الرئيسية / اتحاد كرة القدم / خدمات رفح أول بطل لكأس عموم فلسطين

خدمات رفح أول بطل لكأس عموم فلسطين

كتب/فايز نصّار- 4/6/2022 – شهدت سنة 1998 ميلاد أول بطولة سوبر فلسطينية ، جمعت بطل كأس محافظات غزة خدمات رفح ، وبطل كأس محافظات الضفة مؤسسة البيرة ، ونظم اللقاء من خلال مباراتي ذهاب واياب ، اسفرتا عن تتويج خدمات رفح بتاج السوبر بعد نجاحه في الفوز بالمباراتين .

وكان من المقرر أن يُلعب لقاء الذهاب على ملعب اليرموك في غزة يوم الجمعة 19 كانون أول 1997، ولكن سوء الأحوال الجوية حال دون لعب اللقاء ، فقرر الاتحاد لعب الذهاب في على ستاد أريحا يوم الجمعة 26 من الشهر نفسه ، فحقق الخدمات الفوز بثلاثة أهداف لشوقي أبو محسن، ونادر الحجار ، وصابر حجاج ، مقابل هدفين للبيرة سجلهما رامي الرابي، وسامر الرمحي .

وجرت مباراة الاياب على ملعب اليرموك بغزة يوم السادس من شباط، ورغم أفضلية المؤسسة في الشوط الأول إلا أنّ لاعبيها لم ينجحوا في التسجيل، بل أن الخدمات هو الذي سجل ، وبهدف ذاتي بعد لمس الكرة للمدافع نزار أبو علي قبل دخولها الشباك ، فيما كان الخدمات أكثر حضورا في الشوط الثاني ، وشهد هدف الضربة القاضية من البديل نادر الحجار، ليفوز رجال الخدمات باللقب بمجموع خمسة أهداف لهدفين في المباراتين .

وجرى لقاء الاياب أمام جمهور غفير تجاوز السبعة آلاف متفرج ، تقدمهم وزير الشباب والرياضي المرحوم طلال سدر ، ورئيس اللجنة الأولمبية المرحوم أحمد القدوة ، ورئيس اتحاد الكرة اللواء أحمد العفيفي.

وحكم لقاء الذهاب في أريحا يومها رافع ابو مرخية ، ومعه فلاح ناصر الدين ، وياسر صبّاح ، وخالد عمار رابعاً، فيما حكم لقاء الاياب ابراهيم ابو العيش ، ومعه المرحوم عبد المعطي أبو غرقود ، وسعيد البحطيطي ، وخضر فياض رابعاً .

وضمت تشكيلة رجال المدرب جمال حرب الحارس سامي فرحات، ومعه محمد حسنين، وبشير عيسى، ونادر النمس، ويوسف غنام، وصابر حجاج، واياد ونادر الحجار، وجمال أبو عمير ومعين المغربي، والمرحوم علي أبو السعيد، ومحمود المزين ، وشوقي أبو محسن، وسلامة ارجيلات وكمال ابو عمير.

أمّا قائمة المدرب عصام الشريف للمباراتين فضمت زياد بركات ، وعنان وليد، ونزار ابو علي، وفيصل مسلم، وسامر ومحمود حربي، ومحمد عدنان، وجبران كحلة، وصلاح قنديل، وهشام الكايد، ونضال خليل، وعبد الناصر بركات ، ورامي الرابي ، ووليد فارس، ومحمد عبد الجواد، ومحمود حربي .

وشهدت المباراتان بعض الغيابات المؤثرة في صفوف الفريقين، وذلك بسبب الإصابة كما هو شأن هداف البيرة ماهر بركات، أو بسبب عدم الحصول على تصريح من الاحتلال، كما حصل مع عدد من لاعبي خدمات رفح ، وحارس البيرة زياد بركات .

والغريب أنّ غياب بركات تزامن مع غياب الحارس الثاني للبيرة الشهيد ماجد رضوان، ويومها عرض رئيس الاتحاد اللواء أحمد العفيفي، ومدير عام الوزارة المرحوم راسم يونس على مدرب البيرة إشراك حارس شباب رفح الدولي اسماعيل الخطيب، أو حارس غزة الرياضي مأمون ساق الله، ولكن المدرب عصام الشريف قال لي : بانّه رفض الأمر، ولعب بالحارس الناشئ عنان وليد ، والذي كان عمره 16 سنة !  

شاهد أيضاً

حكاوي الملاعب 3

غزة/جهاد عياش- 26/9/2022- بدأ نسق المباريات في الارتفاع خلال الأسبوع الثالث للدوري الممتاز لأندية قطاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.