الرئيسية / الرياضة الدولية / برشلونة × ريال مدريد في “كلاسيكو” الأرض

برشلونة × ريال مدريد في “كلاسيكو” الأرض

برشلونة/وكالات- 24/10/2021- تتجه الأنظار اليوم صوب ملعب كامب نو الذي يستضيف الكلاسيكو الساخن بين الغريمين برشلونة وريال مدريد، في الجولة العاشرة من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم.

ويعوّل برشلونة على عاملي الارض والجمهور لوضع حد لهيمنة النادي الملكي على مباريات الكلاسيكو الثلاث الأخيرة وتحقيق فوزه الأول في المواجهات الخمس الأخيرة بينهما.

وفشل النادي الكاتالوني في الفوز على غريمه في كامب نو منذ 28 أكتوبر 2018 عندما أكرم وفادته بخماسية (5-1).

وتغلب برشلونة على النادي الملكي للمرة الأخيرة في الثاني من مارس 2019 بنتيجة 1-صفر على ملعب “سانتياغو برنابيو”، ثم قلبها بأربعة أيام بثلاثية نظيفة على الملعب ذاته في اياب نصف نهائي مسابقة الكأس المحلية.

لكن برشلونة سقط بعدها في فخ التعادل السلبي على ارضه ثم مني بثلاث هزائم متتالية (صفر-2 في مدريد و1-3 في كامب نو و1-2 في ملعب الفريدو دي ستيفانو).

ويعاني الفريق الكاتالوني هذا الموسم خاصة في مسابقة دوري أبطال أوروبا حيث حقق فوزه الاول الأربعاء الماضي على حساب دينامو كييف الاوكراني بصعوبة 1-صفر بعد خسارتين مذلتين امام بايرن ميونيخ الالماني وبنفيكا البرتغالي بنتيجة واحدة صفر-3.

في المقابل، يدخل ريال مدريد الكلاسيكو بمعنويات عالية بعد استعادته نغمة الانتصارات في المسابقة القارية العريقة عقب فوزه الكبير على مضيفه شاختار دانييتسك الاوكراني بخماسية نظيفة في المسابقة القارية العريقة، وهو يأمل في تحقيق الأمر ذاته في الدوري حيث كسب نقطة واحدة في مباراتيه الأخيرتين.

من جيرارد بيكيه والفرنسي كريم بنزيمة إلى أنسو فاتي والبرازيلي فينيسيوس جونيور، فجوة بين الأجيال تفصل بين نجوم برشلونة وريال مدريد اللذين يلتقيان اليوم على ملعب “كامب نو” في كلاسيكو بين الحاضر والمستقبل ضمن المرحلة العاشرة من الليغا، ما يرمز إلى النهضة التي بدأتها كرة القدم الإسبانية بعد عهد الارجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

من ناحية، هناك فاتي، بيدري، خافي، ميغيل غوتييريس، فينيسيوس، البرازيلي رودريغو، إريك غارسيا، الاميركي سيرجينيو ديست، جميعهم تحت سن الـ21.

ومن ناحية أخرى، بنزيمة، بيكيه، الكرواتي لوكا مودريتش، الألماني توني كروس، البرازيلي مارسيلو، جوردي ألبا، سيرجيو بوسكيتس، الأرجنتيني سيرخيو أغويرو الذين تجاوزوا الثلاثين من العمر.

عشر سنوات تفصل بين هذين الجيلين من نجوم “لا ليغا”، أحدهما استمتع وشارك في العصر الذهبي لأفضل لاعبَين في السنوات الخمس عشرة الاخيرة رونالدو وميسي، أما الآخر لديه صفحة من التاريخ يكتبها بنفسه.

في الكلاسيكو الاول في غياب ميسي ورونالدو، سيكون الأمر متروكًا للشباب أمثال فاتي الذي مدد هذا الأسبوع عقده مع برشلونة حتى عام 2027 وفينيسيوس جونيور الذي سجل ثنائية رائعة في دوري أبطال أوروبا الثلاثاء، لخطف الأضواء.

أكد ألفريدو ريلانو الرئيس الفخري لصحيفة “أس” المدريدية العريقة “لم يعد لدينا كريستيانو رونالدو أو ليونيل ميسي، سنفتقدهما يوم الأحد أكثر من أي وقت مضى، لكن هناك دائمًا ضمانة أن مستوى كرة القدم لدينا عالٍ جدًا”.

ومع ذلك، فإن تمرير الشعلة بين جيل أبطال العالم في عام 2010 مع بيكيه وبوسكيتس  و”دريم تيم” (فريق الأحلام)، وهو الشعار الذي أطلقه برشلونة للموجة الجديدة من المواهب الشابة، لم يتحقق من دون أن يخفت اللهيب قليلا ما أثر على القيمة الكبيرة للكلاسيكو.

وقال ريلانو الرائد في الكرة الاسبانية في حديث مع وكالة فرانس برس “نحن في خضم مرحلة انتقالية. منذ فترة وجيزة، كان لدينا لاعبان مذهلان هنا. بين برشلونة وريال كان هناك (إيكر) كاسياس، (كارليس) بويول، سيرخيو راموس، تشافي، (أندريس) إنييستا، تشابي ألونسو…لاعبون توجوا بلقب كأس العالم مع إسبانيا. لذا نعم بالطبع، لقد تراجعنا”.

وتابع “أتذكر في عام ما (2012)، في أفضل تشكيلة في الفيفا، كان هناك خمسة لاعبين من ريال، خمسة من برشلونة و(الكولومبي راداميل) فالكاو الذي كان يلعب مع أتلتيكو مدريد. كانت فترة مثيرة لإسبانيا. هيبة وجود ميسي وكريستيانو والعديد من أبطال العالم في ملعب واحد…لن تحدث مرة أخرى في أي وقت قريب”.

شاهد أيضاً

برشلونة يتطلع لمواصلة الصحوة أمام فياريال

مدريد/وكالات- 27/11/2021 – يحل برشلونة بقيادة مدربه الجديد واسطورته تشافي ضيفا على فياريال على ملعب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *