الرئيسية / أخبار النجوم / ديوكوفيتش يتوج بطلاً لـ ويمبلدون ويُعادل فيدرر و نادال

ديوكوفيتش يتوج بطلاً لـ ويمبلدون ويُعادل فيدرر و نادال

لندن -2021/7/12- توج النجم الصربي المخضرم نوفاك ديوكوفيتش بلقب منافسات فردي الرجال لبطولة إنجلترا المفتوحة للتنس (ويمبلدون)، ثالث بطولات (جراند سلام) الأربع الكبرى هذا العام اليوم الأحد، عقب فوزه على الإيطالي ماتيو بيرتيني في المباراة النهائية للمسابقة.

وقلب ديوكوفيتش خسارته في المجموعة الأولى، إلى انتصار كبير، بعدما حسم المجموعات الثلاث الأخرى لصالحه، ليفوز بالمباراة بنتيجة 6 / 7 و6 / 4 و6 / 3 و6 / 3.

وبات هذا هو اللقب الـ20 لديوكوفيتش في بطولات جراند سلام، ليعادل الرقم القياسي للنجمين الأسطوريين السويسري روجيه فيدرر والإسباني رافاييل نادال، اللذين توجا بنفس العدد من الألقاب في البطولات الكبرى، ويمكن لديوكوفيتش أن ينفرد بالرقم القياسي إذا فاز ببطولة أمريكا المفتوحة التي تقام في وقت لاحق من هذا العام.

وبات ديوكوفيتش، الذي توج بلقب ويمبلدون للمرة السادسة في تاريخه والثالثة على التوالي، أول لاعب يتوج بألقاب أول ثلاث بطولات كبرى في العام، منذ أن حقق رود لافر هذا الإنجاز في عام 1969.

وكان اللاعب الصربي فاز ببطولة أستراليا المفتوحة في شباط/فبراير الماضي، قبل أن يفوز ببطولة فرنسا (رولان جاروس) الشهر الماضي.

وفي حال فوزه بالبطولة التي تقام في نيويورك سيصبح أول رجل في آخر 52 عاما يفوز بالبطولات الأربعة الكبرى في عام واحد، والثالث بشكل عام، بعد الأمريكي دونالد بودج في 1938 والأسترالي رود لافر في 1962 و1969.

وقال ديوكوفيتش عقب تسلمه الكأس :”يجب أن أشيد بالثنائي رافايل وروجيه. إنهما أساطير رياضتنا،وأهم لاعبين واجهتهما في مسيرتي”.وأضاف وهو مبتسم :”هذا يعني أنه لن يتوقف أي لاعب منا نحن الثلاثة”.

وأضاف :”إنهما السبب فيما وصلت إليه الآن. جعلوني أدرك ما الذي أحتاجه لكي اتطور. العشر سنوات الأخيرة كانت مذهلة ولن أتوقف هنا”.

وقال وهو ينظر لبطولات الجائزة الكبرى الأربعة :”بالتأكيد يمكنني أن أتصور حدوث هذا. سأجرب هذا الأمر. ألعب بشكل جيد وتقديم أفضل مستوياتي في بطولات الجراند سلام هو أولويتي”.

كان فيدرر من بين الأوائل الذي قاموا بتهنئة ديوكوفيتش، حيث قال :” مبروك نوفاك على تتويج ببطولتك العشرين في بطولات الجائزة الكبرى. فخور لأن تتاح لي الفرصة للعب في فترة أبطال التنس. أداء مذهل، أحسنت”.

كانت هذه البطولة هي الرابعة لديوكوفيتش خلال هذا العام والـ85 بشكل عام.

وفي بطولات الجائزة الكبرى، فاز ديوكوفيتش بتسعة ألقاب في بطولة أستراليا المفتوحة، ولقبين لبطولة فرنسا المفتوحة، وستة ألقاب في بطولة ويمبلدون من بينها آخر ثلاث بطولات، وثلاثة ألقاب في بطولة أمريكا المفتوحة.

وانتقلت آمال الإيطاليين في تحقيق نجاح رياضي كبير في لندن لملعب ويمبلدون حيث يلتقي المنتخب الإيطالي لكرة القدم مع نظيره الإنجليزي في بطولة أمم أوروبا “يورو 2020″ في وقت لاحق من اليوم.

وقال بيرتيني :”بكل تأكيد نوفاك كان أفضل مني، إنه بطل رائع. إنه يكتب التاريخ في هذه الرياضة لذلك فهو يستحق كل التحية”.

وأضاف :”سعيد بأدائي في النهائي، وأتمنى ألا تكون الأخيرة لي هنا وفي بطولات الجائزة الكبرى الأربعة. كانت نتائجي جيدة هنا وفي كوينز. أتمنى أن يكون هذا بداية لمسيرة عظيمة”.

شاهد أيضاً

البرازيل وإسبانيا تتأهلان لنهائي كرة قدم أولمبياد طوكيو

طوكيو/وكالات- 3/8/2021- ستكون البرازيل حاملة اللقب وإسبانيا الباحثة عن ذهبية أولى منذ 1992 على الموعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *