية بمهاجمه القادم من النصيرات فريد الحواجري بداية الشوط الثاني, للعمل على تعديل النتيجة, وأعاد اللاعبون تنظيم صفوفهم من جديد مع هذا الشوط, ساعين وبكل قوة لإحراز هدف التعادل, سواءً من الأجنحة أو عبر الاختراقات من الوسط.
ونجح الشجاعية في مبتغاه عبر مهاجمه الصاعد بقوة الصاروخ عمر العرعير, بعد مجهود فردي رائع أمام منطقة الجزاء, مُسدداً الكرة بكل دقة أقصى الزاوية اليمنى لمرمى الرياضي (71).

وانحصرت الكرة وسط الملعب معظم ما تبقى من وقت المباراة, وكان التسرع هو السمة الأغلب على أداء اللاعبين مع اقتراب نهاية الوقت, لينتهي اللقاء بتعادل الفريقين بهدف لكلٍ منهما.ن

قاد اللقاء الحكم سامح القصاص, وساعده أمجد لقان, إبراهيم الزعانين ومحمود أبو مصطفى رابعاً.

تشكيلة الفريقين

الشجاعية: إياد دويمة (معتز المشهراوي 33), فضل قنيطة, محمد سكر, مصطفى الداعور (سامح حتحت 63), سالم وادي (فريد الحواجري 46), محمد وادي, هيثم أبو ضاهر, بلال الزيتونية, عمر العرعير, ياسر الغول وغبراهيم العمور.

الرياضي: عاصم أبو عاصي, أنس الحلو (محمد زعرب 89), محمد الغواش, فرج جندية (محمد مهنا 68), خليل جندية, مصطفى حسب الله, هاني المصدر, محمد كحيل, طارق أبو غنيمة, أحمد العواسي (حمزة حسونة 57) ومحمد صالح.

تصريحات المدربين

محمود زقوت :" لم نحافظ على التقدم لفقدان بعض اللاعبين لتركيز, ونتيجة التعادل قد تكون مرضية للطرفين".

هيثم حجاج :" دخلنا اللقاء من أجل الفوز, ولكننا نعاني من غيابات مؤثرة بشكل كبير, ونحن غير راضين عن النتيجة".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني